وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
اطلاق نار كثيف بمخيم عين الحلوة نتيجة حفل زفاف بهية الحريري في المهرجان الانتخابي الأول لتيار المستقبل في البستان الكبير: صيدا عصية على الإلغاء والإستتباع.. ولن نسمح أن تدمّر جسور صيدا المتينة نحو المستقبل - 20 صورة أسامة سعد يحاور الأطباء في مركز لبيب الطبي - 9 صور خلال إفطارٍ أقامه لإعلامي صيدا البزري: كونوا أقلام الحق ولسان الحقيقة - 33 صورة ثرية بريطانية تقيم حفل زفاف لدميتين في مدينة الأقصر المصرية! ما رأي الروبوت السعودية صوفيا في محمد صلاح + فيديو لا يخون ولا يضرب.. سبب غريب يدفع زوجة لطلب الطلاق .. وضحك هستيري بين الحضور صوت من الجليل .. في مركز معروف سعد الثقافي بهية الحريري التقت وشمس الدين عائلات في صيدا وإقليم الخروب: لن تنجح محاولات إضعاف سعد الحريري ومحاصرة نهج رفيق الحريري - 11 صورة زراف يقتل نفسه في حادث مأساوي + فيديو بري عرض الأوضاع العامة والشأن الإنتخابي مع أسامة سعد مجلس الوزراء أقر دوام العمل في القطاع العام والبطاقة البيومترية لمراكز الخدمات الإجتماعية وزير الأوقاف يسلم رئيس اللجنة السياسية الفلسطينية في أوروبا أبو كريم فرهود التقرير السنوي الخاص بالانتهاكات الإسرائيلية أشخاص متعافون من السرطان يروون رحلة معاناتهم وانتصارهم على مرضهم + فيديو الصحة تحذر من خطر الموت جراء الفطر والأعشاب البرية والأسماك السامة مياه لبنان الجنوبي دعت المؤسسات الراغبة بتنفيذ مشاريع مائية أو كهربائية لتسجيل أسمائها بهية سكافي: شمس الدين... يمتلك مواصفات الشريك الجدي لتمثيل صيدا إفتتاح معرض ألفاظ منحوتة Portmanteau في ليتيسيا آرت غاليري أسامة سعد خلال لقائه أهالي التعمير: سنواصل النضال واياكم من أجل انتزاع الحقوق من السلطة - 11 صورة عباءات رياضية للنساء في السعودية محل التقليدية + فيديو
لأ .. حننجحأسامة سعد: انتبهوا يا صيادني
جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةDonna
4B Academy Ballet

أبو ثريا: جسد فلسطين المبتور

فلسطينيات - الثلاثاء 19 كانون أول 2017
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

على كرسيه المتحرك، تقدّم إبراهيم أبو ثريا (29 عاماً) صفوف رفاقه الزاحفين نحو القدس. وبحركةٍ رمزية، تطلّبت تحريك كلّ ما تبقى من جسده، صعد أبو ثريا بيديه على عمود كهرباء ليعلّق العلم الفلسطيني، وسط الإشتباكات التي تشهدها الحدود الشرقية لغزة. الصورة مؤثرة حتى الآن؛ إنسان مقعدٌ يتحدّى بجسده الأعزل حتميّتي الإعاقة الجسدية والإحتلال الإسرائيلي على حدّ سواء. أما واقعة قنص أبو ثريا من قبل جنود الاحتلال، فهو كفيل بتحويل المناضل إلى شهيد، والصورة إلى أيقونة، وكلّ إنتفاضة تحتاج إلى أيقونتها.
هكذا، تحوّل أبو ثريا، الصورة، إلى حالةٍ مشابهة لصورة محمد الدرة وهو يقتل في حضن أبيه في مطلع إنتفاضة الأقصى، ولصورة جسد الطفل السوري أيلان ممدداً على الشاطئ بعدما قذفته الأمواج والدول. وكأن المصيبة تحتاج دوماً إلى صورةٍ مروعة تبرهنها، وجهت صورة أبو ثريا الأنظار الميدياوية إلى المصيبة الفلسطينية، ميقظةً من جديد مشاعر التعاطف والغضب العربية التي أوشكت أن تخمد.
ففي السوشيال ميديا العربية، إنتشرت "رسالة" أبو ثريا التي وجّهها إلى الجنود الإسرائيليين، قبل إستشهاده، قائلاً "هذه الأرض أرضنا ولن نستسلم". وفي الفيديو الذي إلتقط لحظة تعليقه العلم، ومن ثمّ إستشهاده، يظهر أبو ثريا على كرسيه المتحرّك، مبتور الرجلين، ورافعاً إشارة النصر بيديه الإثنتين. علقت هذه الصورة في أذهان من رآها، لما تمثّله من إرادة عصية على الإنكسار، إستحقّ بفضلها لقبي "أيقونة العاصمة" و"شهيد العاصمة".
وبالرغم من فقدانه ساقيه عقب قصفٍ إسرائيلي، لم يفقد أبو ثريا عزمه على مواصلة نضاله ضدّ الاحتلال الإسرائيلي، وهو ما حمله إلى الخروج في تظاهراتٍ للإحتجاج على قرار ترامب القاضي بالإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. 
كذلك، تم توظيف هذه الصورة في الخطاب "العروبي" الداعي إلى تضامن العرب مع القضية الفلسطينية، وذلك الذي يتهمهم بالتخاذل والخيانة. كما إعتبرها البعض بمثابة تأكيد على إستمرار المقاومة الفلسطينية، ونفي للإدعاءات القائلة بأن "الفلسطينيون باعوا أرضهم". ففي مواجهة الخطاب العربي الذي يبعد عن نفسه تهمة التواطؤ بإلقائها على الشعب الفلسطيني نفسه، وجد الفلسطينيون في الإضطرابات الأخيرة "رمزهم العروبي"، كما سمّته تعليقات السوشيال ميديا؛ صورة يستطيعون التلويح بها ضدّ هذه الإتهامات.

كما ساهمت  هذه الصورة في فضح العنف الإسرائيلي أمام أنظار الرأي العام الغربي. فقد نقلت الصحف العالمية هذا الخبر بعناوين مثل "إسرائيل تقتل معوقاً"، مصحوبة بعلامات تعجّب. فمشهدية من هذا النوع تختزل بوضوح المواجهة غير المتكافئة بين آلة القتل الإسرائيلية والجسد الفلسطيني المبتور. و"لمثاليتها" رمزية، ويصعب إشاحة النظر عنها، فهي تحسم النقاش حول خرق إسرائيل لأدنى معايير حقوق الإنسان.
وفي حين عمدت غالبية الدول إلى إرساء قوانين تنصّ على حماية وتمكين ذوي الإحتياجات الخاصة، كالأولوية في الحصول على مقعد في باص مثلاً، يقدم الكيان الإسرائيلي على فتح النار على رجلٍ فلسطيني فاقد الساقين، ولا يملك من أساليب المقاومة سوى صوته وعلم بلاده. بالطبع، ليست ممارسة من هذا النوع بالشيء الجديد بالنسبة لإسرائيل، إلا أن تجسّدها بهذه الصورة، أي بجسد أبو ثريا وبـ"شهادته"، سمح بتحوّل الشهيد إلى أيقونة، والمقاومة الرمزية إلى حقيقةٍ مادية. فبإستشهاده، أعطى أبو ثريا جسده للمقاومة الفلسطينية، ليتّخذ ما كان رمزياً حتى الآن جسماً ومادّة. 

@ يارا نحلة - المدن

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 836792251
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي