صفقة كفرفالوس تمّت ومناوشات أسود وأبو زيد مستمرة - 3 صور كلّنا نعاني من الأرق.. "مرض العصر": أسبابه وعلاجاته! توقيف أشخاص لإقدامهم على تعاطي وترويج المخدرات والعملة المزورة الأمن العام اقفل محلا سوريا مخالفا في حي الحاج حافظ في صيدا عناصر اطفائية صيدا أخمدوا حريقا داخل أحد المنازل في شارع غسان حمود الحريري عرضت مع وفد الجبهة الديمقراطية اوضاع اللاجئين والمخيمات - 4 صور الشبكة المدرسية لصيدا والجوار بضيافة جامعة رفيق الحريري .. وإتفاقية تعاون - 3 صور محامي اللّبان: الملف سيرسل للنيابة العامة الاستئنافية في صيدا .. المسؤولية تقع على الوزراء المتعاقبين على وزارة الصحة .. قائد الجيش التقى مفتى صور الشيخ مدرار الحبال الجيغاراندا تزين مدخل صيدا الجنوبي - 7 صور وزير التربية ينبش قانوناً يقمع الموظفين العموميين أندرو إياكوبوتشي يؤدي مقطوعته الفنية في صالة عرض شريف تابت لبنان ينضمّ إلى الحملة العالمية "التمريض الآن" جريح بحادث سير في منطقة الشرحبيل في بقسطا يصطاد المسنيّن قبل أن يدخل الحمّام ويرتكب جرمه! احترق المنزل وقتل 7: عبدالله ورنا وهالة وغلا ومحمد ورولا وأحمد (صور) إصلاح الاعطال في مشروع ري صيدا جزين وعودة التغذية الى المشتركين حاصباني: أنذرنا مستشفى الفنار بتصحيح وضعه والوزير جبق اتّخذ الإجراء الذي كنّا اتبعناه جبق: تفاجأنا بتوقيف مدير العناية الطبية بوزارة الصحة ارتفاع سعر البنزين والمشتقات النفطية

الشهاب في العيد الماسي... 75 عاماً لإستقلال لبنان!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأحد 18 تشرين ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

إن إستقلالنا أيها اللبنانيون مسطور على لوحة الأزل! فإذا إمتدّت إليه يد الحوادث إرتّد القدر؟! وإذا إرتطم الموج بصخره عجَّ وإنحسر؟! وإذا إنطلق السهم إليه رُدَّ وإنكسر؟!.. رفعنا على أكتافنا قوائمه! وبنينا على جباهنا دعائمه! وقد اجتمعت فيه قلوبنا على أسمى المعاني! متفانية! مُتحدَّة! مُضحيَّة إذا جدَّ الجد ودعا داعي الوطن؟! وهادئة! مسالمة! متفاهمة إذا نادى منادى التفاهم والسلام؟!

لذلك أدعوكم أيها اللبنانيون جميعاً على تنوع أحزابكم الوطنية! وأهليتكم اللبنانية! والمستقبلية في التطوير والتغيير (مقيمين ومغتربين) إلى الإتحاد في الإستقلال! فهو رمز عزتنا! وعنوان كرامتنا!.. هو الإيمان بمبدأ تأكيده! فتكراره! فإعلان! فنفوذ! فمُثُل! ومقاومة!... هو (مسؤولية وحرية) في ميزان الحق! ومن لم يكن في نفسه على حق فأنّى له أن يستمد من نفسه سلاحاً يناضل به عن الحق؟! أو يطالب الغير بإحترام إستقلاله؟! الإستقلال أيها اللبنانيون كالدين!! يملك علينا مشاعرنا! يجعلنا نضحيَّ بكل شيء في سبيل الحفاظ عليه!... آخذين على الزمن عهداً جديداً! من أن نصوغ له من أنفسنا ناراً و من عزائمنا حديدا! و أن نموت لأجل السيادة و الكرامة فيه على أن نحيا قاصرين أو عبيدا؟!...

هذا؛ و نحن نحتفي في العيد الماسي (75 عاماً) لإستقلال لبنان! (لفخراً لكل لبنانّي يعتز بلبنانيته)!  نعلن أولاً: الإيمان بالوطن لبنان! وبالفكرة الوطنية اللبنانية! يولد عنهما التضامن بين أبناء الوطن الواحد! من أن (اللبناني أينما كان ليس الشقيق جنباً! بل هو الشقيق حباً)! فالنزد هذا الحب! قوةً و بذلاً!! و نصبح له أهلاً! و به أصلاً! ثانياً: إيمان بالنفس يولد عن هذه الصفة الجوهرية صفة الحماسة للفكرة والعمل! ويولد عن الصفتين معاً ثبات وإقدام متلازمان متعاونان. ثالثاُ: نزعة إلى الحرية في جميع صُورها يولد عنها فكرتان شقيقتان هما المساواة والعدالة! إذ لا حرية بدونهما. رابعاً: المقاومه وهي درع الإستقلال!!! وقد تدرجت المقاومة من الإيثار إلى التفاني بل إن التفاني بلغ حد الفناء عند المتفانين من اللبنانيين الشهداء!! خامساً: عبثاً يحاولون فصم وحدتنا في لبنان! و قد جمعتنا دماء آبائنا! و هي لا تزال تجري في عروقنا!! سادساً: عبثاً يذكروننا بإنقسامات مضت؟ فقد غسلناها بدموعنا!! هذا وليس أجمل ولا أروع أيها اللبنانيون من الرابطة الروحية التي تجمعنا في عيد الإستقلال!...  

و أخيراً لا بد لنا أن نذكر في الإستقلال القادة الاستقلاليين و في مقدمتهم  فخامة الرئيس اللواء الأمير فؤاد شهاب وقائد الجيش اللبناني العماد عادل شهاب داعياً اللبنانيين (مقيمين ومغتربين) للوقوف لهما على قدر الوفاء في العيد الماسي لإستقلال لبنانٍ!.. كما نسأل الرب أن يحفظ لنا فخامة رئيس البلاد الجنرال ميشال عون (أطال الله بعمره). 

@ المصدر/ بقلم منح شهاب - صيدا 


دلالات : منح شهاب
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 893291999
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة