وظائف صيدا سيتي
مشروع القلعة / أوتوستراد الشماع - شقتك 600 دولار شهرياً
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
رحيل «عادل محمود» بروفيسور اللقاحات الذي أنقذ الملايين وزارة التربية: نتائج الامتحانات الرسمية الاولية للشهادة المتوسطة تصدر غدا الجمعة الساعة الرابعة مركز أبو مرعي الطبي يعلن عن حملة جديدة لفحص السكري والتخزين والزلال والكولسترول بأنواعه والأملاح فقط بـ 20,000 ل.ل. سفيرة سويسرا ووفد مجلس الأعمال اللبناني السويسري جالوا برفقة القنصل وسام حجازي في مصنع ستانش ماشينري في صيدا - 10 صور توقيف فلسطيني شارك في مطاردة وصدم مجند في تعلبايا إصابة مواطن في صيدا جراء تعرضه لإطلاق نار في حي البراد - 4 صور بيان صحفي صادر عن ادارة شركة IBC المشغلة لمعمل معالجة النفايات المنزلية الصلبة في صيدا مثلت الرئيس سعد الحريري في اطلاق تقرير "المساواة بين الجنسين" لمعهد العلوم الاجتماعية في السراي الكبير سعر الذهب في أدنى مستوى.. هل حان وقت الشراء؟! تفجير أجسام متفجرة وقذائف في حقل القرية .. يُرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم وعدم الإقتراب جولة في عالم الشطائر ولادة دلفين أمام أعين الحاضرين! + فيديو الأكاديمية الدولية تختتم سلسلة دورات في مجال الإدارة - 78 صورة ديلي ميل: كيف يكمن سر الحياة الطويلة في قدميك؟ سعد بحث مع وزير الإقتصاد في الإجراءات العملية لتنفيذ قرار تركيب عدادات للمشتركين في المولدات الكهربائية الخاصة سفيرة سويسرا زارت كلية التكنولوجيا في صيدا والتقت الحريري - 3 صور سفيرة سويسرا زارت بلدية صيدا والتقت البساط: التأخير في تشكيل الحكومة ليس مشكلة وواثقة بأنها ستتشكل قريبا بفضل جهود الرئيس الحريري - 5 صور مكتب التعبئة والتنظيم في فتح: لنتحد من اجل إنجاح مشروعنا الوطني دب بري يقتحم منزلاً بحثاً عن الطعام! + فيديو بلجيكا أول مسابقة لإقلاع وهبوط الطائرات على الرمال + فيديو
مؤسسة مارس / قياس 210-200شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعارشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارDonnaجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورة
4B Academy Ballet

هلت البشائر

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الخميس 11 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

هلّت بشائر الإنتخابات .. إذ تمّ الإفراج عن القرار رقم 34/2012 المتعلّق بـ«الصندوق التعاوني للمُختارين في لبنان» ونُشرَ في الجريدة الرسمية بتاريخ 4/1/2018، علماً بأن وزير الداخلية السابق مروان شربل وقّعه بتاريخ 6/12/2012!!

كما هلّت بشائر قانون العفو العام .. حيث نَشرَت الجريدة الرسمية بتاريخ 4/1/2018 خلاصة 31 حكماً غيابياً صادرة عن المحكمة العسكرية بتهم التعامل والاتصال بالعدو الإسرائيلي!!

وهذا يدعونا إلى أن نستذكر وضع أكثر من ألف سجين مُعظمهم مرتبط بأحداث طرابلس وبحنين وصيدا والبقاع، أكثر من نصفهم لم يُحاكموا بعد، وهم أمضوا قرابة أربع سنوات سجنية حتى الساعة.

ونُذكّر بأن الحجة الأبرز للدولة في تبرير التأخير في معالجة ملفاتهم كانت عدم وجود قاعة كبيرة تتسع لمحاكمة جميع الموقوفين في الوقت نفسه، وكذلك عدم القدرة على سوق المعتقلين إلى قاعات المحاكم.

بناء لذلك تم تشييد قاعة للمحاكمات في سجن رومية انتهى العمل فيها في شهر تموز 2013، ويومها اعلن وزير الداخلية والبلديات مروان شربل انّ «قاعة المحكمة انتهت وأصبحت جاهزة للمباشرة في المحاكمات»، وتمنّى على مجلس القضاء الأعلى ووزير العدل تحديداً «البدء بالمحاكمات في السجن بدلاً من سوق السجناء إلى قصر العدل بعد جهوز القاعة في سجن رومية التي تعتبر من أحدث قصور العدل في لبنان من حيث تجهيزاتها وتقنياتها وتأمين الحماية»، مشيراً إلى أنّها «توفر على قوى الأمن الداخلي السوق والحماية وتُسرّع المحاكمات ليس فقط للإسلاميين بل لجميع المسجونين، رأفة بهم لأن بعضهم تخطّى مدة العقوبة المفترضة في حقه».

وأضاف: «إذا لم يستخدموا المحكمة التي شيّدتها الدولة بكلفة بلغت نحو مليونين ونصف مليون دولار، سأعمل على تحويلها إلى غرف للسجن، وليس مسموحاً أن نكمل بهذا الأسلوب إذا كنّا نُريد بناء دولة!».

وللعلم فإنه يتسنى للحضور رؤية المُدّعى عليهم من خلال زجاج مُدعّم كما من خلال شاشتين كبيرتين عُلّقتا على إثنين من جدران المحكمة، كما أنّ القاعة صُمّمت لاستيعاب حوالى مئتي شخص من المحامين وأهالي الموقوفين.

إننا لا نطالب بالإفراج عن الموقوفين، بل الإسراع في إجراء محاكمات عادلة، خاصة أنه أصبح واضحاً أن تأخير المحاكمات يعود إلى مزاج وقرار سياسي، ولولا ذلك كان تمّ إيجاد عدّة مخارج وسيناريوهات لإقفال الملفات. ودون أن نغوص في التفاصيل، نُعيد إلى الأذهان قضية النقيب الطيّار الشهيد سامر حنا .. والمحاكمة .. و"استشهاد" قاتله في سوريا!!

إنّ إبقاء ما اصطُلِحَ على تسميتهم بالموقوفين الإسلاميين مُعتقلين دون محاكمة، هو طعن واضح في القوانين المرعية الإجراء، بل يرى فيه بعض الحقوقيين أنه أقرب إلى الاحتجاز القسري التعسّفي! 

@ المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب - صحيفة اللواء 

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 846848963
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي