وظائف صيدا سيتي
محل الروضة في صيدا - أجود أنواع العسل والتمور والأعشاب - ألبسة شرعية ولوازم حجاج - مستحضرات تجميل وعطور وخواتم وقطنيات
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
الرجاء إنزال تطبيق صيدا سيتي الخاص بهاتفك لاستلام النعوات (الوفيات) خبر عاجل للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية مطلوب موظفين Star Venue لكل العيلة Restaurant - Italiano - Coffee Shop - Events مارس: شفط دهون بلا جراحة - إزالة الشعر - علاج فيزيائي - تجميل - تنحيف مخطط بياني لمواقيت الصلاة في مدينة صيدا على مدى العام مع مراعاة التوقيت الصيفي والشتوي مؤسسة مازن مغربي التجارية Mazen's PC Services / عروضات مستمرة Find SaidaCity on App Store تصفح معنا موقع نبع بحلته الجديدة Find SaidaCity on Google Play شركة حجازي إخوان في صيدا - أحدث الموديلات والتصاميم في عالم السيراميك والبورسلان - 78 صورة موقع الأسعد للسياحة والسفر Hot Offers الرجاء تنزيل المتصفح Chrome لمشاهدة موقع صيدا سيتي بطريقة أفضل وأسرع لإعلاناتكم على موقع صيدا سيتي www.saidacity.net ( إعلانات عقارية + وظائف + مبوب ) الساعة المدهشة أوقات الصلاة في صيدا خلط أوراق قبل حسم التحالفات في دائرة صيدا - جزين زياد أسود زار عبدالرحمن البزري في صيدا: هل هي "رسالة" للحريري بعد زيارة بري تيار «المُستقبل»: الحرس الجديد VS الحرس القديم | السنيورة أوّل الضحايا؟ حركة إقلاع وهبوط ناشطة عبر «مطار» عين الحلوة صيدا: إضراب لعمال البلدية وموظفي «أوجيرو» وأصحاب الشاحنات لالحاقهم بـ«السلسلة» فرنسا | الموساد يُجنِّد في «رأس هرم» الدولة: «الأخبار» تكشف اسم العميلة وصورتها! باسل البابا يطرق باب التيّار المينيمالي الأميركي «التيار» محرَجاً في جزين: هل يفوز بمقعد واحد؟ غضب بين أنصار دحلان بسبب تغييرات إدارية العفو العام الانتخابي... في صيدا! تسهيلات اقتصادية لغزة بإشارات أميركية وأوروبية تفاهمات «حماس» ومصر على المحكّ لبنان «ناجح» في الفساد! 5 ساعات للإيقاع بعصابة خطف: تحرير الطفلة صالحة
مؤسسة مارس / قياس 210-200ضيافتي للشوكولا والتمور الفاخرة مع تزيين للمناسبات وخدمة التوصيل / 70018779جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonnaعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةART ZONE صيدا، خلف السبينس ترحب بكم - المتر ابتداء من 5 دولار - طباعة Flex & Vinyl طويلة الأمد وبدقة عالية - 7 صورمبارك افتتاح Crispy's في صيدا - أول طلعة الهلالية - مقابل أبو مرعي سنتر - 07750730العروضات بلشت عند حلويات الحصان .. عم بتشتي ليرات ذهب وعروضات كبيرة - 37 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق جاهزة وقيد الإنشاء 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً - 16 صورة
4B Academy Tennis
خالد الهبر والفرقة - يوم السبت 10 آذار 2018 - في مركز معروف سعد الثقافي صيدا

عبد الرحيم المقدح: حلم شاب لم يكتمل.. بين السفر والولادة إلى الشهادة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الإثنين 12 شباط 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

دفع الشاب الفلسطيني عبد الرحيم المقدح (22 عاما)، النجل البكر للمسؤول الاعلامي في "الحركة الاسلامية المجاهدة" الزميل بسام المقدح وحفيد مسؤول منظمة "الصاعقة" في منطقة صيدا عبد مقدح "أبو بسام" حياته ثمنا لاشتباك عبثي، "لا ناقة له ولا جمل"، سوى انه قدر له أن يعيش في مخيم عين الحلوة، ويكون ضحية "اشتباك مسلح" جديد كرس معادلة "الامن الهش"، وطرح تساؤلات عن السلاح المتفلت واطلاق النار العشوائي الذي لا يميز بين أحد.

عبد الرحيم المقدح، الشاب الخلوق، كان يستعد لحزم حقائبه والسفر الى المانيا للالتحاق بزوجته، فقد دخل "القفص الذهبي"، قبل أربعة أشهر فقط، وإرتبط بقريبته المقيمة مع عائلتها في المانيا، لم يتوقف هول المفأجاة هنا، بل وصل الى ان زوجته حامل، والفرح الذي كان ينتظره تحول الى حزن، لن يرى فلذة كبده أبدا, حلم شاب فلسطيني تحطم برصاص متفلت، بين انتظار سفر وولادة الى الشهادة.

أمس عادت زوجته من المانيا مثقلة بالدموع والوجع المفتوح على يتم، تواسي عائلته بل نفسها، فيما وقف والده بسام "ابو العبد" وسط حشود المعزين يتقبل التعازي، مصدوما من هول ما جرى، نجله كان داخل المنزل وكادت زوجته "أم العبد" تدفع ثمن الموت أيضا، اذ كانت تقف الى جانب عبد الرحيم لحظة مقتله، وجده عبد مقدح "ابو بسام" الذي يحمل الفقيد اسمه، قال كلمات مسؤولة، "سنعض على الجراح، لن نغلق طريقا.. ولن نقفل مدرسة، والاهم اننا لن ننجر الى سفك الدماء"، قبل ان يضيف "على القوى الفلسطينية تتحمل مسؤولياتها فيما جرى".

آل المقدح كظموا الغيض مجددا، ولم ينجروا الى فتنة، فوتوا فرصة على المتربصين بالأمن شرا، دفعوا ثمنا غاليا من الروح، ولم يكد ينسوا اصابة ابنهم "عم الفقيد" إيهاب المقدح، حين نجا من الموت بأعجوبة خلال إشتباك ايضا داخل أحد الازقة، لا دخل له به، وبقي أشهرا مصابا، يتلقى العلاج من جروح خطيرة في الرأس.

والى جانب ال المقدح، كأن قدر "الحركة الاسلامية المجاهدة"، بزعامة الشيخ جمال خطاب، أن تدفع ثمنا باهظا ومتتاليا، كونها صمام أمن وامان للمخيم، بالامس القريب أصيب الكادر في الحركة الحاج "أبو محمد" بلاطة وقد بترت ساقه بعد رحلة علاج طويلة، وهو يقوم مع القيادي "أبو اسحاق" المقدح بفض اشتباك مسلح وقع في الشارع التحتاني ليحجبوا سفك الدماء، قبل ان يقتل نجل بلاطة البكر محمد في اشكال آخر عن طريق الخطأ ويتوفى عشية العيد، جميعهم عضوا على الجراح، ولكن السؤال الى متى يبقى الأبرياء يدفعون ثمن الآخرين؟؟ انها دعوة مفتوحة لكل القوى الوطنية والاسلامية الى تحمل مسؤولياتها كاملة قبل فوات الاوان, كفى..

وختاما، بإسمي وباسم "منتدى الاعلاميين الفلسطينيين" في لبنان، نتقدم من الزميل بسام المقدح، عضو "الهيئة الادارية" بخاص العزاء، وندعو الله سبحانه وتعالى ان يلهمه الصبر والسلون مع اهله على هذا المصاب الجلل، وانا لله وانا اليه راجعون. 

@ المصدر/  محمد دهشة - رئيس منتدى الاعلاميين الفلسطينيين في لبنان

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 828120317
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي