وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
مصور هندي يعرض نفسه للخطر لتصوير عروسين.. وهكذا ظهرت الصورة - 3 صور + فيديو معلم يحمل طالباً من ذوي الاحتياجات الخاصة ويصعد به الدرج لإيصاله إلى فصله + فيديو وفد من علماء صيدا زار الرئيس بري وأشاد بمواقفه الوطنية - صورتان بهية الحريري: لن نسمح بأن تكون صيدا ساحة للنزاعات ولا بإعادة عقارب الزمن إلى الوراء وسنحمي إنجازات المدينة - 4 صور الملياردير مارك كوبان: هذا التخصص سيتجاوز البرمجة من حيث الأهمية خلال 10 سنوات صورة مؤثرة أبكت الجزائريين الجهاد الإسلامي تنظم وقفة تضامنية مع جمعة الشهداء والأسرى في عين الحلوة - 4 صور السعودية.. اكتشاف آيات قرآنية نحتت على صخرة اختناق سمكة جشعة حاولت أكل فريستها بالكامل + فيديو هذا ما فعله الكلب بسبب غيرته + فيديو تعذيب وحشي لسمكة قرش يحرك القضاء الأمريكي + فيديو الهند ثعبان الراصود يرفض التخلي عن قطعة أثرية! + فيديو توقيف شخصين من أفراد عصابة سرقة سيارات بالجرم المشهود بجونية طقس اليوم قليل الغيوم إلى غائم جزئيّاً مع استقرار بدرجات الحرارة سفينة الملكة إليزابيث 2.. فندق عائم في دبي + فيديو طريقتان لقياس سرعة الإنترنت رقائق الشوفان...غذاء خارق مسن يتجول مع ناقة داخل مجمع اتصالات بالرياض + فيديو دراسة: عادات النوم وعلاقتها بالوفاة المبكرة ورشة عمل لتجمع أسر الشهداء في منطقة بعلبك - 5 صور
صوتك مقدسلأحكيلكن هالقصة..
مؤسسة مارس / قياس 210-200محطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةDonnaعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورة
4B Academy Ballet

الجحشنولوجيا

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الخميس 22 آذار 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
 

دعا نوحٌ الحيوانات مرّةً واحده فركبت السّفينة  وقضى 950 سنةً يدعو النّاسَ إلى الله فاختاروا الغرق!

القضيّة باختصار: غريزة سليمة أفضل من عقل مريض.

الإنسانُ يُحرّكه العقل والحيواناتُ تُحرّكها الغرائز، ومنذ بدءِ الخليقةِ إلى اليومِ حافظت الحيواناتُ على غرائزها سليمة، وحتى الذين يُدافعون عن المثليّة الجنسيّةِ على أنها غريزةٌ طبيعيّة، لم يستطيعوا أن يثبتوا حالة شذوذٍ واحدةٍ عند الحيوانات! فمذ وُجدت الحيواناتُ على الأرضِ والثيرانُ تميلُ إلى الأبقار، والجِمالُ تميلُ إلى النّوق، والأسودُ تميل إلى اللبؤات، والخِراف تميلُ الى النّعاج والحميرُ تميلُ إلى الإتان،  أمّا البشرُ فعندما تمرضُ عقولُهم تفسدُ غرائزُهم فيفعلون ما تأنفُ الحيواناتُ أن تفعله!

الأرضُ زاخرةٌ بالعُلوم، فالسيكولوجيا هو علم النّفس، والأيكولوجيا هو علم البيئة، والأيدلوجيا هو علم الأفكار، والبيولوجيا هو علم الأحياء، والباثولوجيا هو علم الأمراض، والميتورولوجيا هو علم الأرصاد، والراديولوجيا هو علم الأشعة، والجيولوجيا هو علم الأرض، والسيسيولوجيا هو علم الاجتماع، أمّا  «الجحشنلوجيا» فهو علم تحوّل الإنسان إلى جحش! وهذه الشهادة لا يتمّ الحصول عليها من الجامعات وإنما هي اجتهاد شخصيّ من الإنسان! وهي غير مقتصرة على فئة محددة في المجتمع، فقد يشترك فيها رئيسُ الجمهورية مع عامل النّظافة، ودكتور الجامعة مع النّجار، والطبيبُ مع الحدّاد، والمهندسُ مع البقّال، والمفتي مع الملحد! فلا تغرّنك الثّياب الأنيقة، ولا يرقّ قلبك للثياب الرّثة! ولا تفتنك الشّهادات الجامعيّة، ولا تشفق على الأُميّة، يستطيعُ أي إنسان ممارسة «الجحشنلوجيا» في مجاله!

 عندما يُضربُ الأبُ، وتُهانُ الأمُّ، فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يبيعُ الأبُ ابنته لمن يدفعُ مهراً أكثر فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يأكلُ الأخُ حقّ أخواته في الميراث فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما تُحوّلُ المرأةُ من زوجة إلى جارية، ومن رفيقة درب إلى وعاء إنجاب، ومن إنسان إلى أثاث فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يقفُ المفتي مع الحاكم ضدّ الله فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يُؤكل الرّبا باسم الفائدة، ويُشربُ الخمرُ باسم المشروبات الرّوحية، ويُخلع الحجابُ باسم الحضارة، فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يكتبُ الدكتور المشرفُ للطالب رسالة الماجستير أو أطروحة الدكتوراه لأجل حفنة دولارات فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما تطعنُ فتاةً في قلبها بلا ذنبٍ ارتكبته سوى أنها توسمت فيك خيراً ووثقت بك فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يصفُ الطبيبُ دواءً لمريضٍ فقط لأن شركة الأدوية تعطيه مقابلاً على هذا فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يبيعُ المهندسُ ذمّته للمقاول فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما تُزوّر الحقائق، ويُصبح الإعلام عبداً للسُّلطة فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما تُبادُ الشعوبُ على الهواء مباشرة دون أن يرفّ للدول المتحضّرة جفن فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يهجمُ الفصيلُ المسلمُ على الفصيل المسلم وكلاهما يصرخُ: الله أكبر، فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يُغيّر البقّال تاريخ المواد الغذائيّة على السّلع فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما لا نحصل على وظيفة إلا بالواسطة، وسرير في المستشفى إلا بالواسطة، فالدولة تمارس «الجحشنلوجيا»!

عندما يتخرّجُ الأولادُ من الجامعات بدرجات التقدير وهم لا يحفظون المعوّذات فهي «الجحشنلوجيا»!

عندما يعرفُ الجيل عن "ميسي" أكثر مما يعرفون عن علي ابن ابي طالب، وعن "شاكيرا" أكثر مما يعرفون عن خديجة بنت خويلد، وعن المتأهلين للمرحلة النهائية من "أرب آيدول" أكثر مما يعرفون عن شهداء غزوة مؤتة فهي «الجحشنلوجيا»!

وخير من يمكن ان ينال شرف «الجحشنلوجيا» هم اولئك الذين يدمرون اوطانهم بمبررات يزعمون انها الوطنية! ولكن هي «الجحشنلوجيا» بأمتياز..!! 

@ المصدر/ بقلم أدهم شرقاوي

 

دلالات / المصدر: عبد الفتاح خطاب
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 837219326
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي