وظائف صيدا سيتي
جامعة رفيق الحريري .. خيارك الحقيقي لدراسة جامعية مليئة بالإبداعات Apply Nowالرعاية - اضحى 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
7 أطعمة تساعد عظامك المكسورة على الإلتئام.. فما هي؟ تونسي شاب ينظف 300 كيلومتر من الشواطئ.. مشياً + فيديو قرد يخطف طفلا من والديه ويهدد من يقترب منه! + فيديو طفل يسقط من الدور الرابع ويقطع ملاءة حاولوا إنقاذه بها + فيديو خير الأيام في مطعم الخير .. حملة إفطار صائم في يوم عرفة مشهد يورط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات + فيديو آخر غرائب الحكومة الصينية: تغيير اسم أحد أنواع الأسماك إحتفال الدورة القرآنية السادسة والعشرين ثانوية الإيمان - صيدا - 21 صورة تعرف على أكبر زوجين معمرين في العالم توقيف عصابة سرقة دراجات نارية في إقليم الخروب تل الزعتر: بين جدلية الإسطورة والإنكشاف ومخاطر غياب التوثيق لا تضغط على طفلك لتغيير عادات تناول الطعام لهذا السبب! الجيش داهم مزرعة في بلدة بوداي وصادر مخدرات وحشيشه وسلاح مع الدواء العجيب.. كل ما شئت ولن تسمن اعتصام في طرابلس استنكارا لاعتقال العدو الإسرائيلي صحافيين فلسطينيين برعاية دار الفتوى: دار القرآن في صيدا تكرم حفاظها في حفل تيجان النور وأمل الغد - 5 صور بالفيديو.. شاهد كيف قضى براعم مسجد ميسر صيفهم هذا العام (فايسبوك) بداعي الإقفال لوازم حضانة مستعملة للبيع بسعر مقبول جداً جريمة مروعة.. روسية تقتل ابنتها بفأس وتبرر بعذر غريب توقيف لبنانيين بتهمة سرقة دراجات آلية والتهديد بالقتل في كفرشيما
معهد التمريض / مستشفى الجنوب شعيب في صيدا يعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي الجديد 2018-2019ثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةمؤسسة مارس / قياس 210-200مزرعة وادي الضيعة للأغنام تعلن عن بدء استقبال حجز أضحياتكم لعيد الأضحى المباركعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةDonnaجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمة
4B Academy Ballet

عاصفة نارية أحرقت عشرات الآلاف من سكان مدينة ألمانية - 4 صور

منوعات صيدا سيتي - الثلاثاء 15 أيار 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

خلال فترة الحرب العالمية الثانية، حملت مدينة هامبورغ الألمانية مكانة استراتيجية هامة، حيث اعتبرت الأخيرة ثاني أكبر المدن الألمانية من حيث عدد السكان، بعد أن تجاوز عدد سكانها المليون نسمة، فضلا عن ذلك، مثلت مدينة #هامبورغ ركيزة أساسية بالنسبة لآلة الحرب الألمانية بفضل احتوائها على مصانع الذخيرة وقطع الدبابات.

وتحولت هامبورغ بسبب هذه العوامل الاستراتيجية إلى هدف رئيسي بالنسبة لقوات الحلفاء.

وسعت كل من بريطانيا والولايات المتحدة الأميركية إلى توجيه ضربة جوية مدمرة إلى هذا القطب الصناعي، في محاولة منهم لحرمان الجيش الألماني من جزء هام من عتاده.

وخلال الأسبوع الأخير من شهر يوليو/تموز سنة 1943، أطلق سلاح الجو الملكيالبريطاني عملية عسكرية، حملت اسم "عمورة"، وقد جاءت هذه التسمية نسبة إلى مناطق سدوم وعمورة التي خسفت بسبب فسق وفساد سكانها، حسب ما ذكر في الديانات السماوية.

ومن خلال "عملية عمورة"، أراد سلاح الجو الملكي البريطاني تدمير مدينة هامبورغ الألمانية بشكل تام، وبالتالي تخريب إحدى أهم المناطق الصناعية في البلاد.

وفي الليلة الفاصلة بين يومي الرابع والعشرين والخامس والعشرين من شهر يوليو/تموز سنة 1943، تموضعت حوالي 800 قاذفة قنابل بريطانية من نوع هاليفاكس ولانكاستر في سماء مدينة هامبورغ الألمانية، حيث استغل الطيارون البريطانيون برج كنيسة القديس نيقولا والذي يقدر طوله بحوالي 145 مترا من أجل تحديد المدينة خلال الظلام الدامس. تزامنا مع تواجدها فوق ثاني أكبر المدن الألمانية.

وألقت الطائرات البريطانية آلاف الأطنان من القنابل، وقد أسفر هذا القصف الأول عن مقتل حوالي 2000 شخص من أهالي المدينة.

و استمر القصف الليلي البريطاني على مدينة هامبورغ الألمانية أياما بعدها، لكن خلال الليلة الفاصلة بين يومي السابع والعشرين والثامن والعشرين من نفس الشهر وجه سلاح الجو الملكي البريطاني قصفه نحو أبرز المناطق الصناعية في المدينة.

وألقت طائرات سلاح الجو الملكي البريطاني ما قدره 2326 طنا من القنابل الحارقة على مناطق هامربرووك، وهام وبورغفيلد الصناعية، وفي تلك الأثناء تسببت الرياح العاتية والعوامل الجوية السيئة في ظهور ما يسمى بـ "عاصفة نارية" امتدت لتلتهم أجزاءا واسعة من مدينة هامبورغ.

ومثّلت موجة القصف التي تعرضت إليها مدينة هامبورغ خلال الليلة الفاصلة بين يومي السابع والعشرين والثامن والعشرين من شهر يوليو/تموز سنة 1943 أسوأ موجة قصف خلال عملية "عمورة البريطانية".

وبحسب ما نقلته الشرطة الألمانية، بلغت درجة الحرارة بالمناطق التي تعرضت للقصف باستخدام القنابل الحارقة 800 درجة، وقد أسفر ذلك عن مقتل عشرات الآلاف من الأهالي حرقا، فضلا عن ذلك فارق العديد من الأطفال الحياة داخل الملاجئ خنقا بسبب كميات الدخان الهائلة.

وطيلة أيام القصف، شنت طائرات سلاح الجو الملكي البريطاني غارات ليلية على هامبورغ، بينما تكفلت الطائرات الأميركية بمهمة قصف المدينة خلال ساعات النهار، وقد أسفر ذلك عن إعاقة جهود الإنقاذ والإغاثة.

ويصنف قصف مدينة هامبورغ الألمانية ما بين الأسبوع الأخير من شهر يوليو/تموز ومطلع شهر آب/أغسطس سنة 1943 ضمن أعنف 5 عمليات قصف جوي عرفها التاريخ، حيث أسفر هذا القصف عن مقتل 42 ألف شخص، وإصابة أكثر من 30 ألفا آخرين، فضلا عن ذلك فرّ حوالي 900 ألف من أهالي المدينة نحو المدن المجاورة بعد خراب منازلهم. 

@ المصدر/ العربية.نت 

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 855179861
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي