صيدا سيتي

متى ستُدفع المنح والمساعدات المالية الخاصة بالموظفين في القطاع العام؟ سعرٌ جديد للبنزين غداً.. إليكم كم سيصبح ثمنه جريح في حادث سير في مجدليون الشهاب: يا أهل (البلد) وَعُوا (المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً)! بعد كلمة الحريري... الدولار يرتفع وهذا سعره الجديد في السوق الموازية حريق مولد كهرباء تابع للكنيسة في منطقة عبرا القديمة "بدل العاصفة 2": أسبوع كانوني بامتياز ودرجات حرارة لم نشهدها منذ سنوات! هل تفتح المدارس الرسمية أبوابها غدا؟ بيان هامّ لـ"كهرباء لبنان"... ماذا جاء فيه؟ متحف الصابون في صيدا يروي حكاية هذه الصناعة قبل ثلاثة آلاف عام هذا ما أقره مجلس الوزراء في جلسته مجلس الوزراء أقر مساعدات للقطاعين العام والخاص بالإضافة إلى منح تعليم للعاملين في القطاع الخاص مجلس الوزراء أقر كلفة بدل النقل 64 ألف للقطاع العام و65 ألف للقطاع الخاص جريحان إثر انقلاب سيارة من فوق الجسر بالقرب من مدخل صيدا الشمالي هل ستصدرُ تسعيرة جديدة للمحروقات اليوم؟ تصريح كاد يُسقط مبادرة فلسطينية لتطويق أحداث «برج الشمالي» مع بداية الأسبوع.. هكذا افتتح الدولار في السوق الموازية بعد توقف عجلات عدد كبير من المطاحن وإقفال أبوابها .. أزمة طحين ورغيف تلوح في الأفق "المنظومة الحاكمة تدمّر مظلات الحماية الاجتماعية" .. هشّموا الضمان الاجتماعي... بعدما همّشوه! الدولة لا المدارس تموّل الدرجات الست للمعلمين

إطلاق معرض الفن الجريح في قصر دبانة في صيدا إحياء للذكرى السنوية الاولى لانفجار مرفأ بيروت

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

إحتفل اليوم في قصر دبانة في مدينة صيدا، بإطلاق معرض فني ثقافي بعنوان "الفن الجريح" الذي ينظمه بنك بيمو ش.م.ل. بالشراكة مع "كوميرشال إنشورنس" و"مؤسسة دبانة" إحياء للذكرى السنوية الاولى على انفجار مرفأ بيروت.
يقدم المعرض عرضا لنحو 59 لوحة ل35 فنانا لحقت بها أضرار جراء انفجار المرفأ وأخرى مستوحاة من الذكرى الاليمة وأعيد عرضها ضمن ثلاثية الموسيقى والضوء والشعر "لتجسيد هذا الجرح وبعث رسالة أمل في الوقت نفسه بأن لبنان لا يموت بفنه وثقافته ولإعادة تثبيت وتمتين العزيمة حتى لا ننسى أبدا ولا نستسلم".

وعقد لهذه الغاية، مؤتمر صحافي في قصر دبانة الذي تم اعتماده مقرا للمعرض بالتزامن مع احتفاله هذا العام بذكرى 300 سنة على تشييده، وتحدث خلاله منظمو المعرض كل من رئيس بنك بيمو الدكتور رياض عبجي، رئيس "مؤسسة دبانة" رفائيل دبانة ومنسق معرض الفن الجريح جان لوي مينغي وممثلة "كومارشيل انشورنس" كورالي زكار فاضل.

وحضر انطلاق فعاليات المعرض النائبان بهية الحريري وأسامة سعد، السفير البابوي في لبنان المطران جوزيف سبيتاري والمطارنة: ايلي حداد، مارون العمار والياس كفوري، السفير عبد المولى الصلح، رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح ، السيدة نجلاء سعد وفاعليات رسمية ومثقفون وحشد من المهتمين.

دبانة

بداية، تحدث دبانة فقال: "شكر خاص من متحف قصر دبانة ومني شخصيا للمبدع جان لوي مانغي ذي الذوق الرفيع والانجازات الخلاقة مصحوبة بالتفاني غير المحدود".

وتابع: "ماذا عن قصر دبانة بعد 300 سنة على تشييده ما هي رؤيتنا: حماية التراث، الترميم المحترف، إعادة التأهيل لإحياء الارث المعماري، تأمين الديمومة، تفعيل البناء التراثي بهدف إغناء البيئة ومشاركة في المحافظة على التاريخ والثقافة وأخيرا المحافظة على جذور وتاريخ عائلة دبانة".

عبجي

ثم تحدث عبجي الذي لفت الى فكرة تنظيم المعرض "إحياء للذكرى السنوية لانفجار مرفأ بيروت ومن ضمن النشاطات التي يرعاها المصرف لدعم الفن في لبنان". وقال: "أود أن أقول بداية، عن أهمية معرض الفن الجريح في صيدا لأن ما حصل في الرابع من آب لا يخص فقط اهل بيروت وأهل بيروت لن ينسوا اهل صيدا كيف ساعدوهم بعد الانفجار وكيف ساعدوا الجرحى واعادة ترميم البيوت وهذا يدل على ان لبنان يمكن ان يكون اقوى عندما يساعد ابناؤه بعضهم البعض".

وتابع: "إهمية الفن الجريح ان فكرته هو أن الفن كما الانسان، ينجرح ولكن يستطيع بعد ذلك ان يتطور الى الاحسن وسترون في هذا المعرض لوحات تعيد حياتها حتى بعد تضررها وهذا له اهمية فنية وانسانية ووطنية. لذلك، هذا المعرض يقول لنا كيف يمكن للانسان ان يتطور نحو الافضل حتى نكون اقوى وافضل. ولبنان لديه كل الامكانات حتى يكون قوي وأفضل. لذلك، أشكر كل الذين شاركوا في المعرض واعتقد ان هذا نجاح كبير. لذلك، أحب أن أشكر عائلة دبانة الذين استقبلونا هنا واشكر ايضا جان لوي مانغي الساحر الذي غير كل هذه الامور الى حيوية اكبر واشكر ايضا عائلة زكار والسيدة جومانة وكل الفنانين. شكرا لاهتمام الجميع حتى نعود من جديد ونجد الامل والثقة في المستقبل".

مينغي

أما منسق المعرض فقال: "يجب ان يكون لدينا القوة الكافية حتى نتخطى هذا الجرح ونعود ونخلق لأنفسنا وللناس بأسلوب جديد والفن الجريح هو ان الفن جرح ايضا خلال هذه المأساة. لذلك، الفكرة كانت ان نأخذ هذه اللوحة بجرحها وان ننجدها مع الموسيقى ومع الضوء والشعر وبالتالي كل هذه اللوحات خلقت من جديد".

زكار

وكانت كلمة باسم عائلة زكار القتها كورالي زكار فاضل، اعتبرت فيها أن "تاريخ الرابع من آب لا يمكن ان ننساه وان معرض الفن الجريح من وحي هذه الذكرى الاليمة وفي الوقت نفسه لنبعث رسالة أمل بأن الفن كما لبنان لا يمكن أن يموت".

جولة في المعرض

بعد ذلك، جال الحاضرون في أرجاء المعرض الذي ضم نحو 59 لوحة ل35 فنانا منها ما هو متضرر جراء انفجار المرفأ ومنها ما هو مستوحى من هذه الذكرى. وتم تقديم اللوحات ضمن عرض الضوء والموسيقى وارفاق نص شعري لكتاب وشعراء لبنانيين كبار مع كل لوحة.

اشارة الى أن معرض L'Art Blessé يضم ثلاثة أقسام: القسم الأول من الأعمال مستوحى من الكارثة، القسم الثاني يتكون من أعمال فنية متضررة ومعروضة من دون أن تخضع لأي أعمال ترميم فعلية لكن هذه الأعمال قد خضعت الى عملية تحسين وتجميل، أما القسم الثالث فقد تم تحويله بواسطة السينوغراف جان لويس مينغي القيم على المعرض".

هذا ويفتتح المعرض رسميا اعتبارا من 1 حزيران المقبل وحتى 3 تموز 2021، في قصر دبانه - صيدا، وذلك من ضمن النشاطات التي يرعاها المصرف لدعم الفن في لبنان.

المصدر | حنان نداف - الوكالة الوطنية للإعلام | http://nna-leb.gov.lb/ar/show-news/546794/

Posted by ‎صيدا سيتي Saida City‎ on Friday, May 28, 2021

الرجاء الضغط على لوغو الفايسبوك لمشاهدة جميع الصور أعلاه


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 935611783
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2022 جميع الحقوق محفوظة