صيدا سيتي

شقتك جاهزة مع سند في الهلالية .. تقسيط لمدة 4 سنوات شقتك جاهزة مع سند في الهلالية .. تقسيط لمدة 4 سنوات السماح للبنانيين بالمغادرة عن طريق مطار دمشق الى مطار بيروت عبر البطاقة الشخصية رئاسة الجمهورية نشرت تقريرا يعرض مسارات 18 ملفاً احالها الرئيس عون فيها ارتكابات مالية يوم عمل اعتيادي لمختلف القطاعات في صيدا باستثناء المصارف تظاهرة أمام قصر العدل ببيروت لعائلة شاب موقوف بتهمة قدح وذم قدمها بحقه وفيق صفا البزري: على قوى الانتفاضة والثورة أن تُوحّد جهودها من أجل إستمرار الحراك وتحقيق أهدافه اعتصام لموظفي شركتي ألفا وتاتش واتجاه للتصعيد اربعة قتلى بإطلاق نار في حديقة منزل في كاليفورنيا للبيع قطعة أرض في جنسنايا، قرب مركز الصليب الأحمر، مساحة 1200 م2 مع رخصة بناء لبنايتين - صورتان للبيع قطعة أرض في جنسنايا، قرب مركز الصليب الأحمر، مساحة 1200 م2 مع رخصة بناء لبنايتين - صورتان مصلحة الابحاث: لإنهاء كل أعمال الفلاحة قبل هطول الامطار في 26 الحالي إلغاء سباق ماراتون بيروت الدولي للسنة الحالية وتحديد 8 تشرين الثاني 2020 موعدا للنسخة المقبلة قراران لوزير الزراعة لاخضاع اللحوم الى اجازة مسبقة والدواجن لتحليل السائل المنفصل إخبار عن مخالفة بيع أشجار مقطوعة في مرج بسري كلمة و2/1: أين النقابات؟ حال طريق صيدا - بيروت هذا الصباح السلوك المقاصدي.. دقة ووضوح ومسؤولية (بقلم: المحامي حسن شمس الدين) الحريري استقبلت طلاب "البريفيه" في "مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري" خليل المتبولي: عامٌ مضى ... حبٌّ وثورة !..

سلمى الرفاعي: معركة أمعاء بالطعام خاوية ...لكن للعز حاوية

أقلام صيداوية / جنوبية - الجمعة 02 تشرين ثاني 2012 - [ عدد المشاهدة: 1930 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم سلمى الرفاعي:
هناك في الأراضي المحتلة ...في أرض فلسطين الطاهرة ...تنتفض من بين الحصار قلوب مؤمنة .
ثلة من المجاهدين الأبطال، قيدوا بسلاسل الغاصب المحتل وباتوا أسرى خلف قضبانه، لحق دافع عنه صغارهم قبل كبارهم ، حقهم في أرضهم التي سلبت من بين أيديهم بالقوة .
لم يملكوا سلاحا كسلاح عدوهم، ولم يملكوا حتى حجارة يشعلوا بها انتفاضة، فكانت انتفاضتهم بأمعائهم الخاوية .
كان سلاحهم أشد على الاحتلال من بطشه وجبروته، صبروا على الجوع والألم وسطروا ملاحم بطولية في صفحات النصر والعزة لثورة فلسطينية جنودها الأسرى الأبطال .
أبطال كأمثال خضر عدنان ،ذلك الشيخ المجاهد الذي قرر أن يقرع جدران الاعتقال بأمعائه الخاوية .
لكنه استطاع بعد إضراب عن الطعام استمر خمسة وستين يوما ان يحقق ضربة قاسية للاحتلال رغم مواجهته الموت في كل لحظة .
تحد سارت على خطاه الأسيرة هناء الشلبي بصمود استمر أربعة وأربعين يوما مضربة عن الطعام رغم معاناتها الصحية القاسية .
تحد خرجت منه منتصرة بفوز ثمين وعادت الى أحضان أهلها تشد على أيدي من رفع لواء العزة والكرامة بوجه الاحتلال.
ولم يكن انتصار الأسرى بلال ذياب وثار حلاحلة ومحمود السرسك أقل شأنا، فهم أيضا حطموا قيد الاحتلال بإضراب عن الطعام والشراب لأكثر من تسعين يوما.
واليوم مناضل جديد يسجل انتصارا في سجل الأسرى ، الأسير حسن الصفدي تنسم عبق الحرية بعد مئة وستة وستين يوما ،تحدى خلالها الاحتلال ورفض ما تمارسه إدارة السجون الإسرائيلية من انتهاكات لأبسط حقوقه وحقوق غيره من الأسرى، فكان حرا طليقا ،عاد الى أهله مغردا لفلسطين الحرية ولثوارها الأبطال.
وفي غرف السجون الإسرائيلية أسرى أبطال... يواصلون مشوار من سبقهم من تحد وإصرار...يسطرون ملاحم بطولية بأحرف من كبرياء... غير آبهين للصمت الدولي وحتى العربي ...بل يعلو قلوبهم إيمان عميق أن النصر آت غير بعيد ...وأن فلسطين كل فلسطين ستكون حرة بقدرة القادر الجبار .


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917823163
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة