وظائف صيدا سيتي
محل الروضة في صيدا - أجود أنواع العسل والتمور والأعشاب - ألبسة شرعية ولوازم حجاج - مستحضرات تجميل وعطور وخواتم وقطنيات
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
الرجاء إنزال تطبيق صيدا سيتي الخاص بهاتفك لاستلام النعوات (الوفيات) خبر عاجل للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية مطلوب موظفين Star Venue لكل العيلة Restaurant - Italiano - Coffee Shop - Events مارس: شفط دهون بلا جراحة - إزالة الشعر - علاج فيزيائي - تجميل - تنحيف مخطط بياني لمواقيت الصلاة في مدينة صيدا على مدى العام مع مراعاة التوقيت الصيفي والشتوي مؤسسة مازن مغربي التجارية Mazen's PC Services / عروضات مستمرة Find SaidaCity on App Store تصفح معنا موقع نبع بحلته الجديدة Find SaidaCity on Google Play شركة حجازي إخوان في صيدا - أحدث الموديلات والتصاميم في عالم السيراميك والبورسلان - 78 صورة موقع الأسعد للسياحة والسفر Hot Offers الرجاء تنزيل المتصفح Chrome لمشاهدة موقع صيدا سيتي بطريقة أفضل وأسرع لإعلاناتكم على موقع صيدا سيتي www.saidacity.net ( إعلانات عقارية + وظائف + مبوب ) الساعة المدهشة أوقات الصلاة في صيدا نحلة تشن هجوما على مذيعة سودانية على الهواء مباشرة + فيديو صيني رمى طفلاً صغيراً على الطريق في البرد القارص + فيديو إلقاء قنبلة داخل أحد الأزقة بعين الحلوة دون أن تنفجر لحظة إنفجار قارب في المكسيك + فيديو زوجان يخترعان حقيبة جديدة تُجنبكم الوزن الزائد في السفر عامل أفغاني رفض بيع صورة.. فأتاه محمد بن زايد! + فيديو مجهولون ألقوا قنبلة صوتية في مخيم الرشيدية طفلة إماراتية تتغلب على برازيلية في لعبة الجوجوتسو + فيديو وفاة والدة منسق عام الشبكة المدرسية لصيدا والجوار والمشرف العام على مدرسة البهاء الأستاذ نبيل بواب الجمعيات العاملة في مجال الرعاية: نسير نحو الإقفال مستحقات الضعفاء حق وليس منة! - 3 صور مقابلة عمل!! AHL LASER في صيدا: بيع وتأجير أجهزة ليزر ولوازمها / 03555343 - 7 صور حسابات "المستقبل" و"الوطني الحر" تربك خارطة دائرة صيدا - جزين صيدا والشهاب في وداع العلامة الفاضل (الشيخ عثمان حبلي)
العروضات بلشت عند حلويات الحصان .. عم بتشتي ليرات ذهب وعروضات كبيرة - 37 صورةمبارك افتتاح Crispy's في صيدا - أول طلعة الهلالية - مقابل أبو مرعي سنتر - 07750730شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةDonnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةضيافتي للشوكولا والتمور الفاخرة مع تزيين للمناسبات وخدمة التوصيل / 70018779جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق جاهزة وقيد الإنشاء 2 نوم - 3 نوم في شرحبيل مع تقسيط حتى 75 شهراً - 16 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولار
4B Academy Tennis
خالد الهبر والفرقة - يوم السبت 10 آذار 2018 - في مركز معروف سعد الثقافي صيدا

14 متظاهراً يسجّلون «نصراً» على القضاء العسكري!

لبنانيات - الثلاثاء 21 آذار 2017 - [ عدد المشاهدة: 360 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
فيفيان عقيقي - الأخبار:

تحدّى 14 ناشطاً في الحراك المدنيّ سطوة القضاء العسكري، متمسّكين بمبدأ رفض محاكمة مدنيين أمام القضاء العسكري. صحيح أن محاكمة 5 منهم بتهمة "معاملة قوى الأمن بشدّة" مستمرّة أمام هذا القضاء، إلّا أنهم نحجوا في فصلها عن تهمتي "تخريب الأملاك الخاصّة والشغب" خلال تظاهرة 8 تشرين الأوّل 2015 المعروفة بـ"تظاهرة لو غراي"، والتي يحاكمون بها أيضاً، وأحيلت إلى القضاء العدلي، ليعود القضاء العسكري بذلك إلى الحجم المُعطى له بموحب القانون، وهو يبقى حجماً ذا صلاحيات واسعة تناقض أبسط مبادئ الديموقراطيّة وشروط المحاكمة العادلة والمتمثّلة بضمان حقّ المتقاضي بقضاء مستقلّ لا يخضغ لتراتبيّة مؤسّساتيّة (كتلك التي تحكم المؤسّسات العسكريّة)، تجرّده من استقلاليته وحياده، وتجرّد العدالة من مفهومها، باعتبار أن الأحكام الصادرة عن هذه المحكمة لا تُعلّل.

أمس، بتّت المحكمة العسكريّة مذكّرة "الدفوع الشكليّة" التي قدّمها وكلاء الدفاع عن متظاهري 8 تشرين الأول 2015، وتتعلّق برفض محاكمة مدنيين أمام المحاكم العسكريّة كمبدأ عام، إضافة إلى عدم صلاحيّة هذه الجهة في بتّ جرائم الشغب وتخريب الأملاك الخاصة في الأساس، لما قد يشكّل ذلك من خطورة على العدالة والحرية والحقّ بالتظاهر، وربطهما بجرم "معاملة قوى الأمن بشدّة". وأعلنت المحكمة عدم صلاحيّتها لمحاكمة المتظاهرين وعددهم 14، بتهم الشغب وتخريب الأملاك الخاصّة، محيلة الملف إلى القضاء العدلي، فيما أُرجئت محاكمة 5 من ضمنهم بتهمة معاملة الأمن بشدّة حصراً إلى 24 نيسان المقبل. وقد تُلي القرار على المتهمين خلال الجلسة، أمس، والتي لم يتمكّن وكلاء الدفاع من حضورها لالتزامهم بقرار نقابتهم الامتناع عن حضور الجلسات احتجاجاً على تقصير العطلة القضائيّة وإلغاء تقديمات صناديق تعاضد نقابة المحامين.

يحاكم أمام القضاء العسكري 14 شاباً، شاركوا في تظاهرات "الحراك المدني" الذي انطلق في صيف 2015، احتجاجاً على أزمة النفايات قبل أن تتحوّل إلى مواجهة مع النظام الذي جابههم بقمع مُمنهج، وهم اعتقلوا بعد ما سمي تظاهرة "لو غراي" وأوقفوا في ثكنة الحلو، وصدر قرار ظنيّ عن قاضي التحقيق العسكري الأوّل رياض أبو غيدا قضى بالادّعاء على كل من: رامي محفوظ، بيار الحشّاش، فايز ساسين، حسين ابراهيم ووارف سليمان بموجب المواد 346 و348 و381 و733 من قانون العقوبات لتشكيلهم جماعات شغب، ومقاومة القوى الأمنيّة بالعنف والشدّة ورشقهم بالحجارة، وتخريب ممتلكات الغير، وعدم تفرّقهم إلّا بعد استعمال القوة بحقهم، وكلّ من: يوسف الجردي (توفي منذ أشهر بصعقة كهربائيّة)، علاء فقيه، زين نصر الدين، حسام غولي، محمد الترك، محمد موسى، خضر أبو حمد، سينتيا سليمان، ليال سبلاني وضياء هوشر بموجب المواد 346 و348 من قانون العقوبات لتشكيلهم مجموعات شغب خلال الحراك، وعدم تفرّقهم إلّا بعد استعمال القوّة.
إحالة المتهمين إلى القضاء العدلي هي بمثابة ضمانة بمحاكمة عادلة بعيداً من السرعة والإجراءات المتشدّدة التي تحكم القضاء العسكري، وأكثر تحديداً هو تصويب للعدالة، إذ لم يكن من المفترض إحالة الملف إلى المحكمة العسكريّة أساساً، بعدما مرّ عبر مفوّض الحكومة وقاضي التحقيق، وكلاهما قاضيان عدليان لم "يلحظا" أن هذه التهم لا تدخل ضمن صلاحيّة المحكمة العسكريّة، بحسب وكيلة المتظاهرين المحامية غيدة فرنجيّة، التي ترى أن هذا التطوّر "يحفظ حقّهم بمحاكمة أمام القاضي الطبيعي ولا يحرمهم من درجات المحاكمات (أي الاستئناف والتمييز)".
قانوناً، ما حصل هو الإجراء الطبيعي باعتبار أن صلاحيّات المحاكم العسكريّة اللبنانيّة التي أنشئت استثنائياً مُحدّدة ومعروفة ولا تشمل "الشغب وتخريب الأملاك الخاصّة"، وهو ما تلطّت وراءه السلطة الحاكمة لترهيب الشباب وقمع التظاهرات، إلّا أن الواقع لا يترجم ذلك، تقول فرنجية: "المُمارسة والواقع مختلفان، صحيح أن القرار بديهي، إلّا أنه لو لم نقدّم الدفوع الشكليّة، ويرفض الموكلون مبدأ مقاضاتهم باعتبارهم مدنيين أمام هذه المحاكم، لاستمرّ ربط التهم المناط الفصل فيها بالقضاء العدلي (الشغب والتخريب) بتلك التي تدخل ضمن صلاحيّات القضاء العسكري (معاملة الأمن بشدّة)، رغم عدم جواز التلازم لعدم وجود جناية كما هو منصوص قانوناً، وما كان لينظر أحد في صلاحيّة هذه المحكمة، وهو ما كان ليجبر أولئك الشباب على المساومة على حقوقهم، كما يفعل كثيرون، للتخلّص سريعاً من إجراءات هذه المحكمة". وتضيف فرنجيّة: "لقد سجّل المتظاهرون موقفاً، ولو أنهم دفعوا الثمن حضور عدد أكبر من الجلسات أمام القضاء العسكري، إذ إن الخضوع لمبدأ مثول مدنيين أمامه المرفوض بالمبدأ والمفروض بموجب قانون إنشاء هذه المحكمة في لبنان، لا يعني السماح لهذه المحكمة بتجاوز صلاحياتها الممنوحة قانوناً".

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 828457061
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي