وظائف صيدا سيتي
مشروع القلعة / أوتوستراد الشماع - شقتك 600 دولار شهرياً
قسط على 15 سنة والفايدة علينا: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
توقيف فلسطيني شارك في مطاردة وصدم مجند في تعلبايا إصابة مواطن في صيدا جراء تعرضه لإطلاق نار في حي البراد - 4 صور بيان صحفي صادر عن ادارة شركة IBC المشغلة لمعمل معالجة النفايات المنزلية الصلبة في صيدا مثلت الرئيس سعد الحريري في اطلاق تقرير "المساواة بين الجنسين" لمعهد العلوم الاجتماعية في السراي الكبير سعر الذهب في أدنى مستوى.. هل حان وقت الشراء؟! تفجير أجسام متفجرة وقذائف في حقل القرية .. يُرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم وعدم الإقتراب جولة في عالم الشطائر ولادة دلفين أمام أعين الحاضرين! + فيديو الأكاديمية الدولية تختتم سلسلة دورات في مجال الإدارة - 78 صورة ديلي ميل: كيف يكمن سر الحياة الطويلة في قدميك؟ سعد بحث مع وزير الإقتصاد في الإجراءات العملية لتنفيذ قرار تركيب عدادات للمشتركين في المولدات الكهربائية الخاصة سفيرة سويسرا زارت كلية التكنولوجيا في صيدا والتقت الحريري - 3 صور سفيرة سويسرا زارت بلدية صيدا والتقت البساط: التأخير في تشكيل الحكومة ليس مشكلة وواثقة بأنها ستتشكل قريبا بفضل جهود الرئيس الحريري - 5 صور مكتب التعبئة والتنظيم في فتح: لنتحد من اجل إنجاح مشروعنا الوطني دب بري يقتحم منزلاً بحثاً عن الطعام! + فيديو بلجيكا أول مسابقة لإقلاع وهبوط الطائرات على الرمال + فيديو زيتونة توزع ألبسة للعائلات المحتاجـة - صورتان وزير أردني يعتذر لعاملة نظافة ويقدم لها الورد + فيديو سفيرة سويسرا في غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب - 9 صور دروس في أصول الفقه لطلاب العلم الشرعي مع الشيخ محمد ضاهر
شقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةبلشت الصيفية في مسبح Voile Sur Mer الرائع للسيدات في الرميلة - 80 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةDonnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمزرعة وادي الضيعة للأغنام: أجود أنواع الأغنام والخواريف البلدية وبأفضل الأسعارعرض خاص على سيارات PICANTO ابتداء من 9,999 دولارمؤسسة مارس / قياس 210-200
4B Academy Ballet

الرفاق في صيدا نكهة! ومذاق! و(الشهاب) في اشتياق؟!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الإثنين 07 تشرين ثاني 2016 - [ عدد المشاهدة: 3869 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم منح شهاب - خاص موقع صيدا سيتي: 

نشأت في مغرس كريم! في(كلية المقاصد)! على صورة من الحياة تشبه صورة الثمرة الحلوة! إجتمع لها من طبيعة مغرسها ومرتبتها ما تفيض به من حلاوة! ونكهة! ومذاق!.. والرفاق كالحَبْ المتراصِِفِ على العنقود! تجمعهم زهرة الصبا والشباب!

هذا ؛ وقد زرت واحداً من هؤلاء الرفاق، ويعلم الله أن شوقي إلى لقائه، كحرصي على بقائه، وكلفي بشهوده، كشقيق بوجوده، فقد، بعد والله عهد التلاق، طال أمد الفراق، وتمادى الزمان ، وأنا من رؤيته في حرمان، فسألت عنه فقيل لي : أنه خرج لتشييع زائر، وهو عمّا قليل حاضر، فانتظرت رجوعه، وترقبت طلوعه، ولم أزل أعدَّ اللحظات، وأستطيل الأوقات، حتى بزغت الأنوار، وارتج صحن الدار، وظهر الإستبشار، على وجوه الزواَّر، وجاء الصديق في موكبه، وجلالته ممتدة ، ومنصبه، فقمنا لإستقباله ، فمّر يتعرف وجوه الحاضرين حتّى حاذاني، وكبر على عينيه أن يراني، فغادرني ومرَّ ومن على يساري، وأخذ في السلام على جاري، وجرَّ السلام الكلام، وتكرّر القعود والقيام، وأنا في هذه الحالة أوهم جاري، أنني في داري، وأظهر للحاضرين أن شَّدة الإلفة، تسقط الكلفة، ومرَّ الصديق أمامي بعد ذلك ثلاث مرات، ومن الغريب أنه لم يتدارك ما فات، وأغرب من ذلك أنه إستخلص لنفسه أربعة، ودعاهم إلى الحجرة، فدخلوا معه وأقفل الباب، وطال غياب؟ ونفذ صبر (الشهاب) ؟ ولم يبق الاَّ القيام، والإمساك عن الكلام.

وكنت أظن مكانتي عند الصديق لا تنكر، وأن عهدي لديه لا يُحقر، فإذا أنا لست في العير، ولا في النفير، وغيري عند الصديق كثير، وذهاب صاحب أو أكثر عليه يسير، (ومن مدّت العلياء إليه يمينها؟ فأكبر إنسان لديه صغير)؟ ولا أدعي أني أوازي الصديق – صانه الله – في علو جاهه، أو أدانيه في علمه وأدبه، أو أقاربه في مناصبه ورتبه، أو أكاثره فضَّته وذهبه؟ (فما كل من لاقيت صاحب حاجة؟ ولا كلّ من قابلت سائلك العرفا)؟..

فإذا زعم الصديق أنه أدرى بتصريف هذه الاعمال؟؟ فليس في مصداقيّة الرفاق مثل هذه الأفعال؟...

ولقد رجعت أصون نفسي عن المهانة والضعة، ولا أعرضها للضيق وفي الدنيا سعة، (وأكرم نفسي انني ان أهنتها؟ وحقك لم تكرم على احد بعدي)؟ فلا يصّعر بعد الصديق من خدَّه، فقد رضيت بما ألزمني من بعده، ولا يغضّ من عينه، فهذا بيني وبينه، وليتخذني صاحباً من بعيد، ولا يكلمني إلى يوم الوعيد (كلانا غني عن أخيه حياته؟ ونحن إذا متْنا أشدّ تفانيا)؟..

ومنّي عليه السلام على الدوام، ومبارك إذا لبس جديدا ، وكل عام وهو بخير إذا إستقبل عيدا، ومرحى إذا أصاب، وشيعته السلامة إذا غاب، وقدوماً مباركاً إذا آب، ونعيماً إذا سهر الليالي ورقص، وجال، ولم تضيع منه الفرص، ومال، وكان له في ذلك (قرص)؟؟ وبالرفاه والبنين إذا عرس ، وبالطالع المسعود إذا أنجب ، ورحمه الله إذا عطس، ونوم العافية إذا نعس، وصح النوم إذا استيقظ ، وقام وتلمظ ، وهنيئاً إذا شرب، وما شاء الله إذا ركب ؟ ونَعِمَ صباحه إذا انفجر الفجر، وسعد مساؤه إذا أذن العصر، وإذا حج البيت فحجاً مبروراً، وإذا (شيّع) مشى في جنازتي فسعياً مشكوراً!...

وبعد ؛ والله والله مرتين! أن أحفر بئر بابرتين؟ وأمسح غبار الرفاق في يوم ريح بريشتين؟؟ ...

 

دلالات / المصدر: منح شهاب
 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 846798156
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي