جامعة رفيق الحريري
قصة إمرأة عراقية تعيش في الشارع منذ سنوات تتكلم اللغة الإنكليزية بطلاقة + فيديو
[ 19/03/2017 ] - [ عدد المشاهدة: 639 ]

^

المصدر/ وكالات: 

محزنة هي قصص المسنين في المجتمعات التي لا تحترم قوانينها كبر عمرهم وحرمة أجسادهم فتتمادى بإهمال حقوقهم ولا تكترث لقضاياهم الإنسانية ومناشداتهم لإقرار مشروع قانون ضمان الشيخوخة ليعيشوا بسلام.

والمحزن أيضا هذا الفيديو المؤثر  الذي التقطه  المراسل كرار الشيعي، لامرأة عراقية  في الستينات من عمرها لا مأوى لها ولا حيلة في الدنيا ، تعيش في الشارع منذ سنوات و تنام به  والملفت بالأمر انها تتكلم اللغة الانكليزية بطلاقة .

 وقد حاول مراسل البرنامج  الاستدلال عن العنوان  التي كانت تقطن به وإن كانت تذكر أقاربائها  أو أحد ذويها  ، فأجابت انها لا تستطيع العيش بمنزلها الآن،  لأن أهلها جميعا توفوا جميعا في الحرب ، وتعيش على ما يقدمه لها المارة من مساعدات .
وناشد مراسل البرنامج مؤسسة الرعايا الاجتماعية بإنقاذ هذه المرأة المسنة ورحم عجزها ، ودعا الجمهور العراقي الذي يشاهدها محاولة مد يد العون والدعم لها . 


وداعاً للإيجار ... بـ 500 دولار شهرياً تتملك شقة بصيداجامعة رفيق الحريريLa Salleمجمع فلل لؤلؤة الجية - 15 صورةكادو غملوشالتسجيل مستمر لمراحل الروضات والابتدائي في ثانوية لبنان الدوليةمشروع ناي السكني NAY RESIDENCE في الشرحبيل (أبو عيد للتطوير العقاري)فرصة العمر لتملك شقة العمر .. تقسيط 7 سنوات في مشروع النخيل 5 السكني