صيدا سيتي

الأنروا: استئناف الدراسة غدا الاثنين باعتماد النهج المدمج الشيخ علي اليوسف في تشييع الداعية الشيخ المربي أبو وسيم: رحمك الله يا حافظ القرآن طلاب رياضيات جامعيين يعطون دروس خصوصية في مادة الرياضيات لكافة الصفوف طلاب رياضيات جامعيين يعطون دروس خصوصية في مادة الرياضيات لكافة الصفوف الشهاب والوظيفة والوجدان! نقابة أصحاب المطاعم والملاهي: لمقاربة صحية اقتصادية تحافظ على ما تبقى من القطاع أحمد الحريري: فلسطين في القلب الترياقي: لفتح كل القطاعات وإلغاء المفرد والمجوز وتمديد فترة التجوال صيدا: هدوء ما قبل "عاصفة" عودة الحياة! حُسن إسماعيل طه (أم موفق قدورة) في ذمة الله البزري: إدارات الدولة في حالة تخبط والمواطن يدفع ثمن غياب التنسيق هل تفتح المدارس أبوابها غداً؟ الإجتماع التنسيقي حول "كورونا" التأم في مجدليون: تقييم للوضع الوبائي في صيدا والجوار والتحضير لمرحلة ما بعد التعبئة العامة مطلوب آنسات للعمل ذات خبرة في مجال الألبسة النسائية محلات Colors style صيدا السوق التجاري مطلوب آنسات للعمل ذات خبرة في مجال الألبسة النسائية محلات Colors style صيدا السوق التجاري مطلوب شاب للعمل في مؤسسة تجارية في مدينة صيدا مطلوب شاب للعمل في مؤسسة تجارية في مدينة صيدا جمعية حزم تطلق مشروع "كسوة الشتاء" للفقراء والمحتاجين في منطقة صيدا - للتواصل: 76351141 للبيع شقة في عبرا - مقابل مدرسة الليسيه باسكال سابقاً سناك الملاح يعلن عن افتتاح محله في عبرا مقابل أفران شمسين بجانب بوتيك طلال

تيار الفجر ينعي الشيخ إبراهيم غنيم

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

ننعي الى جماهير أمتنا العربية واﻹسلامية عالما جليلا من العلماء الذين كانوا سباقين في الدعوة وفي السعي إلى إطلاق حركة جهاد ومقاومة ضد الكيان الصهيوني الغاصب منذ ستينات القرن الماضي. وقد تفرد سماحته في الدعوة والسعي المشار إليهما في وقت كانت العنجهية الصهيونية المتحالفة مع الغرب اﻷوروبي واﻷمريكي في ذروتها، وفي وقت كانت الهزائم العربية الرسمية متتالية وقاسية في وقعها على أمتنا ما ضاعف من أهمية الدور الذي قام به هذا الشيخ الجليل في تلك اﻵونة التاريخية الهامة.

وقد كان جليا وواضحا لدى القادة العسكريين الصهاينة أن طيف الشيخ إبراهيم غنيم كان حاضرا في الصمود الشجاع لتلك الثلة المجاهدة في مخيم عين الحلوة في حزيران 1982 التي صمدت في وجه اﻵلة العسكرية الصهيونية لحوالي عشرين يوما على الرغم من وصول الجيش الصهيوني الى تخوم العاصمة اللبنانية والى مدينة بعبدا. 

لقد كان الشيخ غنيم رحمه الله حانيا على الشباب الفلسطيني واللبناني وباعثا في نفوسهم وصفوفهم روح الجهاد والقتال والشهادة إنطلاقا من فهمه اﻹسلامي الصادق. وهذا ما دفعه الى التواصل مع كافة البيئات اﻹسلامية في الدول العربية المحيطة بفلسطين المحتلة وصولا الى طهران الثورة والتي كان في زيارتها خلال اﻹجتياح الصهيوني للأرض اللبنانية. 

لقد حفظ الشيخ إبراهيم غنيم القرآن الكريم آياتا ونصوصا، وحفظ معانيه ومفاهيمه وأوامره وكان متفاعلا مع مضامينه وساعيا على الدوام الى تحرير فلسطين ومقاومة الصهاينة إنطلاقا من كتاب الله ومحكم آياته.

تغمد الله الشيخ غنيم بواسع رحمته وأدخله فسيح جنانه.

@ المصدر/ تيار الفجر - المكتب الإعلامي 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 946612348
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة