بـ 99,000 دولار تتملك شقة في صيدا
ثانوية لبنان الدولية تعلن عن بدء التسجيل لمراحل الروضات والابتدائي اعتباراً من 15 آذار 2017
مشروع ناي السكني NAY RESIDENCE في الشرحبيل (أبو عيد للتطوير العقاري)
مفاجأة PICASSO'S: اطلب 2 LARGE PIZZA بس بـ 23,000 ل.ل. للبيع سيارة Nissan QashQai SE موديل 2008 - 8 صور ثانوية لبنان الدولية تعلن عن بدء التسجيل لمراحل الروضات والابتدائي اعتباراً من 15 آذار 2017 هل ترغب في استلام النعوات (الوفيات) على الواتساب؟ للبيع / للإيجار: شقق - فلل - محلات - مكاتب - مستودعات - صالات - أراضي - مشاريع عقارية مطلوب موظفين الحزب السوري القومي الاجتماعي يشارك في مسيرة الذكرى الـ 42 لاستشهاد معروف سعد – 7 صور برنامج المعسولين - الحلقة الخامسة: خود أو أعطي بين النجاح اللبناني والمراوحة الفلسطينية... هل حققت زيارة أبو مازن الى لبنان أهدافها؟ Fatah reinforces position in Ain al-Hilweh اشتباك رسائل جس نبض عين الحلوة! قنبلة يدوية خرقت الهدوء الذي خيم على عين الحلوة ليلا بعد اشتباكات ادت لسقوط 3 جرحى حقيقة ما يحدث في «عين الحلوة»؟ مؤشّرات خطيرة... مجموعات "عين الحلوة" في بيروت؟ ذكرى معروف سعد في صيدا رسائل الدم والنار في «عين الحلوة» صيدا تودّع ابنها الصيدلي محمد مرجان المقدح: يجب تسليم اي شخص يعبث بامن مخيم عين الحلوة والجوار إقفال مدارس عين الحلوة غدا ومدرستان في صيدا أعلنتا غدا يوم دراسة عادي أبو عرب: سنرد الصاع 100 في حال تكرر الاعتداء علينا بمخيم عين الحلوة عباس طلب من الأحمد البقاء بلبنان لمتابعة تداعيات الاشتباكات بعين الحلوة انفجار قنبلة يدوية على الشارع الفوقاني لمخيم عين الحلوة اتفاق مبدئي على وقف النار وسحب المسلحين بعين الحلوة مبارك فوز سميا وليلى الحايك من نادي كوبرا الرياضي بذهبية كأس شمال إيطاليا للكيك بوكسينغ دعوة إلى مجلس الشرح والتعليق على رسالة: علم الرجال وأهميته، في مسجد الكيخيا رشقات نارية في مخيم عين الحلوة وإشكال عائلي في أحد أحيائه فتح تشارك في مسيرة صيدا بالذكرى الـ٤٢ لاستشهاد معروف سعد - 15 صورة بالفيديو.. كلمة الدكتور أسامة سعد في مسيرة الوفاء للشهيد معروف سعد بالفيديو.. مسيرة حاشدة في الذكرى ال 42 لاستشهاد المناضل معروف سعد أسامة سعد يستقبل الوفود والشخصيات لمناسبة الذكرى 42 لاستشهاد المناضل معروف سعد - 50 صورة
شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمشروع الغانم / قياس 210-200الآن في صيدا .. التحصيل العلمي والمهني في ألمانيا (برامج خاصة للمهندسين والأطباء)مبروك عليك! دفعة أولى بس 10,000 دولار - شو ما كان وضعك فيك تقسط شقتك!Saida Country Club / قياس 100-200مركز الحياة الطبي التخصصي / عناية طبية برؤية مستقبلية / وقاية مدى الحياةمشروع قرية بانوراما السكني - فرصة العمر لتملك شقة العمرشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةمشاريع الأمل السكنيةللبيع شقق ديلوكس مع مطل رائع على البحر في الشرحبيل FLORENCE BUILDING ـ 9 صورمؤسسة مارس / قياس 210-200عروض 2017 من KIA - هدية فورية مع شراء كل سيارةمشاريع شركة نجد ماضي للهندسة والمقاولاتNow For Only 14$: Flat Stomach - Lifted Arms & Firm Thighs
نادي فوربي الرياضي / صفحة داخلية / قياس 750-100

غسان حداد: تقنية يابانية للإنتصار على الكسل ... إنتصار صغير يوميا

أقلام صيداوية / جنوبية - السبت 31 كانون أول 2016 - [ عدد المشاهدة: 505 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


المصدر/ بقلم غسان حداد: 

مع انتهاء عام و بدء عام ميلادي جديد, يشرع معظمنا بوضع مجموعة من الاهداف التي يود تحقيقها في العام الجديد وفي العادة تتوزع هذه الاهداف على الجوانب الدينية و الشخصية و العائلية و المهنية. تكون هذه الاهداف كبيرة و طموحة جدا بحيث لو نفذت ستحقق نقلة نوعية في مستوى الحياة التي نعيش فهذه الاهداف انقلاب على كل ما  يزعجنا في الحياة و تضم كل ما نحلم بتحقيقه.

كالعادة تبدأ الايام من العام الجديد بالمضي مسرعة و نصل الى نهاية العام و نحن لم نحقق شيئا من احلامنا و امنياتنا بالرغم من محاولاتنا العديدة الفاشلة, فنمضي العام بالتسويف و التأجيل للغد و يكون عنوان المرحلة "سافعل ذلك غدا اوبعد غد" و "سأبدا مع بداية الشهر القادم" الى ان يقترب العام من نهايته فنتحول الى قول "سأبدا مع بداية العام الجديد" و هكذا و دواليك تمر الايام و  و الاسابيع و الشهور و السنوات و نحن مكاننا راوح.

لقد اظهرت دراسة للباحثين اليابانين بانه هناك نمطين لاحداث التغيير المطلوب في الحياة, النمط الاول هو النمط السائد في المجتمعات الغربية و الذي يبنى على احداث تغيير جذري في اسلوب الحياة يكون بمثابة انقلاب 180 درجة على اسلوب الحياة التي نعيشه .

ينتهي النمط الغربي في التغيير في معظم الاحيان الى فشل ذريع  في تحقيق اي من الاهداف باستثناء قلة قليلة جدا من البشر و يعود ذلك الفشل دائما الى اننا نحاول تحقيق أهداف كثيرة وكبيرة في وقت قصير جدا مما يحول عملية التغيير المنشود الى عملية مؤلمة و شاقة  بسبب زيادة الاعباء الماديةو المعنوية بصورة مفاجأة و بسبب محاولاتنا تغيير عادات قديمة و متجزرة فينة بصورة سريعة وهذا الامر شاق و قاسي جدا. وبهذا تتحول عملية تحقيق الاهداف من رحلة ممتعة الى رحلة عذاب و تعب و نصب. 

اما النمط الثاني الذي يتبعه اليابانيون هو نمط كايزن للتحسين المستمر المبني على قانون "الدقيقة الواحدة" او "الخطوة الواحدة". ان مبدأ "الدقيقة الواحدة او الخطوة الواحدة" مشتق من طريقة كايزن اليابانية في التغيير و الكلمة هي تتالف من كلمتي "كاي kai " و "زن  zen "     و بالانكليزية تعني  kai = change و zen = wisdom اي "التغيير بحكمة" او "التغيير برشد"

يقوم مبدأ "الدقيقة الواحدة" او "الخطوة الواحدة" على ان يشرع الفرد بالعمل لتحقيق التغيير المطلوب "دقيقة واحدة" او "خطوة واحدة" يوميا و في نفس الوقت من كل يوم و بهذه الطريقة يستطيع اكثر الناس كسلا ان يقوم بجهد بسيط لمدة قصيرة دون اي مشقة تذكر.

سواء كان التغيير المنشود هو القيام بنشاط رياضي او حفظ للقرآن الكريم او قراءة كتاب فاتباع قانون "الدقيقة الواحدة" او "الخطوة الواحدة" يصبح الامر اكثر سهولة ومتعة حتى لاكثرالناس كسلا.

علي سبيل المثال لا الحصر لنفترض ان هدفنا هو ممارسة رياضة المشي لمدة 90 دقيقة يوميا بينما نحن  الان لا نمارس اي نشاط رياضي.ان اتبعنا الطريقة الغربية الانقلابية يكون المطلوب منا ان ننتقل من صفر الى 30 دقيقة مشيا في اليوم الاول و في اليوم الثاني ننتقل الى 60 دقيقة و بعد اسبوع الى 90 دقيقة من المشي و بهذا ننهك و تصبح كل عضلة بأجسامنا تؤلمنا فنتوقف عن ممارسة الرياضة و نشعر بالحزن لعدم تحقيقنا الهدف المنشود  مما يحبطنا و يجعلنا اكثر كسلا من السابق ويسبب مزيد من  العجز عن تحقيق الاهداف الاخرى المرجوة.

اما عندما نتبع   الطريقة اليابانية بالتغيير فاننا نبدأ بالمشي في ساعة محددة من كل يوم  لمدة 10 دقائق  ثم اليوم الثاني و بنفس الساعة المحددة نبدأ بالمشي لمدة 11 دقيقة واليوم الثالث و ينفس الوقت 12 دقيقة بحيث نصل الى هدفنا و هو المشي ل 90 دقيقة يوميا  بعد 90 يوما براحة و متعة بدون اي مشقة تذكر, فمبدأ ""الدقيقة الواحدة" او"الخطوة الواحدة" يقوم على ممارسة الرياضة يوميا في نفس الوقت من كل يوم  بتحسن يومي بمقدار دقيقة واحدة. وبهذه الطريقة نحقق انتصارا يوميا مما يحفزنا و يدفعنا لمعاودة المحاولة في اليوم التالي و بهذه الطريقة الممتعة و الغير شاقة نحقق جميع اهدافنا و نشعر بالرضا و الراحة النفسية اللذان يدفعاننا لتحقيق المزيد من الانتصارات اليومية في مختلف مجالات الحياة.

للوهلة الاولى قد يشكك البعض بجدوى مبدأ "الدقيقة الواحدة" او "الخطوة الواحدة" في التغيير و خصوصا الذين درسوا وفق المنهاج الغربي الذي يقوم على مبدأ ان التغيير يحتاج الى جهد جبار خارق فوق العادة  ومنهاج انقلابي متعب و شاق و صعب جدا  لا يمكن تجاوزه بنجاح الا من قبل  قلة نادرة قادرة على تحقيق التغيير المنشود.

لقد خلص الباحثين ان التغيير بطريقة الدقيقة الواحدة او الخطوة الواحدة يجعل التغيير امرا متاحا للجميع دون استثناء بحيث يتحقق التغيير المنشود بمتعة وسلاسة تدفع الفرد الى مزيد من التغيير و التطور.

لقد صدق رسول الله حين قال "أحب الأعمال إلى الله: أدومها وإن قل" و قال ايضا "((فإن المُنْبَتَّ لا أرضا قطع، ولا ظهرا أبقى))" و صدقت المقولة المأثورة "قليل دائم خيرمن كثير منقطع".

و الله ولي التوفيق.



الموقع ليس مسؤولاً عن التعليقات المنشورة، إنما تُعبر عن رأي أصحابها.
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 743648706
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2017 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي