صيدا سيتي

رحيل كشفي للكشاف العربي - 23 صورة قداديس الفصح في صيدا: عيد رجاء وانفتاح - 4 صور التمييز يلاحق التمـُّيز الفلسطيني في لبنان الثلوج في جوار صيدا بدءا من ارتفاع 500 متر- 4 صور وفد من أمل زار مطراني صيدا مهنئا بالفصح للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة وضع حجر الأساس لأول معبد هندوسي في الخليج (صور وفيديو) "ميغ-29" تواجه "رافال" خلال المناورات العسكرية للهند وفرنسا مطلوب كوافيرة مع خبرة لا تقل عن 4-5 سنوات لصالون في صيدا توقيف المدعو عيسى عباس اسماعيل في منطقة بريتال ارتفاع عدد ضحايا تفجيرات سريلانكا إلى 160 قتيلا وأكثر من 360 جريح "غوغل" تحذف عددا كبيرا من التطبيقات يستخدمها الملايين ​محل ليمار يعلن عن تصفية عامة على جميع البضاعة الموجودة داخل المحل - 11 صورة سلاح سري جديد للقوات الروسية المحمولة جوا (صور) أكثر من 50 قتيلا في انفجارات تهز كنائس وفنادق في سريلانكا (صور وفيديو) سفينة استطلاع بريطانية تدخل البحر الأسود (صور) للإيجار شقة طابق ثالث في حي الوسطاني بجانب ثانوية البزري - 12 صورة شاهد... أفلت من التمساح فوجد الأسود في انتظاره شقير: لا رواتب بالهيئات وراتب وزارة الإتصالات حوّلته لجمعيات خيرية مواطن يتلقى ضبط سير يعود إلى عام 2007

غدرت بها النار أثناء تحضيرها الشاي

لبنانيات - السبت 09 شباط 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
غدرت بها النار أثناء تحضيرها الشاي

لم تكن الشابة ماريا جاك (19 عاماً) تعرف أن إعداد فنجان شاي سيجعلها طريحة الفراش في مستشفى الجعيتاوي، تتأوه من ألم الحروق التي نهشت جسدها دون رحمة. هذه الشابة الطموحة والمندفعة وعاشقة الحياة تصارع بكل قواها حروقاً من الدرجة الرابعة، لا تعرف الاستسلام على الرغم من الوجع الرهيب، تحاول العض على جرحها وإكمال معركتها للشفاء.

في 26 تشرين الثاني، انقلبت حياة ماريا جاك رأساً على عقب. وتروي شقيقتها نانسي تفاصيل ما جرى بالقول: "كانت  تحاول إشعال الغاز لتحضير فنجان شاي، وما لبثت النار ان اندلعت بعد تسرب الغاز. في تلك اللحظة، لم تعد ماريا الطالبة التي كانت تدرس الفيزياء -سنة ثانية في جامعة القديس يوسف، بل أصبحت مقاومة تتحدى القدر للوقوف من جديد. هذه الفتاة الشرسة طريحة فراشها في مستشفى الجعيتاوي تخضع للعلاجات والجراحات، تتحمل كل هذه التغييرات الطارئة التي فُرضت عليها دفعة واحدة بـ"اتكالها على الله" كما كانت تفعل دائماً".

يصعب على شقيقتها الحديث عن ماريا، على الرغم من أن لديها الكثير لتقوله عن تلك الفتاة الطموحة التي تعشق الحياة كثيراً. والأصعب عليها ان تطلب المساعدة. لم تعتد هي أو ماريا ذلك، لكن الظروف كانت أقوى من تلك القناعة. تشرح نانسي: "مشوار ماريا طويل جداً، ويتطلب نفَساً أطول للصمود حتى النهاية. خضعت شقيقتي لجراحتي زرع حتى الساعة، لكنها ما زالت بحاجة الى عمليات أخرى. الحروق من الدرجة الرابعة تتطلب عناية وعلاجاً سيستغرق وقتاً. وبما أن الضمان لا يغطي كل تلك التكاليف، لاسيما الجراحات الكبيرة التي تصل كلفة الواحدة منها إلى 30 ألف دولار، نحن بحاجة الى مساعدة، مهما كانت بسيطة، لتسترجع ماريا صحتها وحياتها".

قد تكون المساعدة صغيرة لكنها قادرة على أن تُحدث فرقاً في حياة ماريا، كل ما تحتاج إليه هو أن تضمّد جراحها وتعود إلى حياتها وجامعتها وطموحاتها التي ما زالت تنتظرها حتى تركض خلفها كما اعتادت ان تفعل. 

لمن يرغب بالمساعدة الرجاء الاتصال على الرقم الآتي: نانسي :71/043679

@ المصدر/ جريدة النهار

 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 897305272
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة