وظائف صيدا سيتي
ملحمة ومشاوي BETELLO في صيدا - شارع رياض الصلح - مقابل صالون جرادي - 59 صورة
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
هل ترغب في استلام النعوات (الوفيات) على الواتساب؟ للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية V VIP تاكسي صيدا والمطار ولبنان - تاكسي خاص بالنساء - رحلات سياحية - خدمة ديليفري مطلوب موظفين حواجز نصرة القدس نظمها فوج صيدا في كشافة الإمام المهدي - 10 صور وقفة تضامنية نصرة للقدس بدعوة من اللقاء التشاوري في مدينة صيدا - 25 صورة أسامة سعد يستقبل الوزير جبران باسيل - 6 صور تاكسي Fadi بخدمتكم .. من وإلى المطار ليلاً نهاراً - رحلات سياحية من صيدا إلى كل لبنان - صورتان دوحة المقاصد تنظم وقفة تضامنية مع القدس وأطفال فلسطين - 13 صورة وفد من متطوعي جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني يلتقي فعاليات صيدا دعمًا للقدس - 7 صور د. مصطفى متبولي: من يقتل الجريدة؟ - صورتان الهيئات النسائية لحزب الله في الجنوب نظمت لقاء تضامنيا حاشدا مع القدس في الصرفند - 12 صورة البزري يستقبل الوزير جبران باسيل - 22 صورة حزب الله وبلدية المجيدل نظما ندوة فكرية - 13 صورة جبهة العمل الإسلامي في لبنان نظمت احتفالا حاشداً بذكرى المولد النبوي الشريف وأسبوع الوحدة الإسلامية وتضامناً مع القدس عاصمة فلسطين المحتلة - 6 صور باسيل التقى الحريري في مجدليون: أزور هذا البيت لأن " إم نادر .. إم الكل " - 8 صور للإيجار شقة مفروشة مع تراس وبركة (300 متر مربع) في الهلالية + محل للإيجار - 36 صورة للإيجار قطعة أرض 500 متر مربع بجانب الجامعة اللبنانية الدولية (LIU) في صيدا، منطقة مركز لبيب الطبي - صورتان جديد مطبخ الرحمة حبش محمر مع أرز فقط 99.000 ل.ل. رابطة الطلاب المسلمين في صيدا تنظم وقفة احتجاجية دعماً للقدس - 18 صورة شقتك جاهزة مع سند في الهلالية .. قسطها بدون فوائد على 180 شهر Bassill labels oil and gas exploration economic resistance باسيل من المية ومية: الحياة تكون بالحرية والسلام معاً قصائد وطنية زينت مسرح الصلح في حفل للإلقاء - 55 صورة مطلوب آنسة مع خبرة للعمل في مجال الكاشير والمحاسبة لمطعم في صيدا عمل خيري في مركز حضانة Little Land بحملة تبرعات لثياب الشتاء بعدسة وليد عنتر - 34 صورة مشاريع خيرية بقيمة ثمانية ملايين ليرة قدمتها إشراق النور الشهر الماضي - 7 صور الحريري استقبلت شماعي مع وفد من كفرفالوس والتقت العميد نواف الحسن - 5 صور باسيل من عين الدلب: صوتكم وحضوركم يجب أن يكون له وقعه في الانتخابات السعودي رحب بالوزير جبران باسيل وبزيارته إلى صيدا منوها بمواقفه المشرفة تجاه القدس - 3 صور
DonnaSaida Country Club / قياس 100-200للبيع شقق جاهزة وقيد الإنشاء 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً - 16 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمنتج Line-X للعزل والحماية لجميع أنواع السيارات والأبنية والأسطح - 37 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةقسط سيارتك بمعدل 8 أو 10 دولار باليوم شاملة TVA والتسجيل والتأمينPain & Spine Center مركز علاج الألم والعامود الفقري (أحدث أجهزة في العالم) - 21 صورةللبيع شقق جاهزة للسكن مع سند وإمكانية التقسيط لـ 60 شهراً في صيدا، خلف نادي الضباط - 26 صورةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارة
4B Academy Tennis

"قضية 23"... وجهة نظر

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 02 تشرين أول 2017 - [ عدد المشاهدة: 168 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

يُعرَض حالياً في الصالات فيلمٌ للمخرج اللبناني الفرنسي زياد دويري بعنوان "قضية 23". ويستحضر الفيلم ‏الحرب اللبنانية الأهلية عام 1975،  من خلال خلافٍ بين الفلسطيني ياسر، وهو مهندس مدني يقوم ‏بالإشراف على تنفيذ مشروع ترميم لشارع فسّوح في الأشرفية بتكليفٍ من شركة مقاولات هندسية، ‏ولبناني مسيحي من سُكّان الشارع، حول مزراب مكسور لبيت المسيحي يصبُّ مياهه الملوثة على ‏الشارع، ومن ثُمَّ يتطوَّر الخلاف ويحتد ليصبح خلافاً حادًّا بين الفلسطينيين والمسيحيين في لبنان. ثُمَّ ‏يتحوَّل هذا الخلاف إلى قضية تحمل رقم 23، لتحكم فيها محكمة عدلية يتصارع فيها الطرفان من خلال ‏مكتب محاماة تبنَّى وجهة نظر المسيحي، ومحاميةٍ تتبنَّى الدفاع عن وجهة نظر الفلسطيني، وبعد استعراض ‏تسلسل الحرب الأهلية اللبنانية ودور الفلسطينيين فيها، يصدُرُ الحكم في نهاية الفيلم بأنَّ الفلسطيني غير ‏مُذنب.‏
يبقى السؤال المطروح: لماذا في هذا الزمان يستحضر المخرج والكاتب أحداثًا مضى عليها ‏أكثر من ثلاثين عاماً لتُعيد لذاكرة اللبنانيين والفلسطينيين مآسي ومجازر كادت أن تكون في طي النسيان، ‏وفي الوقت الذي تصالحت القضية الفلسطينية مع كلِّ الأطراف التي شاركت في الحرب، وربما أصبحت ‏قضية عادلة وجامعة بين الكل؟ ولماذا إعادة استعراض هذه الحرب وما تحتويها من أحداث مؤلمة للجميع ‏لتعمل على تحريض الشباب الذين وُلِدُوا بعد الحرب من خلال زرع أفكار عدائية بين الطرفين تزرع ‏الحقد والكراهية بين اللبنانيين والفلسطينيين؟ مع العِلم أنَّ أحداث الفيلم لم تكن منصفةً في المسؤولية عن ‏الحرب، أي أنَّ المساحة لاستعراض وجهة النظر المسيحية وتأثيرات الحرب الأهلية عليهم كانت أكبر ‏بكثير من المساحة التي أُعطيَت للفلسطينيين للدفاع عن وجهة نظرهم، وأكثر من ذلك نسأل: ما هو ‏الهدف من خلال استحضار المعارك في الأردن بين الفدائيين والجيش الأردني في الوقت الذي أصبحت ‏الأردن هي البوابة الوحيدة لفلسطين، وفي الوقت الذي أصبح فيه الشعبان الأردني والفلسطيني شعبًا واحدًا؟! ‏لقد كان من الممكن أن يكون سياق الفيلم متوازناً بالمسؤولية عن الحرب لو لم ينتهِ الفيلم بعرض صُوَر وأحداث ‏معركة الدامور التي أطلقَ عليها الكاتب والمخرج اسم "مجزرة الدامور"، والتي تُظهِر في نهاية الفيلم بأنَّ الحقد ‏المسيحي على الفلسطينيين كان نتيجةً لمعركة الدامور. ولم يذكر الكاتب والمخرج ولو جملة واحدة عن مجازر المسلخ والكرنتينا والنبعة وبرج حمود وصولا الى تل الزعتر.‏
كأن الكاتب عاد ليذكرنا بمرحلة سودا نتمنى ان لا نبني عليها الا المحبة والسلام.
نضعُ كلَّ هذه الأسئلة في ذمّة الكاتب والمخرج، والهدف من استحضار هذه الحرب في هذا الوقت، مع العِلم أنَّ الفلسطينيين في لبنان في هذه المرحلة ليس لديهم سوى مشروع واحد ونهائي وهو العودة.

@ المصدر/ مجلة القدس العدد 341 ايلول 2017 - بقلم: محمد الشولي


رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 817770913
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2017 جميع الحقوق محفوظة
شقق للبيع في صيدا والجوار