وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
بهية الحريري في لقاء مع القطاع الإستشفائي والطبي والصيدلي في صيدا: صيدا ستقرر في 6 ايار متابعة مشاريعها وحماية انجازاتها وقرارها - 23 صورة اخماد حريق اندلع في منزل في بلدة الغازية والاضرار مادية رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر في لبنان يزور مركز ألوان في عين الحلوة - 6 صور البطل الصيداوي حسن مصطفى الزينو يواجه البطل الأولمبي الكازاخستاني في مباراته الأولى يوم غد - صورتان أسامة سعد يلتقي الشيخ حسام العيلاني - 4 صور مستشفى الهمشري في صيدا يُنظِّم وقفة مبايعة للرئيس محمود عباس - 3 صور لاستعادة دور صيدا الوطني البرنامج الانتخابي للدكتور اسامة سعد... إقتصاد صيدا: تعثر وركود وبطالة السنيورة تفقد والسعودي سير العمل بمتحف صيدا وأعلن عن هبة جديدة من الصندوق العربي بقيمة مليون و700 الف دولار - صورتان أسامة سعد في لقاء مع أهالي القياعة: أبناء صيدا طليعة في الوطنية والعروبة - 50 صورة أسامة سعد خلال لقاء مع القطاع التعليمي في صيدا: الوطنية اللبنانية شبه غائبة للأسف عن التأثير في الواقع السياسي اللبناني - 30 صورة الشيخ ماهر حمود في خطبة الجمعة: بين المقاومة والاصلاح سُجِن 50 يوماً بسبب خمسين ألف ليرة اصابة شخصين خلال اشكال فردي تدهور شاحنة في الدوير ونجاة سائقها جريحة بحادث سير عند دوار القناية في صيدا ما قد يفعله جندي "معصّب"! مالطا تبيع جنسيتها.. هذه هي الشروط الرئيس بري استقبل وفداً علمائياً من مدينة صيدا جريح بحادث سير في صيدا
لأ .. حننجحأسامة سعد: انتبهوا يا صيادني
بلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200Donnaشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارة
4B Academy Ballet

خليل المتبولي: ليلة عيد الحب ...

أقلام صيداوية / جنوبية - الإثنين 13 شباط 2017 - [ عدد المشاهدة: 893 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم خليل إبراهيم المتبولي: 

إتصل بي صديقي مساء أمس وكانت ليلة عيد الحب وبدأ يحدثني عن العمر ومروره ، وأخذ يذكّرني بأننا قد دخلنا في النصف الثاني من العقد الرابع من عمرنا ، وأن العمر يركض بسرعة بنا  وكأنه يستقل قطاراً سريعاً نحو النهاية ، وراح يستعرض ذكريات وذكريات كان لها الأثر الكبير في علاقتنا ، عدا عن ذكريات المراهقة وممارستها وطريقة عيشها وما إلى هنالك من مواقف وأحداث مرّت معنا ، منها الجميل والقبيح ، بالإضافة إلى العلاقات الغرامية التي مررنا بها في حياتنا ، وراح يتمادى بتحليلات عن الصداقة وحيثياتها ومدى الحب فيها ، وأنا أستمع إليه وأصغي بكل جوارحي دون تعليق لأنه استطاع أن يعيدني بالذاكرة إلى أيام الشباب والمراهقة ، ويفتح أبواباً مغلّقة ، تارة أبتسم وتارة أخرى أتنهد ، لقد كان يفضي إليّ بشفافية بكل ما في نفسه ، وكأنّه يريد أن يفضفض عن شيء ما في داخله ...

بعد وقت ليس بالطويل ولا القصير ، صرختُ به عبر الهاتف ، ما بك يا صديقي ؟! ألم تشعر بأنك تنبش بالماضي ، وتتحدث بقضايا مرّ عليها الزمن ، قل بصراحة ما بك ؟ وهل هناك قضية ما تشغل بالك ؟ فكان رده أنّ عيد الحب غداً ، فقلت له نعم ، وماذا تريد منّي ؟ أنا سأحتفل به مع عائلتي ، وأنت أصبحت في هذا العمر ولم تؤسس عائلة ، كل سنة تعرّفني على إحداهن وبعد مدة تخبرني بأنك انفصلت ، ولا تستطيع أن تكمل معها ، فما الجديد السنة ؟ فيأتيني ردّه صادماً ، بأنه يريد أن يعلن نفسه شاعراً ، وأنّه يريد أن يسمعني قطعة كتبها بمناسبة عيد الحب وراح يسمعني إياها ، وأنا في حالة ذهول ...

عانق قلبي الحياة

رسم للصمت ظلال عشقٍ

تصالح مع الفرح

وفاح منه عبير الأمل

سأل عن أنين البكاء

في حضرة الروح

بحث في زوايا الحياة

عن ارتوائه

من مَعين الغرام

وراح يبحث

عن إشراقة شمس جديدة

تحيط جدار الجسد

الذي ذاب عند حدوده

حريقُ نسائم العشق

ومع ألحان الصباح

سامر الجمال

ونظم نشيداً

يحمل ألحان العشّاق ..

صمت ، ولم أعد أسمع صوته ، فترددت ماذا أقول له ، أردتُ أن أسأله أين الشاعر الذي تتحدث عنه ، وأين الشعر ؟ لكن قلبي لم يطاوعني ، وفكّرتُ قليلاً ، وقلت في نفسي إنّ  ما أسمعني إياه يعبّر عن مشاعره ، وقد عبّر عنها بهذه الطريقة ولا يجوز لي أن أصدّه وأصدمه ، فسألته إن كان عاشقاً ، فكان متردداً في إجابته بين النعم واللا ، فصرختُ به بأعلى صوتي نعم نعم أنت عاشق ، والفتاة التي كتبت لها هذه الكلمات فكّر بها جيداً واذهب وادعوها لسهرة عيد العشاق ، ولا تتصل بي إلا وأنت مرتبط بها ... وأقفلتُ الخط ...

 

دلالات / المصدر: خليل إبراهيم المتبولي
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 836983079
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي