صيدا سيتي

الجامعة اللبنانية: استمرار تعليق الدروس والأعمال الإدارية حتى إشعار آخر القوى الامنية في منطقة الزهراني فتحت جميع الطرقات بمؤازرة الجيش جبق: استمرار إقفال الحضانات على جميع الأراضي اللبنانية حراك صيدا الشعبي يكشف عن "تحالفات سياسية" جديدة، فهل تستمر ام تبقى مؤقتة؟ تظاهرة صيدا في يومها الخامس .. بكل ألوان الطيف "الشعبي" - 4 صور قطع طرقات احتجاجاً في صيدا الجيش كثف تدابيره في صيدا .. ويسير دورياته وزير التربية: لتقدير الأوضاع من أجل استئناف التدريس يوم غد مصرفي كبير يكشف: هكذا تحل الأزمة.. واقتصاد لبنان سيتحول! المحتجون اقفلوا طريق الكورنيش البحري في صيدا جمعية المصارف: اقفال المصارف غدا بإنتظار استتباب الأوضاع العامة البزري: قرارات مجلس الوزراء جاءت متأخرة وغير كافية ولم تُلبي مطالب الحراك الشعبي ‎ العمل على إصلاح خط ٤ انش في منطقة المية ومية - الاسماعيلية وتم تأمين المياه للمشتركين اختتام "دبلوم في إدارة المنظمات غير الحكومية NGO’s Management" ـ 4 صور طريق الساحل ما زال مقطوعا عند الجية وبدء توافد المحتجين للمشاركة في الإعتصام المركزي إصابة 64 شخصاً كحصيلة نهائية للأيام الأربعة الماضية من جراء التظاهرة الجارية في مدينة صيدا - 5 صور قبل أن تفكر بانجاب طفل .. عليك أن تعلم كيف سيبدأ حياته في لبنان وجع الشعب قلَبَ الطاولة بالفيديو ... أسامة سعد: الورقة المطروحة للحل مرفوضة، وعلى السلطة التسليم بالتغيير الحاصل والقبول بمرحلة انتقالية‎ نداء ثان من نقابة الممرضات والممرضين في لبنان

البزري يلتقي وفد القوى الإسلامية الفلسطينية: مصلحة صيدا وأبنائها في الاستقرار والانفتاح - 4 صور

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 29 كانون أول 2012 - [ عدد المشاهدة: 1952 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


المكتب الإعلامي للدكتور عبد الرحمن البزري:
استقبل الدكتور عبد الرحمن البزري في منزله في صيدا الوفد المشترك للقوى الاسلامية الفلسطينية لمخيم عين الحلوة برئاسة الشيخ جمال خطاب والأخ أبو طارق السعدي مسؤول عصبة الانصار وممثل حركة حماس في منطقة صيدا ابو احمد فضل وممثل حركة الجهاد الاسلامي شكيب العينا والشيخ بسام كايد عن تجمع علماء فلسطين وجرى البحث في المستجدات على الساحتين اللبنانية والفلسطينية وتطرق المجتمعون الى أوضاع المخيمات الفلسطينية في لبنان والى الظروف المعيشية القاسية التي يعاني منها الفلسطينيون عموماً وأهالي المخيمات تحديداً صخوصاً بعد ازدياد الضغط على المتطلبات الحياتية نتيجة لنزوح أعداد كبيرة من السوريين والفلسطينيين المقيمين في سوريا الى لبنان والى منطقة صيدا ومخيماتها. وخلال اللقاء أكدت القوى الاسلامية على أهمية الاستمرار في العمل من أجل تحسين أوضاع الفلسطينيين وتعديل القوانين الغير عادلة التي تعيق حركتهم مؤكدين أن للفلسطينيين دوراً إيجابياً في الاقتصاد اللبناني وهم قادرون على المساعدة في تنشيط الحركة الاقتصادية ويعتبرون أن تحسن الأوضاع في لبنان يفيدهم كما يفيد اللبنانيين وأن القدرات الاقتصادية والبشرية الكامنة لدى الفلسطينيين يمكن أن تلعب دوراً هاماً في تطوير الحركة التجارية والمالية والاقتصادية في لبنان. كما أكد الوفد استمرار الالتزام بسياسة التوازن في التعاطي مع مختلف القوى على الساحة اللبنانية واستمرارهم في العمل من أجل تنفيس الاحتقان والتوتر في العديد من الساحات وخصوصاً الساحة الصيداوية. كما شدد الوفد على أن للسلاح الفلسطيني وجهة واحدة وهو العدو الاسرائيلي وهدفه تحرير فلسطين وتحرير المقدسات وان انتصار غزة الأخير ثبّت معادلة الردع الفلسطينية في وجه العدو الاسرائيلي كما هي انتصارات المقاومة في لبنان والتي أوجدت حالة الردع اللبنانية في وجه العدوان والغطرسة الصهيونية .
بدوره أشاد البزري بجهود القوى الاسلامية الفلسطينية في المساعدة على تثبيت الاستقرار في صيدا ومخيم عين الحلوة وتوجه اليها بالشكر باسم الصيداويين للدور الايجابي العاقل والحكيم الذي لعبته هذه القوى خلال المحنة الأخيرة والذي هو أكبر دليل على السياسة الخاطئة التي تنتهجها الحكومة اللبنانية مع الملف الفلسطيني والنظرة الأمنية التي تتعاطى بها مع هذه القضية بعيداً الاهتمام بالنواحي الانسانية والاجتماعية.
وفي ختام اللقاء ادلى الدكتور عبد الرحمن البزري بالدور الفلسطيني الايجابي في لبنان خصوصاً ما قامت به بعض القوى الاسلامية مؤخراً واستعدادها الدائم لابقاء التواصل والحفاظ على المسافة الواحدة في العلاقات بين مختلف القوى على الساحة اللبنانية معتبراً أنه آن الآوان لتقوم الحكومة بالتعاطي الجدي والانفتاح أكثر على الملف الفلسطيني وإعطاء الفلسطينيين حقوقهم الانسانية والحياتية والاجتماعية لأن في ذلك مصلحة للفلسطينيين واللبنانيين على السواء. وأضاف البزري ستبقى صيدا المدينة التي تحتضن الفلسطينيين وتلتزم بقضيتهم وهي تفخر بأن تضم في نسيجها الاجتماعي الحيز الأكبر من الشتات الفلسطيني في لبنان كما تفخر صيدا بوطنيتها وقوميتها واعتدالها وانفتاحها على الجميع.
وختم البزري معبراً عن خشيته من استمرار المعاناة الصيداوية وتردي الأوضاع الاقتصادية في المدينة وتراجع الحركة التجارية فيها نتيجة لانعكاس وارتدادات الأحداث الأخيرة على صورة المدينة والاستقرار فيها مما أدى الى تدني مستوى النشاط في أسواقها التجارية وفي مختلف المرافئ والقطاعات الخدماتية التي تشكل العمود الفقري لاقتصاد المدينة والدورة الحياتية فيها. مؤكداً أن مصلحة صيدا وأبنائها هي في الاستقرار الأمني وفي الانفتاح على الجميع جنوباً وشرقاً ووطنياً، وفي إعطاء الفلسطينيين المزيد من الحقوق الاجتماعية والمدنية وفي قيام الدولة بواجبها نحو المدينة في حماية الأمن وتأمين سلامة الأهالي ومزيدٍ من الاستثمار في المصالح العامة.









 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915513166
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة