صيدا سيتي

اغتيال "أبو الكل" يوتّر عين الحلوة التنظيم الشعبي الناصري يحيي يوم الشهيد باحتفال سياسي وفني - 21 صورة سفير فرنسا في صيدا.. سائحا! - 8 صور مطلوب موظفة باديكير ومانيكير + مطلوب موظفة شعر لصالون في صيدا احتال على شقيق زوجته بشراكة وهميّة والخسارة 700 ألف دولار خرجت من منزلها الزوجي .. ولم تعد بعد خطف البروفسور قطمة في شتورا... مطالبة بفدية مليون دولار وانقطاع أخباره بعد أشهر من وصوله إلى بلجيكا برفقة والدته ... الطفل اللبناني دانيال العلالي جثة - 4 صور "سري للغاية"...أول صورة لوكالة الاستخبارات الأمريكية على حسابها في "إنستغرام" وزير دفاع روسيا يتوعد برد يذعر مختلقي الخطر الروسي "دراسة جهنمية"... إعدام فرصة نجاة مدرعات العدو دعبول في قبضة المعلومات .. بعد سرقة دار السلام في الشرحبيل توارى في مخيم صبرا روسيا تدشن بدء الإنتاج الصناعي لمحركات الجيل الصاعد من الطائرات المقاتلة مدمن يعتدي على طبيب مجلس علماء فلسطين في لبنان يلتقي مدير الاونروا في منطقة صيدا الدكتور ابراهيم الخطيب - صورتان سرقا 24 محلا تجاريا في صيدا وضواحيها فوقعا في قبضة شعبة المعلومات مجلس علماء فلسطين يزور مفتي صيدا رافضا الإساءة لسماحته ولدار الفتوى توقيف رئيس بلدية سبلين وزوجته ونائبه: مواجهة اشتراكية ــ عونية في الجية زينة شريدي ابنة مخيم عين الحلوة تقود فريق في “الأمم المتحدة” الى المرتبة الثالثة "مخيم الربيع" لكشافة لبنان المستقبل - مفوضية الجنوب في مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري - 15 صورة

يعود الناس لماضيهم حين يعجزون عن صنع حاضرهم..

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 19 تشرين ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

يعود الناس إلى ماضيهم حين يعجزون عن صنع حاضرهم !!

نحن أكثر الشعوب تغنياً بالماضي .

الهروب للماضي دليل عجز وفشل في صنع الحاضر !

كذب من قال أن من ليس له ماضٍ ليس له حاضر  !

إذًا أين هو ماضي الأمريكيين، وأين هو حاضر الإغريق؟

يتغنى المصريون بأهرامات الفراعنة؛ لأنهم عجزوا عن بناء نصف أبراج صحراء دبي، أو ربع ناطحات سنغافورة الجزيرة النائية في عمق المحيط الهندي !

وعجز اليمنيون عن إضافة شيء في حاضرهم فلجؤوا إلى تمجيد ماتبقى من حضارة سبأ وقوم حمير؛ بل أنهم دمروا الماضي .

في البلاد العربية يتغنى بعض العرب بعبدالناصر وإبراهيم  الحمد ، ويمجدون أم كلثوم وعبدالوهاب ودريد لحام وأطلقنا على زمنهم (الزمن الجميل) في اعتراف صريح  بأن حاضرنا قبيح وسيء !

وفي بلاد الآخرين ينكسون أعلامهم الوطنية مع كل ذكرى سنوية سيئة تذكرهم بنابليون، أو هتلر، أو موسليني، وتطلق على زمنهم "زمن الفاشية البغيضة، والنازية المقيتة"!

في بلادنا العربية ما فتئنا نمجد قادة مندثرين لأحزابِ مزمنة !

وفي بلاد الآخرين يهتمون بتنشئة أطفالهم؛ لأنهم هم من سيصنع المستقبل، ومن سيكونون له قادة !

الماضي لدى تلك البلدان أزمنة مظلمة ومجرد التفكير في الدعوة إليه أو التغني ببعض ماضيه جرائم

وطنية كبرى تستحق في دساتيرهم أقسى العقوبات !!

متاحفهم تحكي لهم تاريخهم الوطني، ولايمكن لك أن تجد فيها (سروال) الملك المؤسس، أو حذاءً قديماً يتربع داخل صندوق زجاجي فاخر كان يوماً ما حذاءً محظوظاً لفخامة الزعيم .

لم يقف الصينيون خلف سور جدهم العظيم ... بل وصلوا بحاضرهم الصناعي والتجاري إلى كل دار وبيت يُسكَن على وجه البسيطة  !!

ولم يقف الإنجليز عند الساعة التي صنعها لهم جدهم (بيج بن) يحصون أعمارهم ويعدون بها الدقائق والثواني حتى يأتيهم (المهدي المنتظر) ؛ بل انتشروا في أصقاع الأرض وصنعوا امبراطورية ما كانت تغرب عنها الشمس في يوم من الأيام !!

انتصر زعيمهم الشهير (ونستون تشرشل) على هتلر في الحرب العالمية الثانية؛ لكنه عندما دخل الانتخابات بعد الحرب خسرها فقد قال له الشعب البريطاني :" من يصلح للحرب لا يصلح للسلم والبناء"..

لم يبنوا له تماثيل في شوارع لندن، لا يعد الرجل لديهم إلا كرجلٍ مر يوماً على صفحة هامة من صفحات تاريخهم الطويل !

إنها شعوب منشغلة بالحاضر ومستجدات هذا الحاضر وتفاعلاته اليومية، ولم يعد لديها فائضًا من الوقت لتصرفه للحفر والتفتيش في مقابر الزمن الماضي ...!. 

@ المصدر/ بقلم الكاتب اليمني حمود المروي


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 897644590
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة