وظائف صيدا سيتي
برنامج سمير البزري للانتخابات النيابية 2018
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
"قولي يا صيدا من قلبك انتي مين"!! اللاجئ الفلسطيني وسيم وني ينال شهادة الدكتوراه بإدارة الأعمال براعم الرحمة الصيفي يفتح باب التسجيل بأجمل النشاطات وأنسب الأسعار جمعية المقاصد - صيدا تنظم "بطولة كأس المؤسسين الرياضية الأولى" على ملاعب ثانوية حسام الدين الحريري - 23 صورة الدكتور بسام حمود يلتقي السيد نادر عزام بحضور مجموعة من رجال الاعمال في صيدا ويلتقي القنصل وسام حجازي - 7 صور معركة صيدا - جزين: سباق بين الوطني الحر والمستقبل لكسب تأييد جمهور القوات بهية الحريري بعد «نبش القبور»: جعجع وطني العسكرية تقرر إخلاء سبيله والتمييز تفسخ القرار .. الضابط في العناية المركّزة إسلاميون يدرسون مقاطعة الانتخابات مهرجانات صور في النبطية اليونيفيل تكرّم مجرمي مجزرة قانا أعجوبة السلسلة: الدولة تدفع المفعول الرجعي لمعلمي «الخاص»! اطلاق نار كثيف بمخيم عين الحلوة نتيجة حفل زفاف بهية الحريري في المهرجان الانتخابي الأول لتيار المستقبل في البستان الكبير: صيدا عصية على الإلغاء والإستتباع.. ولن نسمح أن تدمّر جسور صيدا المتينة نحو المستقبل - 54 صورة أسامة سعد يحاور الأطباء في مركز لبيب الطبي - 9 صور خلال إفطارٍ أقامه لإعلامي صيدا البزري: كونوا أقلام الحق ولسان الحقيقة - 33 صورة ثرية بريطانية تقيم حفل زفاف لدميتين في مدينة الأقصر المصرية! ما رأي الروبوت السعودية صوفيا في محمد صلاح + فيديو لا يخون ولا يضرب.. سبب غريب يدفع زوجة لطلب الطلاق .. وضحك هستيري بين الحضور صوت من الجليل .. في مركز معروف سعد الثقافي
لأ .. حننجحأسامة سعد: انتبهوا يا صيادني
مؤسسة مارس / قياس 210-200بلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمحطة كورال الجية بتستقبلكن 24 /24 - جودة ونوعية وخدمة ممتازةعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonna
4B Academy Ballet

هل ضاقت مصر بـ... إبراهيم عيسى؟

متفرقات محلية وعربية ودولية - الجمعة 23 كانون أول 2016 - [ عدد المشاهدة: 368 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

محمد الخولي - الأخبار:

القاهرة | لأنّ مصر عجيبة فعلاً، لا يمكن قياس ما يحدث فيها بأي دولة أخرى. مثلاً، لا يمكن أبداً اعتبار أنّ مجلس النواب المصري يعبّر عن الشعب، أو أنّ ما يدور داخله من مناقشات ناتج من مشاكل تهم المواطن، أو تهدّد الأمن القومي للبلاد، بل غالباً ما تكون القرارات والنقاشات انعكاساً لتوجهات النظام. على هذا الأساس، يمكن تفسير ما يحدث أخيراً مع الإعلامي إبراهيم عيسى (الصورة)، ومع قناة «القاهرة والناس» التي تعرض برنامجه «مع ابراهيم عيسى».

مساء الإثنين الماضي، فوجئ متابعو برنامج عيسى بعدم ظهوره على الهواء مباشرة كما جرت العادة، وبث حلقة مسجلة، رغم أنّ فريق الإعداد كان قد رتّب ضيوف الحلقة، قبل أن يتم فجأة الاعتذار للضيوف. وفي ظل غياب عيسى عن الشاشة، برزت حملات تضامن واسعة معه على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب بعودته. صحيح أنّه كان من بين المتضامنين غاضبون من عيسى، غير أنّ مؤيدي السيسي فرحوا بما يحدث. لكن فرحة هؤلاء لم تطل، إذ أكد فريق إعداد البرنامج أمس أنّه سيعود إلى الظهور مباشرة مرّة أخرى، وهذا ما حدث فعلاً. أطلّ إبراهيم عيسى واستضاف الخبير الاقتصادي ورئيس مجلس إدارة «الأهرام»، أحمد السيد النجار. لكن هذا ليس مؤشراً إيجابياً، لأنّ الخطر لا يزال يتهدد استمرار البرنامج، خصوصاً أنّ الحكومة تعاملت معه بمنطق «اللف والدوران». فقد نكّلت بمالك القناة، طارق نور، بقرار مفاجئ يقضي بإلغاء معرض للأثاث (لو مارشيه) هو راعيه الرسمي. وبهذا الإلغاء، سيتكبّد نور خسائر كبيرة.
لكن كل هذا لم يحدث من فراغ، بل كانت هناك مقدّمات قبل أسبوع. ففي جلسة لمجلس النواب الأسبوع الماضي، فتح النواب النار على ما يقوله إبراهيم عيسى في «مع ابراهيم عيسى»، وما يكتبه في صحيفته «المقال». فهو من أكبر المهاجمين لسياسات النظام، وأداء مجلس النواب خلال الفترة الماضية. اتهمه النوّاب بأنّه يعمل دائماً على «نشر أكاذيب تهدف لهدم الدولة، والإساءة للبرلمان». هذا المشهد بالتأكيد لن يغيب عنه نائب مثل مصطفى بكري الذي وقف بعصبيته المعهودة يصرخ في وجه النواب ويهاجم عيسى. بعد استعراض تصريحات عدّة لعيسى معارضة للبرلمان والنظام، أكد بكري الذي يشغل منصب رئيس تحرير جريدة «الأسبوع» الأسبوعية أن هناك «فارقاً بين حرية الرأي وبين نشر أخبار تهدف إلى الإثارة، وهذه الجهات لا تلتزم بقيمة حقيقية، وإذا أصبحت الحرية غير مسؤولة فسيكون من حق أي أحد أن يقول أي شىء، لأنّ ما يحدث هو من آليات الجيل الرابع في الحروب، ويمثل إعلاماً غير مسؤول يشكك من اليوم الأول بأن البرلمان لا يعبّر إلا عن ربع الشعب...». بالعصبية نفسها، طالب بكري باتخاذ الإجراءات القانونية ضد عيسى و«القاهرة والناس» بهدف «حماية النظام العام، ومنظومة الإعلام». من جهته، شارك النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان، في الهجوم على عيسى، لافتاً إلى وجود «محاولات حثيثة من إعلاميين لهدم الدولة من خلال المؤسسة التشريعية، وهناك بعض الإعلاميين مموّلين من بعض رجال الأعمال، ويتحدثون باسم الشعب، والأمر يحتاج إلى وقفة، وبلاغات من النواب».
رئيس مجلس النواب، علي عبد العال، قال الكلمة الفصل في أمر عيسى: «هذا الإعلامي يرتكب جرائم كل يوم تضعه تحت طائلة القانون، وتصل إلى حدّ التحريض على العنف. لديّ رصد لهذه المحطة الفضائية (القاهرة والناس)، وهذه التفاهات لن تمر مرور الكرام». ومن على منصته، ألزم عبد العال الهيئة العامة للاستثمار بـ«تقديم تقرير كاف وواف للمجلس خلال أسبوع عمّا يدور في هذه المحطة».
ممثل الحكومة في المجلس، المستشار مجدى العجاتي، وزير شؤون مجلس النواب، قال بدوره بالعامية: «إحنا مش هنقف متفرجين على المشهد ده، محدش يقدر يزايد على المجلس ده، وما ستفعله الحكومة سيلقى قبولاً من البرلمان».
على أي حال، ظهر إبراهيم عيسى على «القاهرة والناس» أمس، إلا أنّ أحداً لا يعلم إذا ما كان سيظهر بعد ذلك أم أنّ الحكومة والبرلمان سينفذان تهديداتهما.

 

 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 836865830
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي