صيدا سيتي

‏ حدّاد "على الحديدة" يلتحق بـ"الخضرجية‎" !‎ أسامة سعد خلال جولة في أسواق صيدا: لمرحلة انتقالية تعالج مختلف الملفات لحفظ الوطن مستقبل مدينة القدس.. مخاطر حقيقية... أ.د. وليد عبد الحي‎ الانماء والاعمار: إنجاز حفر القسم الأخير من النفق المخصص لجر مياه سد بسري محتجون دخلوا سراي صيدا الحكومي والصقوا منشورات على الجدران Charity initiatives seek to ease economic pressures in Sidon اللجان الشعبية والمجلس النرويجي وبحث في تحسين البنية التحتية بجبل الحليب أسامة سعد على تويتر: مهمّشو اليوم... ثوار الغد... لا دولارات ستأتي إلى لبنان: «خُذوا إعاشة»! مدارس خاصة تتخبّط وأخرى تبخّرت مؤونتها 50% حسومات على رواتب الأساتذة مبادرات "التكافل الاجتماعي" في صيدا... تُبلسم معاناة الفقراء والعائلات الـمتعفّفة معمل سبلين يهدّد برجا: أطرد موظّفيكم غزوة الشتاء: الأسوأ لم يأتِ بعد! «بورصة» صرف الموظّفين: 100 ألف مطلع 2020 الرجاء المساهمة ما أمكن في تغطية تكلفة 30 جلسة علاج بالأشعة للمريضة فاتن موسى دعوة لحضور توقيع رواية مرج البحرين لأبو الغزلان شهيب حدد عطلة المدارس بعيدي الميلاد ورأس السنة من مساء 24 كانون الأول وحتى صباح 2 كانون الثاني توقيف عصابة سرقت خزنة أموال ومجوهرات من منتجع سياحي في أنصارية- صيدا "الاونروا" تواجه صعوبة في توجيه "نداء استغاثة":تحرّك فلسطيني لتخفيف معاناة المخيّمات طلاب "الإنجيلية - صيدا": هذا "لبنان الذي نريد"!

محمد الزعتري: ضياع الفرص

أقلام صيداوية / جنوبية - الثلاثاء 23 أيار 2006 - [ عدد المشاهدة: 977 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


اللواء - محمد الزعتري: رئيس "غرفة التجارة والصناعة والزراعة" في صيدا والجنوب
في أوائل السبعينيات كان لبنان قد أنجز طوراً من أطوار نموه يمكنه من التقدم خطوات نحو المستقبل الأفضل· وكانت الفرصة المواتية امكانية الإستفادة من الأموال الخليجية التي تراكمت نتيجة ما سمي بالطفرة النفطية وارتفاع أسعار البترول في العالم· واشتعل لبنان بالحرب، أو أُشعل، وكان وقود هذه الحرب الناس والحجارة· وهكذا ضاعت الفرصة النادرة، وخرجنا مثقلين بالخراب والديون· وها نحن اليوم أمام فرصة جديدة تتمثل في توفر فائض من الأموال بسبب ارتفاع أسعار البترول، وفي تخلصنا من الوصاية·· وفي وجود مناخ دولي متعاطف مع تطلعاتنا نحو الإصلاح بأبعادها الإقتصادية والمالية والإدارية···
فهل نغتنم هذه الفرصة، ونستفيد من الإمكانات المتاحة؟ لا نستطيع القفز فوق الوقائع، وتقديم جواب جازم بالإيجاب طالما نواجه المستقبل متفرقين، نمارس التنابذ السياسي، ونبقى أسرى مصالحنا الفئوية، ونظراتنا الضيقة ولا نمارس السياسة بمعناها الراقي، هذه السياسة التي يتعذر الإصلاح من دونها· لقد ضاعت منا في الماضي القريب والبعيد فرص كثيرة مما أخر نمونا الإقتصادي، ونهضتنا عموماً· فرصة اليوم ان ضاعت لا تزيد فقط معاناة شعبنا وتحبط أمانيه· بل تضعه أمام تحديات تتعلق بوجوده ذاته في وقت يتقدم فيه العالم بسرعة مذهلة· من ناحية ثانية، يمكن، بل يجب، أن نقدم جواباً إيجابياً على السؤال المطروح بأعمالنا الملموسة ومواقفنا المسؤولة وحرصنا الشديد على التضامن والتوافق وعدم تفويت الفرصة الراهنة·
لقد ذقنا مرارة ضياع الفرص مرات ومرات· لِنَذُق هذه المرة حلاوة النجاح، ونجعل من الإمكان حقيقة قائمة·


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919457511
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة