وظائف صيدا سيتي
مدرسة صيدون الوطنية ... تألقت بتخرج طلابها - 92 صورة
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
آل صفدية تستضيف أبناء الرعاية في نزيه سنتر - 35 صورة إفطارات الرعاية الرمضانية انطلقت في منتزه صيدا البلدي - 7 صور نسر يطير بثعلب لينتزع منه أرنباً اصطاده + فيديو الشيخ ماهر حمود يتلقى رسالة جوابية من فخامة الرئيس - 4 صور صوان استجوب أحمد الأسير وأمهل وكيله حتى 12 حزيران لتقديم دفوعه الشكلية أحدث تصنيف لأقوى جوازات السفر.. دولة عربية الأسرع تقدما إعتراض سفينة مشبوهة في صيدا تمرين للجيش وقوات اليونيفل صيدا القديمة بنكهة رمضانية وفاة طفلة مصرية بعد نشر والدتها صورتها بساعات على الفيسبوك - 3 صور أسامة سعد: لم أسم سعد الحريري لرئاسة الحكومة لاعتبارات عديدة شبايطة طالب سويسرا باعتذار رسمي بشأن تصريحات وزير خارجيتها مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي هنأ الشعب اللبناني بعيد المقاومة والتحرير الخبير هيثم الظريف ممثلاً نقابة خبراء السير تابع مع مدعي عام الشمال قضية الإعتداء على الخبير قبشي - صورتان شخص يعلم طفلاً التدخين.. يثير استياء مواقع التواصل في السعودية + فيديو أسامة سعد يدعو عشية عيد المقاومة والتحرير إلى تحصين إنجاز التحرير بالتوجه إلى شق طريق التغيير جولة في 106 دول بينها الكويت تدخل رحالة صيني الإسلام - صورتان ٦٨ نائبا سموا الحريري و14 امتنعوا و٣ نواب أودعوا الاسم لدى عون وفد من السفارة الأميركية يزور قصر عدل صيدا ويطلب لقاء سجين يحمل الجنسية الأميركية مدرسة صيدون الوطنية ... تألقت بتخرج طلابها - 92 صورة صلاح: الكل نصحني بعدم العودة لإنجلترا.. لكن هذا كان هدفي من البداية + فيديو
فرن نص بنص بالشهر الفضيل عروضاتنا ما إلها مثيل - لأول مرة بصيدا منقوشة Multi cereal خاصة للديت - 10 صور
مزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعارللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةصيامك شهي ومقبول مع مطعم مندي النعيمي في صيدا - عروض خاصة من أشهى الوجبات طيلة شهر رمضان المباركشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارمؤسسة مارس / قياس 210-200Donnaجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازة
4B Academy Ballet

عَجِّلُوا بِتَكْرِيمِ العُلَمَاءِ قَبْلَ رَحِيلِهِمْ!

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 14 شباط 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

تعلَّمنا قديمًا في الكتاتيب والكراريس أنَّ الإمام الأعظم لم يمدَّ رجليه قط تُجاه منزل أستاذه وبينهما مفاوز. فحفظ بذلك فضل مربِّيه وأستاذه عليه، ورجا به لنفسه فضلًا على طلَّابه ومريديه مِن بعده. ولطالما صخَّت آذانَنا حناجرُ الخطباء والمتكلمين وهم يردِّدون: "إِذَا مَاتَ الْعَالِمُ انْثَلَمَ فِي الإِسْلامَ ثَلْمَةً، وَلا يَسُدُّهَا شَيْءٌ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ".

جلسْتُ في صمت عميق متأمِّلًا بدهشة واستغراب، ومِن حولي كل شيء في حركة واضطراب، تساءلت في هدوء وسكون بحسرة وعتاب: تُرى، كيف الوفاءُ يكون؟ كيف نحفظ كبارنا، ونرعى الأصحابَ؟!

قديمًا قيل: من علَّمني حرفًا كنتُ له عبدًا! فلم نعتقد ذلك، بل حوِّرنا الأمثولة حتى صارت: من علَّمني حرفًا كنت له ندًّا. بينا نعيش -اليومَ- أشبه بانفصام، فلا كنَّا خدَّامًا لعلمائنا، ولا صرنا أندادًا لهم نقرُّ أعينهم بطلع نضيد!

ودَّعت صيدا ابنًا من أبنائها، حملَتْه في أحشائها، ورعته في أحيائها. أنِسَت به أعوادُ منابرها، وطربت لسماعه محاريبُ مساجدها، وازدانت به كتاتيب الحَفَظَةِ فيها.

واحدٌ من الرعيل الأوَّل ممَّن كان له صولات وجولات في التصدِّي للصهيوني المحتل، ودحره عن أرض بلده بأبسط الوسائل والتجهيزات، وزرع ثقافة الجهاد ومقاومة الغاصب وعدم الاطمئنان له أو الركون إليه، مهما جمَّل صورته أو حسَّن طلعته.

أخلصَ الشيخُ الداعية المربِّي عثمان محمد حبلي نفسَه للدعوة والتربية والتعليم، وكانت لديه رؤية بعيدة المدى، اقتبسها ممَّا حفظ مِن آي الذِّكْر الحكيم، فعمل مع أترابٍ له على شراء أرضٍ وبناء مؤسَّسات تبذر الخير وتزرع النفع العام، في زمانٍ التهى فيه الناس بالتجارة والاحتراف لأنفسهم. فإذا بالشيخ الفاضل قد ارتحل إلى الله وبقيت معالم الخير تُؤذِن بفضله الجزيل وأجره العظيم، وتشهد على سعيه الكبير، وتدلُّ على أثره النبيل، وأعظِمْ بها مِن تركة عزَّ لها النظير!

تخطَّى الأحادية والأنا، وآمن بأهمية العمل الجماعي ودوره في رعاية المجتمع، فأنشأ الجمعيات الأهلية والخيرية التي لا تبغي الربح، بل كانت تنفق من فضل ربِّها لتسدَّ خلَّة محتاج، أو تأمين الطبابة لمريض، أو القسط المدرسي لفقير. ويبيت هو يطوي صفحات الليل على ظمأ وجوع، وكأني به قد استجاب لشيخه ومعلِّمه الحافظ الكبير الإمام سفيان الثوري رحمه الله في وصيته: "إنَّ هؤلاء الملوك قد تركوا لكم الآخرة، فاتركوا لهم الدنيا".

غاب الجسد بما علق فيه من آهات الدهر وأوجاع الهمِّ وأنَّات المصائب ومتطلِّبات الحياة. وبقيت لدينا روحُه بما تحمل من الطموح والأمل وحُبِّ الناس والسعي في مصالحهم. وهكذا شأن العالم الربَّاني إذا انتهى إلى مسامعه نبأ محزنٌ أصاب واحدًا من رعيته وأبنائه وشعبه وأمَّته، لا يهدأ له بال، ولا يهنأ له عيش، حتى يرفع هذا الهمَّ ويطرد ذاك الغم، بكل ما أوتي من قوَّة، بركعتين في جوف الليل يتضرَّع بهما إلى سامع النجوى لما له عنده من قرب الزلفى.

وإذ قد ترجَّل الفارس عن صهوة جواده، ونزل الخطيب عن أعواد منبره، وعاد الإمام من محرابه، وسكن العارف بالله من وهج تضرُّعه وتبتُّله... فلا أقلَّ مِن أن تخرج العمائم والخلائق أفواجًا وجماعاتٍ في تشييع نعشه واصطحابه إلى روضته والأنس بتوديعه. أن يكون حديثَ المحافل والمجالس، ويخطب بسيرته الأئمَّة وأساتذة المدارس. أن تُنظم القصائد في فضائله، وتُجمع أخباره وحكاياته موشَّحة بصوره وعِمامته، كي لا يُنسى رسمُه ولا تُطمس محاسنُه.

وإنْ تعدَّدت الآراء والأفكار، وتنوَّعت الأوردة والأذكار، وتباينت المناهج والأنظار، واختلفت المواقف حتى أمست طرائقَ قددًا... فإنَّ حِفظ الجميل واجب، والوفاء لصيدا وأهلها وثقافتها وعِلمها وأدبها فرض، ومعرفة حقِّ الكبار في زمن الغربة والاغتراب حتم، واستذكار مَن مضى ممَّن له فضل السبق على من لحق وأتى لازم.

فاحذر -يا أُخَي- أنْ تكون ممَّن يستطيع عدَّ اللُّقيمات في أفواه آبائه وإخوانه ونقدَها، ولا يُحسن أنْ يعدَّها لهم ويؤمِّنها!!

@ المصدر/ كتب محمد فؤاد ضاهر 

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 842487239
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي