وظائف صيدا سيتي
البرنامج التدريبي المجاني 542 .. فرصتك لاجتياز خط الوصول
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
التسجيل مفتوح في مدرسة الفنون الإنجيلية لكافة الصفوف للعام الدراسي 2018-2019 أسامه معروف سعد أمل الوطنيين والتقدميين‎ أبناء قسم التأهيل المهني الخاص في المواساة زاروا دار السلام - 18 صورة ألوان العطاء زينت إفطار التكافل - 17 صورة يافطات ترحيب بزيارة غبطة البطريرك يوسف العبسي وإستقبال له أمام القصر البلدي العلم يكشف فائدة غريبة لخلع الحذاء فور دخول المنزل البزري التقى وفد حركة الجهاد الإسلامي المقاصد - صيدا أقامت إفطارها السنوي - 32 صورة سحور رمضاني تكريماً للمتطوعين في الحملة الانتخابية للائحة لكل الناس - 49 صورة كيف تضبط نوم الطفل خلال رحلة طويلة؟ فصيلة المريجة أوقفت شابا في محلة حي السلم بجرم محاولة قتل البرازيل سيارة تقتحم محطة وقود وتسحل عاملًا + فيديو العمل على إخماد حریق في بؤرة لتجمیع الإطارات المستعملة بطرابلس جامعة الجنان تحتفل باليوم العالمي للتمريض - 13 صورة ضيف مصري مهم لم يلفت الأنظار في زفاف هاري وميغان - صورتان إخماد حريق داخل شقة سكنية في الدورة والأضرار مادية اليكم ضغط الإطارات الأنسب كي لا تنفجر خلال فصل الصيف ماذا يحدث لنا إذا شربنا الماء وقوفاً؟ 5 تطبيقات لا تفوت تحميلها على هاتفك في رمضان العثور على جثة طفل حديث الولادة في حاوية في بعلبك
فرن نص بنص بالشهر الفضيل عروضاتنا ما إلها مثيل - لأول مرة بصيدا منقوشة Multi cereal خاصة للديت - 10 صور
مؤسسة مارس / قياس 210-200بلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعارصيامك شهي ومقبول مع مطعم مندي النعيمي في صيدا - عروض خاصة من أشهى الوجبات طيلة شهر رمضان المباركشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةDonna
4B Academy Ballet

«حجاب» مارين لوبَن... ودم البعوض

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الخميس 23 شباط 2017 - [ عدد المشاهدة: 349 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
نادر صباغ - الأخبار:

يجسّد ما حصل في الباحة الداخلية لدار الفتوى في بيروت، أول من أمس، الواقع الحقيقي لمؤسسات الإسلام السياسي السني التقليدية، وخاصة تلك التي غالباً ما تكون محسوبة على «السلطة" أو «الأنظمة» الحاكمة. تدقيق على القشور وترك للجوهر.
لم تلتق مارين لوبَن، مرشحة اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية الفرنسية، مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان بعدما رفضت وضع الحجاب على رأسها.

قبل أن تغادر الدار، من دون أن تقابله، قالت للصحافيين: «التقيتُ شيخ الأزهر ولم أضع حجاباً». منطقياً، يحق للفرنسية أن تتساءل بينها وبين نفسها ما الذي تغير في بيروت عما كان عليه في القاهرة، وقبلها فى تونس والرباط، وإسطنبول... أليس من المفترض أن يكون شيخ الأزهر «أكثر تشدداً دينياً» من مفتي لبنان؟ ومع ذلك لم يفرض عليها الحجاب؟ أليسوا كلهم متشابهين في هذا المجال، ما الذي تغير الآن؟
ليس هناك من حكم شرعي صريح يفرض على لوبن أو غيرها من «السافرات» وضع غطاء على الرأس عند لقاء أي من رجال الدين. ما درجت عليه العادة في لقاءات «رجال الدين» لا يتعدى كونه عرفاً أو «لباقة»، وهو أمر مستبعد طبعاً وجوده في التكوين الثقافي للوبن. في الحقيقة، ليس هناك من مصطلح اسمه «رجال دين» في الإسلام. إن كانت لوبَن ترتدي أول من أمس لباساً مشابهاً لما كانت ترتديه في زياراتها في اليوم السابق للمسؤولين في البلد، فما الجدوى من منديل شفاف يغطي بعضاً من شعر الرأس، ويترك العنان للساقين؟
أما إن كان الموضوع بروتوكولياً، كما يؤكد البيان الرسمي الصادر عن دار الفتوى، فلوبن تكون قد خالفت العرف المعمول به في ذلك المكان، وهذا ليس بغريب عنها. المشكلة إذاً بحسب دار الفتوى بروتوكولية وليست دينية أو شرعية، للتوضيح.
هل سعت المرشحة الفرنسية إلى افتعال مشكلة؟ تؤكد دار الفتوى أنه تم إبلاغ أحد مساعديها مسبقاً «بضرورة تغطية الرأس عند لقاء المفتي كما هو البروتوكول المعتمد في دار الفتوى»، ومع ذلك تصرفت لوبن وكأن ذلك لم يحصل.
مسؤول الإعلام في دار الفتوى، خلدون قوّاص يوضح أنه حاول مراراً أن يشرح لمرشحة اليمين المتطرف أن «أي امرأة تريد الدخول إلى دار الفتوى، عليها أن ترتدي الخمار»، لافتاً إلى أن «الإيشارب هو بروتوكول خصوصي للنساء، وأسلوب معتمد».
الفارق كبير بين الخمار والإيشارب (المتعارف عليه بالحجاب)! وخاصة إن علمنا أن دريان رفض قبل مدة استقبال عدد من النسوة اللواتي سلّمن مطالبهنّ للقواص على درج الدار الخارجي، مع العلم بأنهن كنّ «مخمّرات». في المكان عينه.
من يعرف لوبن جيداً، يصعب أن يتصور بأن دهاءها السياسي دفعها لكي تقوم بما قامت به أمس. ومع ذلك فهو حدث ستستغله المرشحة الفرنسية لتحقيق مزيد من التأييد الشعبي في مشوارها نحو الإيليزيه. يا ليت كان هناك من فوّت عليها الخروج مبتسمة بهذا «النصر»، وأقام عليها الحجة وناقشها بعمق في مشاكل بلادها، قبل أن يطالبها بتطبيق الشريعة، وخاصة أن الأمر ظهر بأنه «بروتوكولي»... لا أكثر.
يروى أن رجلاً جاء ابن عمر يسأله عن دم البعوض على ثوبه. فقال ابن عمر: من أين أنت؟ قال: من أهل العراق. قال: انظروا إلى هذا، يسألني عن دم البعوض وقد قتلوا ابن بنت رسول الله.

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 842222539
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي