وظائف صيدا سيتي
مهرجان صيدا للمأكولات Saida Food Festival
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
299 مأذونة شرعية في المغرب قهوة سوداء أو بالحليب؟ خبراء الصحة يحددون الأفضل لماذا قررت شابات عدم صبغ شعرهن الأبيض؟ - صورتان المكياج الفريد من نوعه بالعالم لبنات ونساء الروهينجا المسلمات في بنغلاديش - 4 صور نجاة 3 عائلات فلسطينية بعد انهيار سقف إسمنتي بمخيم البص في صور مركب يصارع الأمواج في أميركا.. وغرق 9 من عائلة واحدة + فيديو وزيرة خارجية النمسا تتحدث العربية + فيديو صيادو السمك في منطقتي الجناح والرملة البيضا يعتصمون للمطالبة بحقوقهم بريطاني يخترع بذلة طائرة بمحركات نفاثة + فيديو بالفيديو: شقة أو فيلا مع مطل رائع على الساحل في مشروع روم السكني - منطقة روم معرض كولومبي للنباتات آكلة اللحوم + فيديو أول مقبرة تحت سطح البحر قريباً في أستراليا ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة خلال الأيام القادمة فلسطين تجمعنا - صيدا إلى الدور نصف النهائي ضمن بطولة القدس الأولى - 4 صور إخماد حريق أخشاب وهشير في تعمير حاره صيدا بالقرب من سوبر ماركت ديما - 7 صور زغرتاوي يخترع آلة صغيرة لرفع "الديجانتور" من بُعد... "تك، ما تك" وفاة شاب اعتقل في مخيم المية ومية في صيدا لقطات مذهلة تكشف حقيقة هالة الشمس! + فيديو هذا المفتاح كان قادراً على إنقاذ سفينة التيتانيك - 6 صور واتس آب يتخذ إجراء صارما لوقف موجة الجرائم في الهند!
للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةDonnaعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارهل صيفية ولعانة عروضات ومناقيش دايت - لأول مرة بصيدا منقوشة multicereal ـ 12 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعاربلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019
4B Academy Ballet

الشهاب في دورة المعلمين العرب!

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

يقول سقراط: العلم فضيلة! وأنا أضيف إلى ذلك مشترطاً إذا صادف نفساً طيبة وعقلاً واعياً.. لهذا أصبح من الضرورة بمكان البحث عن واجبات المعلمين لإظهار مدى ذاك التأثير في نفسية الشعب، وبذلك يمكن استقراء مقدرته على العمل، وكشف قيمته فيه، ونمهد لهذا القول بأوصاف المعلم ومزاياه: يجب باديء ذي بدءٍ أن يكون المعلم تام الأعضاء قويها، ذكي النفس، متوقد الذهن، بليغ اللسان، قوي الحجة، جامعاً بين الحزم ورقة الطبع، تواقاً إلى الاقناع، حيادياً لا يصغي إلا لصوت ضمير طاهر يسوقه إلى القيام بالواجب المتحتم عليه، ومن جهة ثانية ينبغي أن يتصف بأوصاف تجعله يمتاز على غيره من رجال المهن الأخرى بأن يكون متين الطبع محب الخشونة، متفانياً في سبيل المصلحة العامة، سريع الانتقال، حاضر الجواب، عالماً في دائرة اختصاصه، متحملاً كل رزء برحابة صدر وبشاشة وجه، إذا عزم توكل، لا تصده عن عزيمته كارثة، ولا يثنيه حادث، وإذا نظر إلى الوجوه فهم ما تكنه القلوب.

هذا الرجل (المعلم) يحمل مسؤولية التربية والتعليم، فيزرع في دماغ الشعب المبادىء الطيبة ليؤهل أبناءه إلى السير في مسالك العمل والإبتكار متبعاً مناهج قويمه تمليها عليه حرية التفكير، وإن عليه واجبات كبرى زيادة عن مهمته التعليمية الفنية، كتمهيد السبيل للأخذ بكل نافع جديد، بمحاربة الأضاليل، ومكافحة كل خرافة من شأنها الوقوف في طريق الأمة في سيرها نحو الكمال، وإبادة الاعتقادات والبدع المذمومة التي تصدها عن التقدم، وتجرها إلى الخمول وعدم الاكتراث بالعمل في ميدان السباق. وعلى المعلم أيضاً أن يغرس في قلوب الأطفال، رجال الغد، شعور الإباء وقوة السخط ضد الارهاق والارهاب مهما كانا شديدين إلى أن ينال الشعب مناه ويتوصل إلى مبتغاه. ومن واجبه أيضاً أن يدرب الشعب على الاحترام: إحترام الوالدين معلميه الأولين، ثم احترام معلميه ومرشديه ورجاله العاملين على رقيه، والغارسين فيه حب الوطن والتضحية بل وحب الموت من أجل إنقاذه. ومن الأمور المهمة التي يجب أن يضعها المربي نصب عينيه: إيقاظ الروابط الدينية بين مريديه، مبيناً لهم أنها أقوى الروابط وأمتن الأسباب الموصلة إلى التوفيق شتى الشؤون وفي حفظ الأخلاق الفاضلة وصيانتها من التدهور، ولا ريب في أن الأمة لا تحتفظ بتاريخها ما لم تكن هذه الرابطة متمركزة في أدمغة أفرادها، على أن الضعف لا يتسرب إلى جميع الأجزاء إلا بعد انحلالها...

هذه واجبات المعلمين المرشدين في الأمم، قد ألممنا بها بقدر الإمكان أيها المعلمون العرب لا فتين أنظار المعلمين والمتعلمين من أبناء أمتنا إلى الهدف الأسمى الذي ترنو إليه الأمم الناهضة.

.. وحتى لا يبقى –كذلك- ما تعلمه الشبكة المدرسية جزئياً كما هي في حاضرنا اليوم؟ وحتى تستطيع ربط المقدمات بالنتائج! عليها أن تدرك جيداً بأنها راقية! متجددة! مع كل جديد! ومع كل فكره مستحدثه، ذات نزعات حديثه، مستنيرة بضياء العلوم والحضارة..

وأخيراً أيها المعلمون اسمحوا لي في دورتكم هذه أن أطلب منكم الوقوف (وفاء وذكرى) لأهل النبوغ في العلم أعلام التربية الوطنية الخالدين (الشيخ مصطفى الشريف وحسين الحناوي وعز الدين جرادي ومنيف لطفي وشعبان بركات وسعد الدين عوكل وضياء فحص وسلوم الدحداح وصلاح طه البابا وعبد المجيد لطفي وسامي بروم وعفيف الشريف وبدر الدين الشماع وسعد الدين الحبال وكمال منصور ويوسف كنعان وعبد الرحمن البزري وسعد الدين قرقدان وأحمد أبو علفا وبطرس سلامه وأدمون رزق الله) كما أطلب من الله تعالى الصحة والعافية لاساتذتي الكرام خالد أبو علفا وحبيب عوكل، أطال الله بعمرهما...

لكم الشكر أيها المعلمون العرب! ولدورتكم التوفيق! 

@ المصدر/ بقلم منح شهاب - صيدا

 

دلالات / المصدر: منح شهاب
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 851516906
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي