ملحمة ومشاوي BETELLO في صيدا - شارع رياض الصلح - مقابل صالون جرادي - 59 صورة
ندوة للجنة النقابية العمالية في التنظيم الشعبي الناصري في صور عن حقوق العمال وواجباتهم - 6 صور
[ 19/03/2017 ] - [ عدد المشاهدة: 541 ]
1/6
2/6
3/6
4/6
5/6
6/6

المصدر/ المكتب الإعلامي للتنظيم الشعبي الناصري‎: 

أقامت اللجنة النقابية العمالية في التنظيم الشعبي الناصري ندوة عمالية تثقيفية في مكتب التنظيم فرع الجنوب، تحدث فيها النقابي الكبير السيد حسن فقيه، نائب رئيس الاتحاد العمالي العام / رئيس اتحاد مزارعي التبغ والتنباك في لبنان، وحضر الندوة أعضاء اللجنة النقابية العمالية في التنظيم، وعدد من قيادات العمل النقابي والعمال.

بداية تحدث عضو اللجنة النقابية العمالية للتنظيم الشعبي الناصري الأخ سعدالله شميساني، عن الأوضاع العصيبة التي يمر بها عمال لبنان في الوقت الراهن، نظراً لتردي الأوضاع الاقتصادية وانحسار فرص العمل، مما يدفع بهم نحو شبح البطالة والتشرد، أو خيار الهجرة والانسلاخ عن عائلاتم ووطنهم تحت ضغط الحاجة لتأمين لقمة عيشهم والحفاظ على كرامتهم.

ثم تحدث المحاضر النقابي السيد حسن فقيه فقال: يصادف انعقاد هذه الندوة غداة الاحتفالات التي نُظمت في إحياء ذكرى كبير المناضلين نصير العمال والصيادين والفقراء المناضل الوطني الكبير الذي أعطى جزءاً من عمره أيضاً من أجل فلسطين الشهيد معروف سعد، والذي خلف باستشهاده بيتاً مناضلاً وإرثاً صيداوياً وجنوبياً ووطنياً نعتز به ونفتخر على الدوام.

 ثم تحدث المحاضر عن حقوق العمال ولخصها بما يلي:

الحق بالعمل الذي تؤكد عليه شرعة حقوق الانسان والمواثيق الدولية.
الحق بالأجر اللائق.
الحق الطبيعي بالسكن الصحي.
الحق بالطبابة والدواء والاستشفاء.
الحق بالتعليم المجاني.
الحق بالتقاعد والحماية الاجتماعية.

وبعد أن شرح المحاضر حقوق العمال بالتفصيل. تحدث عن دور الاتحاد العمالي العام عشية الانتخابات التي ستجري قريباٌ جداً. والتي يتم السعي من خلالها ما أمكن الى إحداث تغيير في الأشخاص والبرنامج والرؤية والممارسة. وأقول ما أمكن، لأنه للأسف فإن المفاهيم الطائفية والمذهبية باتت تؤثر حتى بالعمال والموظفين رغم أنها معادية ومدمرة لمصالحهم. فمتى كان رغيف الخبز وسرير المستشفى ومقعد الدراسة له لون طائفي. وأنطلق من ذلك لأعترف بأننا نحن في الاتحاد العمالي العام وبما في ذلك أغلب أحزابنا وتنظيماتنا نتحمل مسؤولية أساسية لا تنفع معها التبريرات ولا يجدي معها سوى الاعتراف بالتقصير في اجتراح أشكال المواجهة ورفع مستوى التنظيم والممارسة الديموقراطية وانتهاج سياسة التغيير والدفع بالشباب والنساء والقوى الحية الى تحمل المسؤوليات القيادية والبحث عن نقاط الضعف لإقفالها والاستناد الى نقاط القوة ومجتمعنا لا تعوزه الإرادات والعزيمة بين العمال ومختلف فئات الأجراء، ولنا في الشهيدة وردة بطرس في "الريجي"، وحسن حايك ورفاقه من مزارعي التبغ، والشهيد معروف سعد على رأس مظاهرة صيادي الأسماك، وشهداء معمل غندور في سبعينيات القرن الماضي، أمثلة ونماذج تنير دربنا. 


تملك شقة بمواصفات سوبر ديلوكس في بقسطا بسعر مغري وبالتقسيط المريح - 8 صوركادو غملوشLa Salleمجمع فلل لؤلؤة الجية - 15 صورةاستلم شقتك فوراً وقسط على 7 سنوات - شقق مفرزة وجاهزة للسكنجامعة LIU الجامعة اللبنانية الدولية