وظائف صيدا سيتي
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
V VIP تاكسي صيدا والمطار ولبنان - تاكسي خاص بالنساء - رحلات سياحية - خدمة ديليفري الرجاء إنزال تطبيق صيدا سيتي الخاص بهاتفك لاستلام النعوات (الوفيات) خبر عاجل للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية مطلوب موظفين منيمنة: تجميد الادارة الاميركية مساعدتها للوكالة.. عنصر تفجير جديد في المنطقة شؤون اللاجئين في حماس تستنكر الضغوط المالية ألأمريكية على الأونروا العاصفة تشتد وتغرق مركب صيد لصاحبه مصطفى وهبي في ميناء صيدا - 6 صور توقف حركتي الملاحة والصيد البحري في صيدا بسبب العاصفة "تصفية حسابات" في دائرة صيدا - جزين الانتخابية بتحبي تعيشي عالم الموضة؟ .. اتصلي فينا - معاش منيح مع ضمان اجتماعي وبدل نقل دعوة لحضور محاضرة وتوقيع كتاب (فلسطين العثمانية: تاريخ وصور) للدكتور طالب محمود قره أحمد في بلدية صيدا أسود: لماذا لا يكون في قضاء جزين جامعة لبنانية أسوة بغيرنا من المناطق؟ حمود باسم «الجماعة الإسلامية» نعلن عن تحالفاتنا خلال 10 أيام معركة صيدا - جزين: تصفية حسابات قديمة جديدة صور وفيديوهات لبلال بدر من إدلب .. وهل نجا ورفاقه بأعجوبة؟ تحذيرات لقيادات فلسطينية بالإحتياط والحذر العيون الاسرائىلية مفتوحة على الداخل اللبناني Man who murdered ex-wife in Sidon claims honor killing قاتل زوجته يمثّل الجريمة على شاطىء الرميلة عبد الهادي: علينا أن نكون حذرين لأن إسرائيل تريد العبث بالساحة اللبنانية فيصل: لكشف ملابسات محاولة اغتيال حمدان لأنها تحدث شرخا باستقرار المخيمات ابراهيم: الأمن تحت السيطرة .. لا معلومات عن انفجار صيدا تعرفوا على حي القناية في صيدا .. أين يقع؟ ولماذا سمي بهذا الإسم؟ العاصفة تشتد في صيدا ودرجات الحرارة تتدنى بشكل لافت عرض جنون عند BiBo SporTive في صيدا - اشتري بـ 100,000و إدفع 50,000 ل.ل. - 11 صورة تملك شقة بمواصفات سوبر ديلوكس في بقسطا بسعر مقبول جداً وبالتقسيط المريح - 8 صور محطة جديدة للانترنت الآمن في ثانوية الدكتورة حكمت الصباغ الرسمية - 13 صورة كشافة الجراح في صيدا نظمت الحفل الموسيقي السنوي تكريماً للقائد الراحل مصطفى خاسكية وبحضور جماهيري حاشد - 16 صورة دورة تطبيقية في الدعم النفسي الاجتماعي والتخلص من الضغط والتوتر للبيع شقة كبيرة جاهزة للسكن مع حديقة في منطقة الشرحبيل - 32 صورة
Donnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةSaida Country Club / قياس 100-200Pain & Spine Center مركز علاج الألم والعامود الفقري (أحدث أجهزة في العالم) - 21 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق جاهزة وقيد الإنشاء 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً - 16 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200حملة مناسك الرحمة للحج والعمرة تعلن عن استقبال طلبات الحج حتى 31-01-2018جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةحملة السلام للحج والعمرة - بإشراف وإرشاد الشيخ عبد الله البقري والشيخ محمود سمهون - تعلن عن بدء استقبال طلبات الحج لهذا العاممع كل شقة سيارة مجاناًقسط سيارتك بمعدل 8 أو 10 دولار باليوم شاملة TVA والتسجيل والتأمينشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارة
4B Academy Tennis

حلقة نقاش لمركز الزيتونة تحت عنوان: المخيمات الفلسطينية في لبنان نحو معالجة شاملة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 19 نيسان 2017 - [ عدد المشاهدة: 488 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات: 
 عقد مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات في مقره في بيروت حلقة نقاش بعنوان "المخيمات الفلسطينية في لبنان نحو معالجة شاملة"، وذلك يوم الأربعاء 19/4/2017، وقد شارك فيها نخبة من الباحثين والمتخصصين بالشأن الفلسطيني واللبناني.
    أدار حلقة النقاش مدير عام مركز الزيتونة الدكتور محسن محمد صالح، تم خلالها استعراض أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات الفلسطينية، وما يعانونه من أوضاع اقتصادية ومعيشية واجتماعية صعبة، بالإضافة إلى الاضطرابات الأمنية. ووفق ما ذُكر من معطيات، فإن هناك 12 مخيماً معترفاً بهاً بشكل رسمي في لبنان، وإن نحو نصف الفلسطينيين يعيشون في هذه المخيمات.
وطرح د. محسن إمكانية العمل بشكل منهجي وحقيقي في اتجاه حل شامل وكامل لما تواجهه المخيمات الفلسطينية في لبنان من مشاكل وأزمات. كما طرح إمكانية إيجاد نقاط مشتركة لنبني عليها لمعالجة ملف المخيمات الفلسطينية.
فالمخيم يجمع ما بين حالتين، حالة نضالية ورمزية وروح العودة والتحرير والثورة على الواقع، وفي الجانب الآخر واقع المخيم الذي تتمثل فيه كافة أشكال المعاناة، كما يجري تشويه صورة المخيم وتصويره كأحد البؤر الأمنية والفساد والإرهاب.
وقال محسن إن الوضع الفلسطيني في الحالة اللبنانية يأخذ أبعاداً مختلفة يصعب علاجها كالبعد الاقتصادي، والاجتماعي، والثقافي، والسياسي، إشكالات مرتبطة بمستقبل اللاجئين الفلسطينيين. كما إن هناك إشكاليات مرتبطة بالمرجعيات السياسية، وإعادة تعريف المخيم. معظم المعالجات التي تناولت مشاكل المخيم أخذت طابعاً مؤقتاً وليس متجذراً وحقيقياً، مما أسهم في إعادة المشكلات مرة أخرى.
وأظهرت مداخلات المشاركين تخوفات من محاولات خارجية لاستخدام الفلسطينيين في النزاعات المحلية، أو الإقليمية؛ خصوصاً أن الأوضاع السياسية والاقتصادية التي يعيشها اللاجئين الفلسطينيين تقلل المناعة من أجل الوقوف في وجه هذه المخططات والظروف. فالإشكالية هي أن الدولة اللبنانية لم تنظر إلى المخيمات منذ سنة 1948 كمجتمع حضاري، وإنما تعاملت معه وما زالت من خلال منظور أمني وليس من منظور سياسي اجتماعي.
وتساءل المشاركون عن الحالة التي وصل إليها الفلسطينيون من التفسخ الاجتماعي والسياسي؛ كان الفلسطينيون بعد النكبة أكثر تماسكاً وكان منتجاً لأفضل الكوادر وأسهم في ازدهار لبنان، واليوم رغم أن الفلسطينيين في لبنان امتلكوا الخبرة والقدرة، إلا أنهم باتوا غير قادرين على معاجلة المشاكل في المخيمات خصوصاً في مخيم عين الحلوة.
وحذر المشاركون من تعقيدات الشارعين الفلسطيني واللبناني والتوظيف الإقليمي للشارعين، فالواضح أن الملف الفلسطيني في لبنان مطلوب أن يبقى ملفاً ساخناً، ما حصل في مخيم عين الحلوة من اضطرابات أمنية وعسكرية يمكن قراءته في إطار إقليمي وأيضا ضمن إطار فسلطيني داخلي، أشاروا إلى أن هناك حالة تطرف فلسطينية وهناك تيارات إسلامية معتدلة، التعاطي مع الحالة الإسلامية في مخيم عين الحلوة، إما أن يكون مهمة لبنانية أو فلسطينية أو مشتركة، وإن البعد الأمني يتم التعامل من خلاله مع المخيم، وهناك ضغط دائم من الجهات اللبنانية على القوى الفلسطينية لحسم الصراع، وإن الانقسام الفلسطيني يزيد تعقيد الوضع، وإن الانفلات هو النتيجة في حال تُركت الأمور بدون علاج وبلا مرجعية موحدة.
ونبه الحضور على أن المرحلة المقبلة قد تحمل الكثير من المخاطر؛ فالمطلوب الاستعدادات للتطورات القادمة. الوضع اللبناني غير مستقر ويمر بمرحلة مهمة في ظل التطورات في البيئة المحلية والإقليمية.
وأكدت مداخلات المشاركين على ضرورة اتباع الفصائل الفلسطينية واللاجئين في لبنان سياسة الحياد، من أجل تخفيف انعكاس الأحداث على اللاجئين، كما أكدت على ضرورة إيجاد مرجعية فلسطينية موحدة تملك رؤية سياسية واحدة لمقاربة وضع اللاجئين، والعمل على حمايتهم وتحييدهم.
وفي موضوع إيجاد الحلول والمقترحات لعلاج مشكلة المخيمات الفلسطينية، قدم المشاركون مقترحات عدة تساهم في علاج هذه المشكلات، ومنها أن تقوم الأطراف الفلسطينية بالتوافق فيما بينها على إيجاد مرجعية وطنية جامعة تعمل على معالجة مشكلات اللاجئين الفلسطينيين والتوصل إلى صياغة رؤية موحدة حول مفهوم ودور المخيمات الفلسطينية ومن ضمنها دور السلاح الفلسطيني داخل المخيمات، وكذلك التواصل مع الدولة والقيادات اللبنانية من أجل العمل على دعم هذه الرؤية، وكذلك مطالبة الدولة اللبنانية بالعمل على مقاربة الملف الفلسطيني من خلال منظور شامل وليس من خلال منظور أمني. والعمل على تحسين أوضاع اللاجئين الفلسطينيين الاقتصادية والاجتماعية. فحل مشكلات اللاجئين والمخيمات الفلسطينية يعود بالمنفعة على القضية الفلسطينية وتدعيم حق العودة، ومنع التوطين، كما أن استقرار هذه المخيمات ينعكس إيجاباً على استقرار البيئة اللبنانية المحيطة.
كما طالب المشاركون بإعطاء دور أكبر لمؤسسات المجتمع المدني داخل المجتمع الفلسطيني، وتحديث دراسات عملية عن المخيمات والوضع الفلسطيني. مع إمكانية تأسيس نشاطات شعبية بين المخيمات الفلسطينية واللبنانيين في المحيط.
 

رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 822790620
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
شقق للبيع في صيدا والجوار