وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
أمل جديد لعلاج جروح وتقرحات مرضى السكري فؤاد عثمان: تراكم نفايات مستشفى الهمشري يعرض حياة المرضى للخطر الجهاد الإسلامي تنظم محاضرة في عين الحلوة عن مسيرات العودة عدد ملاعق السكر اليومية للرجال تختلف عن النساء وهذا ما يناسب كل منهما الساحر الأعلى أجرا بالعالم يضطر للكشف عن أحد أسرار مهنته أمام القضاء + فيديو الشيخ ماهر حمود يستقبل الناشط الفلسطيني اليف صباغ نادي النجوم الرياضي يكرم الدكتور أسامة سعد - 18 صورة الدكتور بسام حمود في ضيافة عائلة الحبال - 4 صور الكتيبة الكورية - اليونيفيل تقيم حفل إفتتاح منشآت في مدرسة قيساريا الإبتدائية - صورتان صرح زايد المؤسس يفتح أبوابه لاستقبال الزوار في العاصمة أبو ظبي - 5 صور أسامة سعد يتداول بالبرنامج الانتخابي مع عائلات في تعمير عين الحلوة - 33 صورة IO Tree تفوز بمسابقة آغريتاك هاكاثون وتبتكر آلة لرصد ذبابة الفاكهة المتوسطية - صورتان دعوة لإفتتاح معرض ثانوية د. حكمت صباغ السنوي للرسم والأشغال اليدوية اليابان تحول ظل رجل ولا ظل حيطة إلى واقع + فيديو سبلين الرياضي يفوز بكأس الوفاء للأسير الفلسطيني - 12 صورة أوشام تفاعلية تسمع صوتها في الولايات المتحدة + فيديو مياه لبنان الجنوبي تنفي ما تردد عن طلب تعيين مهندسين لديها كيف نجت هذه الفتاة من عصابة هاجمتها + فيديو تعميم للسياحة حول اختباري كفاءة لإجازة منقذ سباحة الطيران الإسرائيلي المعادي خرق أجواء صيدا
صوتك مقدسلأحكيلكن هالقصة..
مؤسسة مارس / قياس 210-200بلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةDonnaعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورة
4B Academy Ballet

فلسطين | مقتل جندي إسرائيلي بعملية دهس... والمقاومة تعدم عملاء في غزة

فلسطينيات - الجمعة 07 نيسان 2017 - [ عدد المشاهدة: 297 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

 

الأخبار:

مع اقتراب موعد «عيد الفصح اليهودي»، بدأت حدة العمليات الفلسطينية ضد العدو الإسرائيلي تتصاعد، رغم حالة التأهب الأمني التي تعيشها الأجهزة الأمنية الإسرائيلية في الضفة والقدس المحتلتين، إذ شهدت الأيام الماضية ارتفاعاً في وتيرة عمليات إطلاق النار على المستوطنات، إضافة إلى رشق سيارات المستوطنين بالحجارة وقنابل المولوتوف.

ويوم أمس، أدت عملية دهس إلى مقتل جندي اسرائيلي وجرح آخر، نفذها مالك حامد (٢٢ عاماً) قرب مستوطنة «عوفرا» القريبة من رام الله، وسط الضفة، لكن العدو استطاع اعتقال حامد بعد إطلاق النار عليه. وفي وقت لاحق، أعلن جيش العدو أن القتيل هو جندي في لواء «غولاني» يبلغ من العمر 20 عاماً.
وتزايد المخاوف الإسرائيلية من تتابع العمليات بعد وقوع عملية ناجحة، وتربط ذلك بالإضراب الذي ينوي الأسرى الفلسطينيون تنفيذه في السابع عشر من الشهر الجاري، وهو اليوم الذي يصادف يوم الأسير الفلسطيني. ودعا إلى هذا الإضراب القيادي في حركة «فتح» مروان البرغوثي، على أن تشارك فيه بقية الفصائل.

في سياق ثانٍ، أعدمت وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة ثلاثة فلسطينيين أُدينوا بالتخابر مع إسرائيل. وقالت الوزارة، في بيان، إن «المحكمة العسكرية الدائمة في غزة حكمت على المتخابرين الثلاثة بالإعدام شنقاً، وأيّد الحكم كلّ من محكمة الاستئناف العسكرية، والمحكمة العسكرية العليا بصفتها محكمة قانون». وأضافت الوزارة: «تم تنفيذ حكم الإعدام شنقاً بحق... المتخابر (ع. م.) 55 عاماً، والمتخابر (و. أ.) 42 عاماً، والمتخابر (أ. ش.) 32 عاماً».
في المقابل، أعلنت حكومة «الوفاق الوطني»، برئاسة رامي الحمدالله، رفضها إعدام العملاء بحجة غياب تصديق رئيس السلطة، محمود عباس، عليها. وقال المتحدث باسم الحكومة طارق رشماوي، في بيان، إن الحكومة «ترفض أحكام الإعدام في غزة، لأنها تتم خارج نطاق القانون، ولم تأخذ تسلسل المحاكمة العادلة الواجبة لأي متهم، مهما كانت التهمة». وأضاف: «الإعدامات تمت دون الرجوع للقانون، و... مصادقة الرئيس قبل تنفيذ أي حكم إعدام».
وإذ غطّى موضوع الإعدام على أزمة خصم الرواتب التي بدأتها حكومته قبل أيام (راجع عدد أمس)، قال رشماوي إن «ممارسات حركة حماس في غزة، وتنفيذها الإعدامات، بعد تشكيلها لجنة لإدارة غزة في وقت سابق، من شأنها ترسيخ الانقسام، وإعطاء مبررات للحصار المفروض على غزة».
وفي شأن متصل، قررت وزارة الداخلية في غزة السماح لصيادي الأسماك بالعودة إلى ممارسة أعمالهم بعد منع دام أسبوعين، إذ أغلقت الحدود والمنافذ كافة، إثر اغتيال العدو الإسرائيلي القيادي في المقاومة مازن فقها.
في هذا الوقت، أعلن جيش العدو توسيع منطقة الصيد من 6 إلى 9 أميال بحرية. وقالت القناة الثانية الإسرائيلية إن «سبب هذا القرار هو حقيقة أن الصيد يشكل مصدر رزق مهم لسكان من قطاع غزة»، لكن نقيب الصيادين في القطاع نزار عياش، الذي أكد نبأ فك الحظر، نفى في الوقت نفسه أن يكونوا قد أبلغوا رسمياً قرار «توسعة مساحة الصيد».
 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 837424380
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي