وظائف صيدا سيتي
مشروع القلعة / أوتوستراد الشماع - شقتك 600 دولار شهرياً
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
للإيجار مستودع 350 متر مربع مع نزلة كميون آخر تعمير الحارة أول عين الدلب هل صيفية ولعانة عروضات ومناقيش دايت - لأول مرة بصيدا منقوشة multicereal ـ 12 صورة رحيل «عادل محمود» بروفيسور اللقاحات الذي أنقذ الملايين وزارة التربية: نتائج الامتحانات الرسمية الاولية للشهادة المتوسطة تصدر غدا الجمعة الساعة الرابعة مركز أبو مرعي الطبي يعلن عن حملة جديدة لفحص السكري والتخزين والزلال والكولسترول بأنواعه والأملاح فقط بـ 20,000 ل.ل. سفيرة سويسرا ووفد مجلس الأعمال اللبناني السويسري جالوا برفقة القنصل وسام حجازي في مصنع ستانش ماشينري في صيدا - 10 صور توقيف فلسطيني شارك في مطاردة وصدم مجند في تعلبايا إصابة مواطن في صيدا جراء تعرضه لإطلاق نار في حي البراد - 4 صور بيان صحفي صادر عن ادارة شركة IBC المشغلة لمعمل معالجة النفايات المنزلية الصلبة في صيدا مثلت الرئيس سعد الحريري في اطلاق تقرير "المساواة بين الجنسين" لمعهد العلوم الاجتماعية في السراي الكبير سعر الذهب في أدنى مستوى.. هل حان وقت الشراء؟! تفجير أجسام متفجرة وقذائف في حقل القرية .. يُرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم وعدم الإقتراب جولة في عالم الشطائر ولادة دلفين أمام أعين الحاضرين! + فيديو الأكاديمية الدولية تختتم سلسلة دورات في مجال الإدارة - 78 صورة ديلي ميل: كيف يكمن سر الحياة الطويلة في قدميك؟ سعد بحث مع وزير الإقتصاد في الإجراءات العملية لتنفيذ قرار تركيب عدادات للمشتركين في المولدات الكهربائية الخاصة سفيرة سويسرا زارت كلية التكنولوجيا في صيدا والتقت الحريري - 3 صور سفيرة سويسرا زارت بلدية صيدا والتقت البساط: التأخير في تشكيل الحكومة ليس مشكلة وواثقة بأنها ستتشكل قريبا بفضل جهود الرئيس الحريري - 5 صور مكتب التعبئة والتنظيم في فتح: لنتحد من اجل إنجاح مشروعنا الوطني
هل صيفية ولعانة عروضات ومناقيش دايت - لأول مرة بصيدا منقوشة multicereal ـ 12 صورة
مؤسسة مارس / قياس 210-200جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةDonnaشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعاربلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورة
4B Academy Ballet

المقاومة «تقطع الطريق» على العدو: «مفقودو الأنفاق»... شهداء

فلسطينيات - السبت 04 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 442 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

 رغم محاولة العدو الإسرائيلي البناء على وجود عدد من جثامين شهداء المقاومة داخل فلسطين المحتلة، ليحصل على معلومات في ملف أسراه الجنود، استدركت المقاومة الموقف ومنعت الاحتلال من حشرها في الزاوية بمعادلة جديدة، خاصة أن غالبية التقديرات كانت ترجّح أن المفقودين في النفق... شهداء

بعدما شيّع أهالي غزة والمقاومة الفلسطينية قبل أيام سبعة شهداء كانوا قد قضوا جراء قصف إسرائيلي استهدف أحد أنفاق المقاومة، شرق قطاع غزة، نعت حركة «الجهاد الإسلامي» (ومصادر طبية) أمس، خمسة شهداء جدد من الحركة، لتكون الحصيلة بذلك 12 شهيداً.

وقالت «سرايا القدس»، الجناح العسكري لـ«الجهاد الإسلامي»، في بيانٍ إن «خمسة جدداً من أبطالنا... ارتقوا جراء القصف الصهيوني الغادر لنفق السرايا مساء الاثنين الماضي»، مضيفة أن استهداف إسرائيل للنفق «سيكون دافعاً لاستمرار الإعداد في هذا السلاح الرادع... الذي يمثل مفتاح فكاك الأسرى من داخل سجون الاحتلال».
وذكرت «السرايا» أن الشهداء هم: بدر كمال مصبح، أحمد حسن السباخي، شادي سامي الحمري، محمد خير الدين البحيصي، علاء سامي أبو غراب، وغالبيتهم في العشرينيات من العمر. ولفت البيان إلى أنه «رغم الإجراءات الأمنية المعقدة... استطاع مجاهدونا العبور من خلال نفق الحرية الذي هو ليس الوحيد لمسافة مئات الأمتار داخل أراضينا المحتلة».

ويأتي نعي «الجهاد الإسلامي» لهؤلاء الشهداء الخمسة بعدما ساوم العدو الإسرائيلي على البحث عنهم في المناطق الحدودية داخل فلسطين المحتلة مقابل تحقيق تقدّم في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى حركة «حماس» (راجع عدد أمس)، وذلك في محاولة لاستغلال الارتباك في غزة والضغط على «حماس». لكن المقاومة قررت، وفق مصادر فلسطينية، أن «تقطع الطريق على الاحتلال... وتعلن استشهادهم حتى لا يستمر العدو في ابتزاز الفلسطينيين»، موضحة أن «غالبية التقديرات تميل إلى تقدير استشهادهم، خاصة أن من حاولوا الدخول لإنقاذهم استشهدوا بسبب الغازات السامة التي ضخها الاحتلال داخل الأنفاق». وبعد ظهر أمس، أدى آلاف الغزيين صلاة الغائب على أرواح الشهداء الخمسة الذين نعتهم «الجهاد».
جراء ذلك، بدأت قوات الاحتلال الإسرائيلي عمليات حفر في محيط منطقة نفق المقاومة المُستهدف، على ما يبدو لاستخراج جثامين الشهداء. ووفق شهود عيان ومصادر إعلامية محلية، عملت عدة جرافات وحفارات في ساعة مبكرة من فجر أمس على الحفر في المنطقة، وساهمت ست جرافات في إنشاء ساتر ترابي كبير في المكان لحماية جنود العدو، علماً بأن آليات مدفعية تتمركز فوق تلال رملية بمحيط الحفريات مقابل عمليات الحفر المستمرة في الجانب الفلسطيني. ووفقاً للقناة العبرية الثانية، فإن جزءاً من هذه الإجراءات هدفها «احترازي».
مع ذلك، تستمر في إسرائيل محاولات استغلال الاعتداء الأخير للضغط في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى، إذ قال عضو الكنيست إيال بن رؤوفين لـ«الإذاعة الإسرائيلية»، إنه «يجب استغلال الحالة التي نشأت لإطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين»، مضيفاً أن «حماس الآن في ضائقة ويمكن أن نمارس الضغط عليها». كذلك، أرسلت عضو الكنيست شارون هسكل، رسالة إلى رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ووزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، تطلب فيها منع تقديم «بادرة إنسانية إلى حماس، إلى حين عودة المفقودين الإسرائيليين». كذلك دعا وزير الأمن السابق موشيه يعلون، إلى اشتراط «تسليم جثث حماس في النفق الذي دُمّر بإعادة جثث جنود الجيش الإسرائيلي المحتجزين في غزة».
في سياق ثانٍ، رحبت الولايات المتحدة الأميركية بتسلم السلطة الفلسطينية معابر غزة، الذي تمّ في الأول من الشهر الجاري. وقال بيان صدر أمس عن الممثل الأميركي الخاص للمفاوضات الدولية، جيسون غرينبلات، إن بلاده «تؤمن بأنّ من الضروري أن تتمكن السلطة من تولي مسؤولياتها الكاملة في غزة... سنعمل مع السلطة وإسرائيل والمانحين الدوليين لتحسين الحالة الإنسانية».
وأضاف غرينبلات: «كما أوضحنا في الماضي، يجب على أي حكومة فلسطينية أن تلتزم بوضوح نبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل والقبول بالاتفاقات والالتزامات السابقة بين الطرفين... وإذا أرادت حماس أن تلعب أي دور في أي حكومة، يجب عليها قبول هذه المتطلبات الأساسية».
في إطار متصل، قال نتنياهو مساء أمس، إنه «يبحث عن موديلات ونماذج جديدة للسيادة الفلسطينية على الأرض، بما فيها دولة دون حدود مع بقاء المستوطنين». وذكر خلال كلمة ألقاها في معهد «تشتهام هاوس» في لندن حيث دعي إلى زيارة للاحتفال بمئوية «وعد بلفور»، أنه «يجب التفكير في نماذج جديدة للسيادة الفلسطينية.... بما فيها الحدود المفتوحة دون السيطرة على المجال الجوي منعاً للوصول إلى نموذج مشابه لنموذج غزة وجنوبي لبنان».
ورداً على سؤال عن نظرته للحل المستقبلي ومسألة إخلاء المستوطنين من الضفة، رفض نتنياهو الفكرة، قائلاً: «يجب القيام بحل سلمي يضمن بقاء المستوطنين في بيوتهم... (بما أنه) لن يُطرد الفلسطينيون الموجودون في الداخل (أراضي الـ48) في إطار السلام، لذلك يجب تجنب المسّ بالمستوطنين في الضفة».
إلى ذلك، سلّمت السلطات الإسرائيلية أمس، جثمان الشهيد محمد موسى لذويه ببلدة دير بلوط غرب محافظة سلفيت (شمال الضفة المحتلة)، إذ كانت قد أعدمته في 31 تشرين الأول الماضي وأصابت شقيقته خلال مرورهما بسيارته الخاصة قرب مستوطنة «حلميش»، بدعوى الشك في محاولته تنفيذ عملية دهس.

@ الأخبار

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 846863112
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي