وظائف صيدا سيتي
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
الرجاء إنزال تطبيق صيدا سيتي الخاص بهاتفك لاستلام النعوات (الوفيات) خبر عاجل للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية مطلوب موظفين Star Venue لكل العيلة Restaurant - Italiano - Coffee Shop - Events مارس: شفط دهون بلا جراحة - إزالة الشعر - علاج فيزيائي - تجميل - تنحيف مخطط بياني لمواقيت الصلاة في مدينة صيدا على مدى العام مع مراعاة التوقيت الصيفي والشتوي مؤسسة مازن مغربي التجارية Mazen's PC Services / عروضات مستمرة Find SaidaCity on App Store تصفح معنا موقع نبع بحلته الجديدة Find SaidaCity on Google Play شركة حجازي إخوان في صيدا - أحدث الموديلات والتصاميم في عالم السيراميك والبورسلان - 78 صورة موقع الأسعد للسياحة والسفر Hot Offers الرجاء تنزيل المتصفح Chrome لمشاهدة موقع صيدا سيتي بطريقة أفضل وأسرع لإعلاناتكم على موقع صيدا سيتي www.saidacity.net ( إعلانات عقارية + وظائف + مبوب ) الساعة المدهشة أوقات الصلاة في صيدا القاء قنبلة يدوية في حي المنشية داخل مخيم عين الحلوة الهيئة اللبنانية للعقارات: لإجراء مسح للأبنية القديمة المهددة بالانهيار على خلفية تعبئة بنزين .. أطلق عليه النار واقتلع عينه اليسرى وفر إلى جهة مجهولة! توقيف شخص بعين الحلوة مكلف بمراقبة مواقع الجيش اللبناني بالفيديو.. هل بات شراء شقة حلماً مستحيلاً؟ توقيف 6 أشخاص في محلة غزير بجرم ممارسة الدعارة وتسهيلها مقطع الفيديو حول الحادثة بين ضابط وأحد مياومي كهرباء لبنان مجتزأ "غرين ايريا الدولية" وثقت نفوق سلحفاة في البرغلية قضاء صور - 3 صور في الذكرى ٣٣ لتحرير صيدا: التحية للشهداء والمقاومة مستمرة تعرفوا على الأشياء التي ينقلها الأب بالوراثة لأولاده متسول مليونير أوقفته الشرطة السويدية ومعه 6 ملايين كرونة القوة المشتركة الفلسطينية توقف فلسطينيا أطلق النار بالهواء بعين الحلوة لص يقع ضحية زميله! + فيديو مبارك خطوبة عامر العقاد على مروة بيضون في مطعم عسل بحضور الأهل والأصدقاء بعدسة وليد عنتر - 32 صورة
شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةللبيع شقق جاهزة وقيد الإنشاء 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً - 16 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةضيافتي للشوكولا والتمور الفاخرة مع تزيين للمناسبات وخدمة التوصيل / 70018779عرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارART ZONE صيدا، خلف السبينس ترحب بكم - المتر ابتداء من 5 دولار - طباعة Flex & Vinyl طويلة الأمد وبدقة عالية - 7 صورالعروضات بلشت عند حلويات الحصان .. عم بتشتي ليرات ذهب وعروضات كبيرة - 37 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200Donna
4B Academy Tennis

مرضى غزة رهائن الصراع الداخلي: الموت قبل العلاج!

فلسطينيات - الثلاثاء 15 آب 2017 - [ عدد المشاهدة: 298 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

أن تصل متأخراً خير من ألّا تصل. قد لا يصحّ هذا المثل على حال مرضى غزة الذين تصل الموافقة على سفر بعضهم... بعد موتهم، فيما يعاني كثيرون على أسرّة المرض، في انتظار الموافقة المالية من رام الله، أو الأمنية من إسرائيل، للحصول على فرصة علاج

مروة صابر - الأخبار:

غزة | عند الثامنة مساءً استقبلت أم حسن الأغا نبأ وفاة ابنها يوسف الذي لم يكمل الأعوام الثلاثة. أيام معدودة مرت على وفاته، تلقت بعدها العائلة اتصالاً من مستشفى تل شومير الإسرائيلي يخبرها بموافقة المستشفى على علاج الطفل الذي لم يحتمله جسده الصغير. موافقة جاءت متأخرة بعد طلب تقدمت به والدة الطفل إلى «دائرة العلاج بالخارج» في رام الله، لكن خلال سبعة عشر يوماً، هي مدة الردّ، كان الطفل قد فارق الحياة.

«كل ما يصل من طلبات عاجلة يناشد بها مرضى غزة نوافق عليها»، هكذا يرد على اتصالاتنا المسؤولون في رام الله ممن يمثلون الجهة المخولة الموافقة على سفر المرضى للعلاج في مستشفيات الضفة المحتلة أو المستشفيات الإسرائيلية في فلسطين المحتلة، فضلاً عن مستشفيات في الأردن ومصر، التي تدفع فواتيرها السلطة.
هذا الرد يخالف ما تصرح به وزارة الصحة في غزة ومراكز حقوق الإنسان أيضاً. فبينما أكدت «منظمة الصحة العالمية» في بيان قبل أيام، «تراجع الموافقات المالية للسفر لتلقي العلاج منذ حزيران الماضي بنسبة 80% مقارنة بالعام المنصرم»، كرّر «مركز الميزان» في غزة (غير حكومي) فحوى البيان. وقال مدير المركز عصام يونس، إنهم لم يستطيعوا الحصول على أرقام دقيقة بأعداد المرضى عموماً أو المحتاجين إلى سفر، لكن في حزيران الماضي وحده بلغت نسبة التحويلات الطبية 64%، ثم انخفضت إلى 28% في تموز الماضي، الأمر الذي «ضاعف تردي الوضع الصحي».

وشدد يونس على أن «أي سلطة ملزمة بتوفير خدمات الصحة الأساسية للمرضى، خاصة مرضى السرطان الذين هم بحاجة إلى جلسات يمثل فيها الزمن عاملاً في غاية الأهمية»، علماً بأن إحصاءات شبه رسمية تسجل شهرياً اكتشاف 130 حالة إصابة بالسرطان في القطاع.
في المقابل، ينفي المسؤول عن ملفات التحويلات الطبية لمرضى غزة في «دائرة العلاج في الخارج»، الدكتور عبد الناصر دراغمة، حدوث تغيير في النسب عن الأعوام الماضية، قائلاً: «كل ما يصل إلى دائرة شراء الخدمة من غزة يجري التعامل معه دون استثناء، وجرت تغطيته مادياً دون أي تأخير، وفي اليوم نفسه الذي قدم فيه الطلب». وبينما ينفي مسؤولو «الصحة» في غزة هذا الحديث أيضاً، يقول دراغمة: «الحالات الطارئة تمرد عليها مباشرة الجهة المستقبلة (المستشفى)... حالات التأخير يكون السبب فيها الاحتلال».
وفيما لم تفلح محاولاتنا في الاتصال بالمدير العام للدائرة نفسها، أميرة الهندي، ردّ دراغمة بالقول إن قرار تحويل المريض متعلق أولاً بموافقة لجان داخلية في مستشفيات القطاع، التي تقرر بدورها هل يستحق المريض التحويل أم لا، ثم يأتي دورنا، مضيفاً: «نستقبل ما يقارب سبعين إلى مئة طلب تحويل طبي من قطاع غزة (شهرياً) كلها يُوافَق عليها».
لكن المتحدث الإعلامي باسم «الصحة» في غزة، أشرف القدرة، يؤكد أن «الوضع المنطقي يتطلب الموافقة على تحويل المريض خلال 24 ساعة للحالات الطارئة و3 أيام إلى أسبوع للحالات العادية... وهو ما لا تفعله رام الله»، مشيراً إلى حالة الطفل يوسف الأغا الذي قدمت عائلته طلباً في الثلاثين من أيار الماضي، ثم جددت الطلب حتى توفّي الطفل.
ووفق «منظمة الصحة العالمية»، فإن 477 غزياً فقط حصلوا على موافقة مالية للسفر لتلقي العلاج خلال الشهر الماضي مقارنة بـ1883 شخصاً حصلوا عليها في حزيران من العام الماضي. وجراء ذلك، بلغت حصيلة الوفيات منذ مطلع العام الجاري 24 مريضاً وفقاً لإحصاءات رسمية من وزارة الصحة في غزة.
وأبرز مسؤولون في «الصحة» تقريراً صادراً من رام الله عام 2016 يؤكد فيه أن حصة الضفة في التحويلات كانت 73% (الحصة المخصصة لها في الأصل يجب أن تكون 60%)، فيما بلغت حصة القطاع 27% (بدلاً من 40%)، وتقول الوزارة أيضاً إن مخازنها باتت تفتقد 184 صنفاً من الأدوية.
وبجانب رهن مصير مرضى غزة بالخلاف السياسي الدائر بين حركة «حماس» والسلطة الفلسطينية، وكذلك تواصل إغلاق معبر رفح على الحدود مع مصر، تستمر القيود التي وضعتها إسرائيل على سفر المرضى عبر معبر «بيت حانون ــ إيريز»، شمال القطاع. فمن يحصل على قرار بالتحويل لا يعني أنه ضَمِن عبور «إيريز»، حيث يتعرض فلسطينيون كثر للابتزاز، ومنهم خالدية قديح التي ترقد في قسم الأورام في المستشفى الأوروبي في خانيونس منذ منتصف رمضان الماضي.
تقول قديح إن المخابرات الإسرائيلية طلبت مقابلتها عند المعبر، وهناك أبلغت بمنعها من الدخول «لدواعٍ أمنية» رغم أنها كانت قد جددت طلب السفر نحو ثلاث مرات، فيما روى آخرون استجوابهم قبل حصولهم على موافقة الدخول أو حتى ابتزازهم والضغط عليهم برهن دخولهم بالتعاون الأمني.
 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 827276862
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي