صيدا سيتي

في صيدا.. "ناطرينك.. وما منرضى بغيرك بديل" بين صيدا وبيروت... "أبو حيدر" بقبضة الأمن! بعد الانهيار الجزئي لرصيف مرفأ صيدا... فوّاز: الأمر كان متوقعاً أهالي صيدا يبلغون عن حصول هزّة أرضية.. فهل حصل ذلك فعلاً؟ سرقة كابلات شبكة الكهرباء على طريق المغيرية - دير المخلص وجدرا- برجا مطلوب Grahpic Designer - للاستعلام | 07732335 - 03791501 عروضات سنوية وشهرية على تشريج خطوط تاتش وألفا من Galaxy Home صيدا للبيع شقة في منطقة دلاعة | 150 متر مربع مع سند ملكية نظيف مطلوب معلم قوالب وتزيين لباتيسري في صيدا | للتواصل: 76309808 للإيجار شقق مفروشة في عبرا والشرحبيل | 03351300 مؤسسة الثقافة والعلوم في صيدا تعلن عن بدء التسجيل في دورات Online المجانية للإيجار شقة مفروشة في الهلالية - صيدا | مساحة 300 متر | عقار مستقل مع تراس | 03428158 مطلوب سكرتيرة تُجيد اللغة الفرنسية | 03269927 متاح فرصة عمل في السعودية للممرضات مطلوب موظفة Interior Design لشركة البيضاوي لتجارة الأخشاب في صيدا
  • الشهاب والسياسيون في لبنان؟

    صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 24 تشرين ثاني 2021
    X
    الإرسال لصديق:
    إسم المُرسِل:

    بريد المُرسَل إليه:


    reload

    مجادلات متلاحقة يدأب فيها السياسيون؟ بالمراسلة و شيء بالمشافه؟ و.. تكثر خلواتهم مع نظار الإعلام ومن سواها؟

    يتهامسون؟ ويتغامزون؟ ويسّرون خلاف ما يعلنون؟ ويذهبون من الكلام وجوهاً مختلفة؟ و يتنافسون في التمثيل على الناس حتى تكون سيئاتهم حسنات و ربما لا يتم لهم من ذلك ما يقصدون؟

    يحملق كلّ بصره للآخر لعله يلمح من كان وجهه ما ينبي من مضمرات سَّره، ويصَّوب كلّ فكره إلى ما يريد الآخر من قواعد عسى أن لا يفوته شيء ممَّا ربما يعتل به وجلٌّ ما انصرفت إليه قواهم، (تمثيل الرغائب، وتخيل المطامع) في صور أبعدها عن الحقيقة أقربها إلى الخيال؟

    يعظمّون أنفسهم؟ ويحقّرون العظيم؟ ويجسَّمون الموهوم؟ ويضَّلون عن المعلوم؟ ويقربَّون البعيد؟ ويبعدون القريب؟.

    يذهب كل منهم إلى رياض من الأماني باهرة الأنوار، بزهور الآمال، وما نبت بهارها (الأعلى) حبائل من المكر، وفخاخ من الخديعة حتى اذا راقه المنظر وخطا خطوة سقط من حيث لا يشعر؟ هذا سهل وصعباً والآخر يوعر سهلاً؟؟ وكلّ يتبع لحاظ رصيفه إذا أحسَّ منه لمحاً لمقصده أبرز له ألواناً من الفوائد الموهومة ليستلفته عن مرامه، وإذا شعر منه بفكر يوصله إلى ما يمسَّه، فتح عليه أبواباً من الفزع ليزعجه عماَّ يطلبه، ويشوش عليه سيَّره، ويقطع سبيل فكره؟

    ومنهم من يكسب الأصدقاء بمال غيره، ومنهم من يستفيد الرفقاء بكف شَّره، ومنهم آخرون على غوارب أمواج الحوادث نائمون، تقذفهم كريبة، وتتلقفهم أخرى، وهم عنها غافلون؟

    بعضهم زلزلت بهم المجالس زلزالها، ودهمتهم الخطوب بأرزائها، وتوالت عليهم المزعجات، وتناولتهم عواصف المفزعات، وهم على بساط الراحة؟ مطمئنون؟ كأنها حقّت لهم الملكية في البرلمان النيابي بما هو مقرر في شرائع الحزبية و القوة و قوانين الغلب؟

    هذا والمرشح على الفوز في الإنتخابات المنتظرة من هؤلاء وأولئك هو من يستطيع (سعيّاً) أن يمسك بأطراف الناس؟؟؟.. و كثيراً ما تعتمد هذه المساعي على الظفر الهيّن و الإستفادة من التصويت لها في الإنتخابات ثمّ تنجح في التملص من أن تبقى في مساندها إلى غاية صالحة؟ (فرصة ينتهزها كل سيّاسي ينكي بها خصمّاً)؟.

    علماً أنّ الإنتخابات النيابية القريبة و المعلن عنها لا يمثلها الخاطر في وقتها الحاضر؟ ما بين مراوغات ومكائد تنال من الشعب اللبناني الذي يموت من شدّة الحرمان واللامسؤولية؟

    هذا ما ساقت إليه السياسة اللبنانية (سياسة التملص) و هي مفتاح كل الكوارث في لبنان!.

    المصدر | بقلم المربي الأستاذ منح شهاب - صيدا

    Posted by ‎صيدا سيتي Saida City‎ on Wednesday, November 24, 2021

     
    design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
    تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
    مشاهدات الزوار 933618818
    لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة