وظائف صيدا سيتي
مهرجان صيدا للمأكولات Saida Food Festival
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
299 مأذونة شرعية في المغرب قهوة سوداء أو بالحليب؟ خبراء الصحة يحددون الأفضل لماذا قررت شابات عدم صبغ شعرهن الأبيض؟ - صورتان المكياج الفريد من نوعه بالعالم لبنات ونساء الروهينجا المسلمات في بنغلاديش - 4 صور نجاة 3 عائلات فلسطينية بعد انهيار سقف إسمنتي بمخيم البص في صور مركب يصارع الأمواج في أميركا.. وغرق 9 من عائلة واحدة + فيديو وزيرة خارجية النمسا تتحدث العربية + فيديو صيادو السمك في منطقتي الجناح والرملة البيضا يعتصمون للمطالبة بحقوقهم بريطاني يخترع بذلة طائرة بمحركات نفاثة + فيديو بالفيديو: شقة أو فيلا مع مطل رائع على الساحل في مشروع روم السكني - منطقة روم معرض كولومبي للنباتات آكلة اللحوم + فيديو أول مقبرة تحت سطح البحر قريباً في أستراليا ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة خلال الأيام القادمة فلسطين تجمعنا - صيدا إلى الدور نصف النهائي ضمن بطولة القدس الأولى - 4 صور إخماد حريق أخشاب وهشير في تعمير حاره صيدا بالقرب من سوبر ماركت ديما - 7 صور زغرتاوي يخترع آلة صغيرة لرفع "الديجانتور" من بُعد... "تك، ما تك" وفاة شاب اعتقل في مخيم المية ومية في صيدا لقطات مذهلة تكشف حقيقة هالة الشمس! + فيديو هذا المفتاح كان قادراً على إنقاذ سفينة التيتانيك - 6 صور واتس آب يتخذ إجراء صارما لوقف موجة الجرائم في الهند!
للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةهل صيفية ولعانة عروضات ومناقيش دايت - لأول مرة بصيدا منقوشة multicereal ـ 12 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعاربلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةDonnaجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019عرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولار
4B Academy Ballet

اسامة سعد خارج «الصخب الانتخابي» على جهات «حلفاء الامس» و«اخصام اليوم»

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 17 نيسان 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

جاهدا يسعى امين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور اسامة سعد، الذي يخوض انتخابات دائرة صيدا وجزين، ضمن لائحة «لكل الناس»، لايصال المنطلقات السياسية التي يفاخر في انها تشكل الارضية التي تنطلق منها المعركة ـ المنازلة التي ستجري بعد اقل من ثلاثة اسابيع، الى اوسع الشرائح الناخبة في عاصمة الجنوب صيدا التي «تضج» بحملات انتخابية لثلاث لوائح متنافسة تتوزع فيها القوى الحزبية والتيارات السياسية والعائلية، فيما الرابعة ما تزال «بعيدة عن الاضواء»!، بسبب الضعف في تكوينها.
يحرص الدكتور اسامة سعد في اجواء الانتخابات، على الابتعاد عن اي «جلبة» انتخابية، كما هو حاصل في معظم الساحات الانتخابية، وبخاصة في ساحة صيدا ـ جزين، بعد «الانقلابات» والانقلابات المضادة بين «حلفاء الامس» و«اخصام اليوم» ولم تُشغُله الالتباسات والمناورات الانتخابية المتبادلة بين اكثر من فريق، وبقي بمنأى عن التوترات والخطابات الساخنة التي يُطلقها هذا التيار وتلك الجهة، لتسخين الحماسة لدى الجمهور، فهو يرى ان الانتخابات فرصة لفتح الملفات الكثيرة والمعقدة التي تشغل الصيداويين،  ويرى ان ملفات كبرى يرتبط مصيرها بنتائج الانتخابات، ولا قيمة لوصولنا الى المجلس النيابي ما لم نكن نحمل هذه الملفات التي تتعلق بالمصير الوطني وبالطموح ببناء دولة مدنية عصرية خالية من الفساد والمحسوبية والزبائنية، الاستراتيجية الدفاعية، ملف النزوح السوري في لبنان، المشكلة البيئية والأزمة الاقتصادية والاجتماعية المتفاقمة والبطالة والكسد، والتحديات المتعلقة بمحاولات بسط النفوذ من قبل الخارج والتبعية لهذا الخارج، وهو يثق بالصيداويين وقدرتهم على الاختيار على اساس المصدافية والبرامج الانتخابية، ويقول «... منذ ايام الشهيد معروف سعد ونحن ننادي بالغاء الطائفية وهذا مشروعنا... مدينة صيدا لها هوية واضحة وصل صداها الى فلسطين والجزائر ومصر، معروف سعد خسر في انتخابات العام 1972 لكنه بقي في الشارع.. واستشهد من اجل الناس، ونحن خسرنا في انتخابات العام 2009 ولم نترك الشارع ولا الناس، واذا بدنا نروح ع البرلمان، ومش حاملين هموم الناس، ما في لزوم للرَوْحَة».
في المشهد الانتخابي العام، يبدو «ابو معروف» في منأى عن «الصخب الانتخابي» الحاصل على «الجبهات» و«المحاور» الاخرى، والدائرة في ساحتي صيدا وجزين، وهو «نأى» بنفسه عن اي بحث مع اي طرف صيداوي في صياغة تحالف انتخابي، انسجاما مع المنطلقات السياسية للمعركة، وللحسابات الدقيقة التي ينطلق منها، في ظل هذا «الموزاييق» السياسي المتعدد الاتجاهات والاهواء السياسية، لكن الاساس عنده،المعايير السياسية التي تنسجم مع الخطاب السياسي الثابت.. بعيدا عن اي تأرجح من اجل مصلحة انتخابية توصل الى تحالف «بيجيب اصوات اكتر»، فكان الخيار الانتخابي المبكر  لـ «ابو معروف»، الذي سلك «الخط السريع» نحو جزين، من دون «شوشرة» ضغوط من هنا، او «دوشة» انسحابات من هناك، وكانت بوصلته تشير الى الاقرب الى سلوكياته وادبياته السياسية، فجاء التحالف مع المحامي ابراهيم عازار المرشح بـشعار «قوة الاعتدال» عن احد المقعدين المارونيين في جزين، «فما يجمعنا بعازار انو بيشبهنا، والتاريخ المشترك بين جزين جان عزيز وصيدا معروف سعد المشهود لهما مسيرتهما السياسية».
حكاية التنظيم الشعبي الناصري و«بيت معروف سعد» مع التمثيل النيابي للمدينة، حافلة بالسخونة الانتخابية، وغنية بالمحطات السياسية التي جرت في خمسينيات وستينيات القرن الماضي وصولا الى آخر دورة انتخابية قبل الحرب اللبنانية جرت في العام 1972، حيث كانت المنافسة على المقعد الصيداوي الواحد، تنحسر بين قطبي المدينة النائب الراحل معروف سعد والنائب الراحل الدكتور نزيه البزري، ويوم فاز معروف سعد  في دورة العام 1957، قال اخصامه «النيابة زحفت الى معروف... ولم يزحف هو اليها»، واليوم، وفي موسم الانتخابات، ينظر جمهور واسع من الصيداويين ان اسامة سعد وريث الزعامة الشعبية الواسعة التي جسدها والده معروف سعد، رفيقهم في يوميات المعاناة التي تتكبدها الطبقات الشعبية في المدينة، والحرمان الذي يستهدف المدينة، في الخدمات والانماء والوظيفة والعمل والبيئة... والاهم الاستهداف السياسي الذي يصيب هوية المدينة المترسخة في عقل شرائح واسعة من الصيداويين، قبل التعديل الحاصل في الخارطة السياسية للمدينة، مع تكوُّن الحريرية السياسية في لبنان من خلال الثقل السياسي الذي مثله الرئيس الراحل رفيق الحريري، في اول انتخابات نيابية اعقبت اتفاق الطائف عام  1992، وفيها خرج البزري من دائرة التمثيل النيابي، وتقاسم المقعدين النيابيين اللذين خُصِّصا لحصة صيدا النائبان بهية الحريري والنائب الراحل مصطفى معروف سعد، ليدخل اسامة سعد الى المجلس النيابي في العام 2002 بعد وفاة شقيقه مصطفى،  ومن ثم في دورة انتخابات العام 2005 وفوزه بالتزكية الى جانب النائبة بهية الحريري، اعقب ذلك انتخابات العام 2009 بقانون «صفقة الدوحة» الذي جعل من صيدا المدينة دائرة انتخابية واحدة بقانون قائم على «الاكثرية» ليخرج، ويدخل الرئيس فؤاد السنيورة الغائب اليوم عن مسرح الانتخابات.
في انتخابات دائرة صيدا ـ جزين، لن يكون اسامة سعد متهما من اي فريق، بالسعي «لمصادرة قرار جزين»، وفق اتهامات «التيار الوطني الحر» لـ «تيار المستقبل» الذي شكل لائحة من مرشحَين منه وثلاثة مرشحين جزينيين من الشخصيات المستقلة، حيث سعى لان يخوض الانتخابات بلائحة شركة غلب عليها طابع معركة احد المقعدين السنيين في صيدا... واحد المقعدين المارونيين في جزين من خلال شريكه ابراهيم عازار، فيما الهدوء السياسي والانتخابي يسود بينه وبين «الجماعة الاسلامية» والدكتور عبد الرحمن البزري حليفَي «الوطني الحر»، فيما تصفه النائبة بهية الحريري التي وجدته الى جانبها في مأساتها يوم اغتيل رفيق الحريري، وهي لا تصفه الا بـ «الخصم الشريف».
لا يراهن «ابو معروف» في هذه الانتخابات على تحالف يجمعه مع قوى سياسية وحزبية، مؤثرة او غير مؤثرة، بل وضع رهانه على ارادة الناس وتعبيرها، وهو يردد على الدوام امام مناصريه «...آن الاوان انُّو هيدا الاستهتار بشعبنا الى هذا الحد... نوضع له حد».
@ المصدر/ محمود زيات - موقع جريدة المستقبل 

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 851508570
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي