صيدا سيتي

أهالي عبرا يشكون استحداث مكبّ: الروائح الكريهة تُحاصرنا وتخنقنا المواطن يعترض ويثور افتراضياً... "كله إلا الأركيلة" فلسطينيو سوريا تراجع عددهم من 60 الى 27 الف وخياراتهم مرة: العودة طوعا او الهجرة وقفة في ساحة إيليا في صيدا لتصوير حلقة من برنامج تلفزيوني الشهاب ومنتهى الحكمة العالية! (فلسفة)! جزين احتفلت بقداس الكروم هيئة العمل الفلسطيني طالبت الاونروا بالإسراع في حل أزمة النقل للطلاب وتأمين القرطاسية تأجيل بدء العام الدراسي في المدارس والثانويات الرسمية الى 11 تشرين الاول كشافة الجراح وزعت مجموعات قرطاسية في بلدية صيدا ضمن مشروعها الإنساني "لنرجع من جديد" مطمر نفايات بجانب حديقة عامة ومدرسة ينفث سمومه في أحياء عبرا وبيوتها! بهية الحريري تتابع ووفد "شبكة صور المدرسية " المستجدات التربوية ومعوقات انطلاق العام الدراسي ‎‎ اللواء ابو عرب يلتقي لجنة "البركسات"  في مكتبه بعين الحلوة إشكال في صيدا فجرا ولا إصابات "شبكة صيدا المدرسية " تبحث بتحديات بدء العام الدراسي بعد ارتفاعه مساء أمس.. كيف افتتح الدولار اليوم في السوق الموازية؟ 20 ساعة حصة هذه المناطق بالكهرباء.. تعرفوا عليها مصالحة في عين الحلوة مصالحة في صيدا بين آل النقيب وصبح برعاية النائب سعد واللواء المقدح شركة Azzam Solar Energy تعلن عن وصول أفضل أنواع ألواح الطاقة الشمسية والبطاريات والإنفيرتر | جملة ومفرق | 03400407 مطلوب موظف IT لجامعة الجنان - فرع صيدا (IT Technical Support Assistant)

سعد يحمل المنظومة الحاكمة المسؤولية عما يجري أمام محطات المحروقات

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 15 أيلول 2021
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

رأى النائب أسامة سعد أن المشاهد التي نراها أمام محطات البنزين باتت مشاهد خطيرة تثير القلق، كما تثير الغضب والاستنكار.
وهي لا تدل إلا على سيادة شريعة الغاب وحكم المافيات في ظل غياب غير بريء للدولة وأجهزتها.
وهو ما يظهر في طوابير الإذلال الممتدة، و اغلاق غالبية المحطات، وسيطرة الشبيحة وفارضي الخوات، والغياب غير البريئ للأجهزة الأمنية، مع تواجد مسلحين تابعين لبعض أحزاب السلطة.
1- ساعات وساعات ينتظر صاحب السيارة في الطابور لكي يحصل على كمية البنزين التي تسمح له بالذهاب إلى عمله، أو قضاء حاجاته، لكنه لا يحصل على شيئ، لأن الشبيحة يدخلون سيارات أخرى بعكس السير بعد حصولهم على الخوة من أصحابها!
والأنكى من ذلك ما نشهده من تحول في أدوار بعض الأجهزة الأمنية التي عوضاً عن القيام بواجبها في تنظيم حركة البيع وحماية المواطنين من الإذلال والاستغلال، بات عملها يقتصر على تجاوز طوابير الانتظار لإدخال سيارات المحظيين من أصحاب النفوذ ومن الأهل والأصدقاء!!
2- إن إغلاق الكثير من المحطات على الرغم من وجود البنزين في خزاناتها يفرض على وزارة الاقتصاد وعلى الأجهزة الأمنية المعنية الكشف على هذه المحطات، وإجبارها على عرض مخزونها للبيع.
فلماذا لا تقوم الوزارة والأجهزة المعنية بواجبها؟ ولماذا لا تبحث عن المصادر التي تزود السوق السوداء بالبنزين؟
وأين النيابة العامة المالية؟ أليس من مهامها حماية المال العام؟ أوليست الأموال التي تنفق لدعم المحروقات من أموال الدولة وأموال الناس؟
3- السيارات المكدسة حول محطات البنزين، وفي كل الاتجاهات، تؤدي إلى إغلاق الطرقات أمام حركة السير.
فلماذا لا نرى شرطة السير تبادر إلى تنظيم السير، ومنع إغلاق الطرقات؟

وقال سعد:
أموال الدعم، أي أموال الدولة والناس، تذهب إلى جيوب الشبيحة وتجار السوق السوداء، فهل هذا ما تريده المنظومة الحاكمة؟ أما الغياب المريب للأجهزة الأمنية عن المحطات فيدفع إلى التساؤل:
هل تريد السلطة دفع الناس للتقاتل والاشتباك في ما بينهم؟
أم هي تريد توجيههم لتسول البونات من أحزاب السلطة؟
أم هي تخطط للدفع باتجاه قيام سلطات أمن ذاتي تكرس واقع تقاسم المناطق بين أحزاب الطوائف؟
ومما يؤكد الارتياب  بالدوافع الحقيقية  لغياب الأجهزة الأمنية هو امتلاكها القدرة على الحد من الممارسات الشاذة في حال وجود قرار من السلطة بذلك!
وختم سعد بالتأكيد على أن المنظومة الحاكمة التي أوصلت لبنان إلى الأزمات والانهيارات الكبرى هي نفسها التي تغض النظر ،أو ترعى، كل أشكال الفوضى والتجاوزات والسوق السوداء.
كما أكد أن القوى الشعبية التي انتفضت ضد سلطة منظومة الانهيار والقتل والفساد  لن تترك أبناء الشعب تحت رحمة الشبيحة والمافيات وفارضي الخوات.

المصدر| المكتب الإعلامي لأمين عام التنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد 

تم النشر بواسطة ‏صيدا سيتي Saida City‏ في الأربعاء، ١٥ سبتمبر ٢٠٢١

الرجاء الضغط على لوغو الفايسبوك لمشاهدة جميع الصور أعلاه


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 930212151
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة