صيدا سيتي

DIABETIC EDUCATOR VACANCIES IN KSA كيف سترفع اسعار التخابر الخلوي والانترنت؟ يوم صحي مجاني في بلدية حارة صيدا الجماعة الإسلامية تلتقي وفداً من حركة حماس والبحث تناول الاوضاع داخل المخيمات‎‎ مؤشر تراجع أسعار المحروقات والسلع الغذائية أمرٌ واحد يشغل بال اللبنانيين وسط البرد.. ما هو؟ فضيحة غذائية.. أرز ومعكرونة "مسوّسة" في الأسواق! بعد انخفاضه أمس.. الدولار يفتتح على هذا السعر في السوق الموازية قتيل وجريح نتيجة انزلاق وتدهور مركبة على أوتوستراد أبو الأسود في صيدا التجّار كالمنشار "عالطالع" ربح و"عالنازل" ربح! ارتفاع طفيف في أسعار المحروقات السعودي إستنفر فرق الطوارىء في بلدية صيدا والإطفاء والشرطة البلدية لمواجهة تداعيات العاصفة القطبية "هبة" في صيدا: إستبدال الغاز بالكاز والفرن بالبابور ... ومهن التصليح تزدهر هبة وصلت وتمكث في لبنان حتى صباح الخميس وثلوجها على ارتفاع الـ 600 متر كورونا: عدد الإصابات 35 ألفاً يومياً! سعر كيلو "اللحمة" ينخفض بشكل كبير.. كم بلغ سعره؟ خليل المتبولي : رغم الألم ... محكومون بالأمل! المستقبل - الجنوب بحث وحركة حماس في منطقة صيدا اوضاع المخيمات أسامة سعد (2/2): تأجيل الانتخابات دعوة إلى الفوضى والدّم .. لست أدري إذ يمكن أن أترشّح ويمكن ألّا أترشّح الحركة الشبابية للتنمية والسلام تستنفر طواقمها مع اقتراب العاصفة الثلجية التي تشكل خطراْ على حياة المواطنين

خليل المتبولي : البحث عن جنسية أخرى

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الخميس 13 كانون ثاني 2022
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم : خليل ابراهيم المتبولي

عندما يصل أي مواطن في بلدٍ ما للبحث عن جنسية ثانية ، غير الجنسية الممنوحة له من وطنه ، يكون قد دخل مرحلة اليأس من وطنه ، والأكيد الذي أوصله إلى هذه الحالة النظام القائم في الوطن ، وحكّامه الغارقون في الفساد ، والناهبون أموال الوطن . هذا المواطن يقف على حافة الخطر ، حيث يتأرجح بين الحياة والموت ، بين التوق إلى الخلاص والهزيمة ، بين المواجهة والخوف من المواجهة ، وإذا كان الزمان هو زمان الخيبة والقهر والعذاب والسرقة والفساد ، فإن المكان هو لبنان.

لبنان الغارق في الفساد ، هذا الفساد الذي ضرب النواحي الأخلاقية عند الجميع ، من المواطن إلى الموظف إلى المسؤول ، لأنه عندما يقبل المواطن أن يعطي رشوة إلى موظف ، ومن الموظف إلى المسؤول ، ودواليك ، فهذا الفساد بعينه ، وبالمقابل يكون قد ضُربت النواحي الاقتصادية والاجتماعية والسياسية للبلد.

أقل مقومات بلد غير موجودة ، لا أمن ولا أمان ولا استقرار ، ناهيك عن دمار القطاعات كافة ، من اقتصادي واجتماعي ومالي وتربوي وصحي ، وغيرها، انهيارٌ وراء انهيار ، لا من حسيب ولا رقيب ، الكل يلعب ويخبّص على مزاجه ، وإن لم يكن على مزاجه ، فيكون على ما يمليه عليه الهمس الخارجي ، العائد لمصلحته المدمّرة لمصلحة البلد ، انعدمت الثقافة الوطنية ، وحب الوطن والانتماء . المصيبة الكبرى في هذا الوطن الصغير تعدديته الطائفيه والمذهبية ، التي خربت البلد أكثر ، كل طائفة تعتبر لبنان لها ، فكانت اللعبة السياسية ، تارة المارونية السياسية ، وتارة أخرى السنيّة السياسية ، والشيعية السياسية ، وهلمّ جر ... فكل طائفة تشدّ عصب ناسها ومناصريها ، وتعمل على تقويتهم ، كما أنها تحميهم وتدافع عنهم وعن فسادهم وانتهاكاتهم لحرمة الدولة وتصر على مغالطاتهم  بحق الوطن ، لا انتماء للوطن وللدولة ، إنما الانتماء للطائفة فقط ، التي تصبح منافسة لنظام الدولة.

المواطن الذي يعتبر نفسه خارج التركيبة الطائفية ينفر من هذا الشواذ ، ويحارب لاعادة بناء الدولة ، إنما هذه الطوائف بتركيباتها أقوى منه ومن تصدّيه ، فيصبح منعزلًا ، لا رأي له . أمام هذا الانهيار الكبير لمؤسسات الدولة ، والخراب الاقتصادي والمالي والسياسي والتربوي والصحي ، وانعدام العيش الكريم في الوطن ، يرى نفسه تتقاذفه أمواج من الهموم والاحباط وعدم الثقة في الوطن  ، فتصعد به تارة ثم تهبط إلى قاع الظلمات تارة أخرى حيث يغوص بين تيارات باردة من اليأس والضيق ، فتضطره إلى أن يلجأ هذا المواطن للبحث عن جنسية أخرى في بلدان تؤمّن له الاستقرار ، والسلامة له ولعائلته ، وتشعره بالراحة والأمان له ولأفراد عائلته.

فالبحث عن جنسية أخرى ، في بلد يحترم الإنسان، وذلك لضمان جميع الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والصحية والتعليمية والثقافية دون تمييز ، كما هو بحث عن العيش بكرامة، واحترام إنسانية الإنسان.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 935386133
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2022 جميع الحقوق محفوظة