وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
مهرجان لنازيين جدد في ألمانيا في ذكرى مولد هتلر + فيديو جبهة التحرير الفلسطينية توقد شعلة انطلاقتها في مخيم الرشيدية - 12 صورة لماذا تحتفل ملكة بريطانيا بعيد ميلادها مرتين في العام؟ + فيديو الأطفال الحفاة الأكثر نمواً فتور في العلاقات الفلسطينية في لبنان تطير أي لقاء مشترك للقيادة السياسية الموحدة مسجد العثمان - سيروب بطل دورة شباب المساجد للفئات العمرية 2003 ومادون اصنعوا نتائج الإنتخابات .. لا الخيبات محمد طلب من نادي الهبة بطل دورة الشهادة حياة في لعبة كرة الطاولة خذوا درساً من السفير الروسي «هيئة أبناء شهداء نيسان 96» كفلت 89 يتيماً .. الرئيس الشهيد أنشأها.. والنائب الحريري احتضنتهم صيدا - جزين: تعبئة عامة غير معلنة وحسابات سياسية بالجملة من اخترع الـ«آيفون»: «آبل» أم الحكومة؟ اللجان الشعبية بصيدا تُلفتْ نظرالجهات الفلسطينية لأهمية ومكانة ودور المرجعيات الشعبية الشرعية في المخيمات - 3 صور أسامة سعد خلال جولة في حي "الست نفيسة": النضال النيابي والنضال الشعبي متكاملان - 20 صورة الدكتور بسام حمود يزور آل الرواس - 9 صور مدارس المقاصد - صيدا تحتفل بيوم المؤسسين بـ رالي بايبر في المدينة القديمة بمشاركة اكثر من 650 طالباً وطالبة - 35 صورة السعودي شارك في تشييع الحاج سليم إبراهيم الزعتري وتقبل التعازي مع عائلته - 17 صورة رئيسة لجنة مهرجانات صيدا الدولية جالت على مهرجان الربيع ونوهت بالأنشطة المختلفة التي تشهدها المدينة - 7 صور الراية الخضراء وجبتك اليومية جاهزة من الاثنين للسبت مع Maison De Rima في صيدا
صوتك مقدسلأحكيلكن هالقصة..
شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةDonnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمؤسسة مارس / قياس 210-200عرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولار
4B Academy Ballet

موقوف من قياديي «الصف الأول» في النصرة «شاهدٌ» على إعدام الشهيدين البزال وحمية

لبنانيات - الجمعة 10 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 447 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
 

في الوقت الذي أرجأت فيه المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبدالله إلى الحادي عشر من شهر كانون الثاني الماضي، محاكمة متهمين بإعدام العسكريين الشهيدين علي البزال ومحمد حمية، وذلك لتوكيل محامٍ عن الموقوف محمد الحجيري الملقب بـ«كهروب»، واستمهال وكيلة السوري علي لقيس قاتل حمية للاطلاع على الملف، استجوبت في ملف متفرع عن ملف «احداث عرسال 2» السوري هاني المصري الذي لديه سجلّ حافل من الأعمال الإرهابية حيث كان لا يزال فتيّاً ولم يكن بعد قد تجاوز الرابعة عشرة من عمره حين اعتنق الفكر السلفي المتشدد والتحق بمجموعات إرهابية إثر الأحداث في سوريا فأعدم وأسر وفخّخ سيارتين كانتا تستهدفان الداخل اللبناني، وذلك قبل أن يشارك في «أحداث عرسال2» ويكون «شاهداً» على إعدام الشهيدين البزال وحمية.
في جعبة المصري الملقب بـ«أبو البراء» الكثير من المعلومات منذ بدء معركة الجرود، فهو كان أحد المقربين من «أمير النصرة» أبو مالك التلي الذي عينه قيادياً شرعياً في التنظيم، فكان يُصدر الفتاوى ويُشارك في الاجتماعات التي عقدتها «قيادتا داعش والنصرة» إثر توقيف عماد جمعة، كما شارك في «أحداث عرسال» وفي الهجوم على مراكز الجيش وأسر عسكريين بينهم البزال وحمية اللذين أُجبرا على حفر قبريهما بحضور المتهم الذين كان قد أعطاهما والأسرى الآخرين دروساً شرعية.
كل ذلك أقدم عليه المتهم، وسبقته أفعال إعدام بالرصاص لأسيرين من الجيش السوري، انتقاماً لمقتل قريبه، قبل أن يلتحق بتنظيم النصرة الإرهابي، حيث كان من قياديي الصف الأول فيها وعلى دراية واسعة بتفاصيل الهجوم على مراكز الجيش في عرسال والمفاوضات التي جرت آنذاك مع الحكومة اللبنانية لتحرير العسكريين، وما رافقها من عدم تجاوب للمطالب ما أفضى إلى إعدام حمية ثم البزال بعد أسبوع الذي تولى عملية إعدامه أبو محمد الأنصاري بالطريقة نفسها برصاصة في الرأس وفي المكان نفسه.
وفي هاتف المتهم الخلوي صور لمتهمين في الملف الأول المتعلق بإعدام الشهيدين حمية والبزال ومحادثات عن سيارتين مفخختين كانت الأولى تستهدف الضاحية الجنوبية والثانية مركز الأمن العام في طرابلس، حيث ضبطت إحداها التي كانت تقودها جومانا حميد. ويقول المتهم في هذا الإطار: «شلون إجو على جوّالي».
هذه الاعترافات الواردة في إفادة المتهم الأولية، نفاها جميعها أثناء استجوابه أمس أمام المحكمة، زاعماً أن المحقق كان يملي عليه واقعات ويؤيدها المتهم «تحت التعذيب»، لتقرر المحكمة رفع الجلسة إلى الحادي عشر من كانون الثاني المقبل للمرافعة والحكم.
كما نظرت المحكمة في عدد من الملفات المتفرعة عن ملف «أحداث عرسال2»، واستجوبت الموقوف نايف الصايغ الذي نفى مرافقته لمجموعة «أحباب النبي» في الهجوم على عرسال يتبعون للمتهم الفار أمين غرلي. كما أنكر مبايعته لداعش وما ذكره أولياً حول كشفه هوية «انتحاريي القاع»، أثناء التحقيق الأولي معه، والذي قال إنه تعرف عليهم في الجرود. وزعم المتهم أنه مكث مع تلك المجموعة لاسترجاع بندقيته وجعبته ومبلغ 1800 دولار له في ذمة غرلي قبل أن يفرّ منهم إلى منطقه الملاهي لأنه «لم يكن يريد الصوم» حيث كانت النصرة هناك فشاهد لمدة شهر العسكريين الأسرى محتجزين في مغارة في منطقة الرهوة، لينفي ذلك أمام المحكمة ويقول إنه لم يشاهدهم سوى لربع ساعة فقط. وعن الرسالة التي أرسلها إلى غرلي يبدي فيها المتهم استعداده لذبح أي عسكري لبناني زعم الصايغ أنه كان مجبراً على قول ذلك «لاسترجع مالي منه».      

@ كاتيا توا - المستقبل

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 837371444
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي