وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
الجنان تحيي الذكرى السنوية الخامسة للرئيسة المؤسسة بوقفة وفاء في صيدا - 11 صورة إخماد حريق محل داخل صيدا القديمة والأضرار اقتصرت على الماديات - 6 صور أسامة سعد يضع النقاط على الحروف البزري زار المدينة الصناعية والتقى أصحاب العمل والعمال: لتأمين استمرارية الانتاج والجودة وحماية المصالح من الإفلاس - 65 صورة أب يمني يحتفل بتخرج ابنه من ذوي الإحتياجات الخاصة بطريقة مؤثرة أسامة سعد يستكمل جولته في أسواق صيدا التجارية - 49 صورة ألمانيا سرق المال فطار مع الريح! + فيديو الدكتور بسام حمود يزور آل الظريف - 5 صور إغتيال عالم إلكترونيات فلسطيني في ماليزيا..والموساد متهمٌ أبو زيد دحض الأقاويل حول شراء الأصوات: للإقتراع بكثافة دعما لمسيرة العهد ناسا تطلق تلسكوباً جديداً بحثاً عن كواكب تصلح للحياة + فيديو نقص هرمون التستوستيرون يهدد الرجال بالأمراض المزمنة ميزة جديدة من واتسآب… تعرف على كيفية استخدامها البزري زار المطران العمار - 5 صور كيف استطاع هذا الرحالة تغيير حياة المشردين؟ - 3 صور أسامة سعد يلتقي عائلات صيداوية في الغازية والصرفند والبيسارية والعاقبية ويتحاور معهم حول برنامجه الانتخابي - 66 صورة جمعية المقاصد - صيدا تنظم "بطولة كأس المؤسسين الرياضية الأولى" على ملاعب ثانوية حسام الدين الحريري - 23 صورة بريطانية تشتري أغلى موزة بالعالم.. والمتجر يعلق - صورتان الدكتور بسام حمود يلتقي حشد من المعلمين والمعلمات - 3 صور البزري التقى وفد حركة حماس - صورتان
صوتك مقدسلأحكيلكن هالقصة..
بلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةDonnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولار
4B Academy Ballet

ليش عم يتطاولوا علينا؟!

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الثلاثاء 11 نيسان 2017 - [ عدد المشاهدة: 753 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
 

المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب -  جريدة اللواء: 

لبنان، القديم قِدَم البشرية، العريق عراقة فينيقيا، اخترع الأبجدية والصباغ الأرجواني، وطوّر العلوم لا سيّما علوم الفلك والجغرافيا والحساب الضرورية في مجالات الملاحة والتجارة، واخترع الكثير من وسائل الزراعة والصناعة والإنتاج وتقنيّاتها، وابتكر أساليب جديدة في الملاحة وأسّس لفنون الإتقان والخلق والإبداع.

تفاعلَ لبنان وتناغم مع الحضارات والثقافات التي تعاقبت، وصهرها في بوتقته، وجعل منها فسيفساء فريدة، ما جعل بابا روما يعبّر عنه بالقول: «لبنان أكثر من وطن .. إنه رسالة».

وصلَ مُغتربو لبنان ذوو الأصول اللبنانية في مختلف دول العالم إلى أعلى المناصب، وقدّموا إسهامات جُلّى في مختلف الميادين، ورفعوا إسم لبنان عالياً.

حسناً .. أين هو لبنان في يومنا هذا، بلد الثماني عشرة طائفة التي تدعو عقائدها إلى الطهارة والخُلق السوي، بلد آلاف الأحزاب والجمعيات والحركات والتيّارات والهيئات والمجالس والنوادي والمعاهد والجامعات التي تحمل أسماء إلهية وسماوية، وترفع شعارات دينية؟

لقد تفوّقنا على العالم بأسره بعدد ملفات فضائح الفساد المالي والبيئي والصحي والغذائي والأمني والوطني والأخلاقي مُقارنة بمساحة لبنان وعدد سكانه، وأيضاً بنسبة تواتر الفضائح بشكل أسبوعي (إنْ لم نقل يومياً)، وبنسبة عدم وصول مُجريات التحقيقات إلى أي نتيجة!

ليس هذا فحسب، بل إنّ حجم فضائحنا وفداحتها وتنوّعها، جعلنا على كل شفةٍ ولسان، ومضرب مثلٍ سيىء وبشع ومُقرف وساخر.

إضافة إلى ذلك، يكفي أنْ تتصدّر صور جبال نفاياتنا نشرات أخبار العالم، ناهيك عن التندّر بطول الفترة الزمنية لشغور منصب رئيس الجمهورية ومحاولة إصدار ميزانيّة وإقرار قانون انتخابات جديد …

لقد انتفض العالم من حولنا سعياً للتغيير، ونحن لا نزال مُنصاعين، راضخين، خانعين لحُكم الفساد المحمي والمُصان بالمُحاصصة المذهبية والمناطقية والعشائرية، ولم يعُد أي ترياق يُجدينا نفعاً لأنّه «لقد ناديتَ لو أسمعتَ حياً، ولكن لا حياة لمن تُنادي»!

ولقد أملنا خيراً بجيلنا الصاعد أنْ ينتشل لبنان من الهاوية، وأنْ يأخذ زمام مصيره ومستقبله بنفسه، وأنْ يشقَّ لنفسه درباً ناصعاً فشلنا في توريثه له، ولكن المؤشّرات والبوادر ليست مُشجّعة حتى الآن، ومع ذلك نأمل خيراً ونقول عسى الأيام تُثبت العكس.

والأنكى، قيام البعض منّا باستعداء العالم العربي علينا، وإثارة غضبه ونقمته حيالنا، ونسينا في هذا المجال المثل الشعبي «من دقّ الباب .. سَمِع الجواب»، وأنّ «من كان منزله من زجاج، لا يراشق غيره بالحجارة»!

لذا «صرنا ملطشاً للدبابير وفشّة خلق الجميع! وبعدكم عم تسألوا ليش عم يتطاولوا علينا؟!… لأنْ نحنا وطَّينا حيطنا»!

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 837145042
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي